كيف يخطط الزوجان لحمل سليم (1)

Eman

هل تخططين أنتِ وزوجك للحمل ، هل تحلمان بطفل سليم معافي ؟

هناك بعض الخطوات التي يجب اتباعها من ناحية التغذية قبل الحمل ، حيث اثبتت الدراسات والابحاث العلمية أهمية التغذية وتأثيرها على الصحة بصورة عامة، حيث انها تساعد في عمل بعض الانزيمات وتحفيز بعض المستقبلات على جدار الخلية.

ومن منطلق الصحة الانجابية يعتقد ان الغذاء يلعب دورا ما في التأثير على المستقبلات الخاصة باستقبال الحيوانات المنوية على جدار البويضة، كما يعتقد انها تستطيع تغيير الطبيعة الحامضية للمهبل، ، لذلك يرى المتخصصون في الصحة الإنجابية أن الاهتمام بطبيعة التغذية خلال فترة ما قبل واثناء وبعد الحمل تعد مطلبا هاما وأساسيا لكل فترة علي حدي من أجل صحة الوالدين والمولود الجديد .

أولا : لزيادة خصوبة الحيوان المنوي لدي الرجل:

• لقد وجد عملياً أن استخدام المواد المضادة للأكسدة، سواء كان عن طريق الأدوية أو الأغذية يساعد في زيادة تركيزها في الجسم، الأمر الذي بدوره يرفع نسبة تركيزها في السائل المنوي والذي ينعكس على رفع و تحسين قدرة و خصوبة الحيوان المنـوى،وبالتالي قدرته في تخصيب البويضة ، وتقليل نسبة الإجهاض المبكر.


• التركيز على اخذ مضادات الأكسدة الموجودة في الطبيعة من خلال الأغذية الغنية بفيتامينات (E+C).مثلا الثوم والأسماك والبحريات والحليب والبروكلي والملفوف والحمضيات (البرتقال والليمون).


• التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالبيتا كاروتين (Beta Carotene).مثل الجزر والطماطم والمشمش والبطاطا والملفوف.


• الاقلاع فوراً عن التدخين ومشتقاته.


• الحرص على ممارسة الرياضة والوزن المثالي للرجل حيث أن للسمنة أو البدانة تأثير مباشر على خصوبة الرجل.

 

ثانيا : رفع خصوبة المرأة ،وزيادة كفاءة البويضة:

ننصح جميع السيدات اللواتي يخططن لعملية الإنجاب ، بتهيئة الجسم وتجهيزه من ناحية البرامج الغذائية ، استعدادا للحمل ، حيث تزداد الملوثات من حولنا مما يتركز بجسم المرأة وكذلك في البويضة بشكل خاص ، لذا ننصح :

1- بالتغذية المتوازنة ، ووجبات غذائية تحتوي علي جميع العناصر الضرورية من فيتامينات ومعادن .


2- الإقلاع فوراً عن التدخين ومشتقاته لما فيه من ضرر بالغ على صحتك وعلى جنين المستقبل 


   3- أخذ حبوب (حمض الفوليك أو الفوليك آسيد)  حيث أثبتت الدراسات أنه يزيد من سرعة تدفق الدم إلى الرحم.


4- التركيز على تناول كميات كافية من البروتينات خاصة التي يكون مصدرها من البيض، اللحوم، السمك، والأعتدال في تناول الحليب ومشتقاته.


 5- الإبتعاد عن تناول الشوكولاته والمملحات والأغذية الجاهزة (الوجبات السريعة) والمنبهة مثل الشاي والقهوة والمشروبات الغازية مثل الكولا..


6- احرصي على تناول كميات كافية من الماء لا تقل عن 2 لتر يومياً.


7-  ممارسة الرياضية الحفيفة كالمشي يومياً لمدة نصف ساعة.


  8- يجب محاولة الإبتعاد عن الضغوط النفسية حيث أن الدراسات الحديثة اثبتت ان تعرض المرأة لمثل هذه الضغوطات تؤدي إلى تقليل نسبة الخصوبة لديها وبالتالي تأخر الحمل.

 

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع