كيف تجعلين ولدك يتناول طعامًا صحيًا ؟

Lili

التغذية ضرورية وأساسية في حياة طفلك، فهي تساعده على أن ينمو بشكل صحي وسليم.  إذ تعتبر مرحلة تناول الاغذية الصحية  أمراً بالغ الأهمية وشديد الصعوبة، ولكن عليكِ ان تساعديه على تناول الأغذية الصحية لما فيها من فوائد غذائية وصحية لطفلك. لذلك سنقدم لك سيدتي بعض النصائح ليكون الطعام الصحي الخيار الاول امام طفلك. 

صحيح ان هذه المهمة صعبة لكن لا تقلقي لذلك، يكفي ان تتبعي هذه الخطوات حتى تجعلي طفلك يتناول الاطعمة الصحية :


إشراكه في عملية الاختيار والتحضير 

تعتبر هذه الخطوة الاولية والاساسية في مسار الغذاء الصحي. من المهم جدا تشجيع الطفل على إختيار الطعام والمشاركة في اعداده لأن ذلك سيجعله فاعلا في العملية الغذائية ومشاركا اساسيا في القائمة الصحية للمائدة. فالتحضير للطعام يجعله اكثر حماسا لتذوق ما صنعه، لذلك حاولي دائما اشراكه في اختيار الطعام ومقاسمة هذا الحماس معك.


كذلك خذيه معك الى السوق لإنتقاء الخضاء والفاكهة. صحيح أن محل البقالة يعتبر مكاناً كبيراً جدا لتعليم الطفل، فإنك عندما تسمحين له بإختيار فاكهة جديدة أو خضر يجعله ذلك أكثر ميلا للمحاولة وتكرارها . لذلك ما عليك سوى ان تدعيه يكتب ما انت بحاجة اليه، وبهذه الطريقة يشعر طفلك انه منخرط تماما في هذه العملية الانتقائية للطعام. يؤكد الاطباء أن الطفل بحاجة إلى رؤية طعام جديد لمرات عديدة، لكن إذا تحلى الوالدان بالصبر والثبات سيتناول الطفل الطعام في النهاية. عليك اتباع هذه القاعدة حتى تحققي الهدف المنشود.


إبحثي عن المتعة في التحضير 

يعشق الأطفال من كل الأعمار المرح والمتعة في كل شيء، لذلك اجعلي تجربة نوع جديد من الطعام مثل المغامرة، اللعبة أو كتجربة مثيرة لتكوني متأكدة من جذب انتباههم . دعي طفلك يزين الطعام ويرسم وجها ببعض الخضار، فهذا سيجعله اكثر حبا لتذوقه. علّميه كيفية تزيين البيتزا والمعجنات الأخرى بأحرف من اسمه، فهذه الطرق تسرق انتباهه وتجعله متعاونا معك.


العودة الى المصدر 

ان فكرة الذهاب في نزهة الى احد البساتين او الحدائق التي تحتوي على اشجار فاكهة تعتبر خطوة ايجابية وملهمة في هذا الموضوع. بحيث يكون طفلك على اتصال مباشر مع مصدر الخضار والفاكهة، ما يجعله يلتمس رويدا رويدا كيفية اختيار هذه المستلزمات ومعرفة مصدرها.


كوني حذرة في العصير 

صحيح ان العصير وسيلة ممتعة للحصول على المغذيات النباتية الهامة. فبعض المشروبات تتضمن موادا تقلل من فوائد الفاكهة، لذلك حاولي ان تقومي بعصر الفاكهة لأنها ستحافظ على فائدتها الغذائية على عكس المشروبات الجاهزة. فالأطفال

أن أطفالهم لايتناولون ما يكفي من الخضراوات والفواكهه، والتي تعد جزءاَ هاما من النظام الغذائي الصحي، فالكثير من المعادن والمواد المغذية توجد في الخضار والفواكهه التي بدورها هامه لطفلك للحصول على وزن صحي للجسم وللوقاية من الأمراض، فهي تحتوي على الفيتامينات والمعادن.


المزج بين الخضار والاطعمة 

يمكنك إخفاء الخضروات في الأطعمه الأخرى، مثل إضافة الكوسة والجزر إلى صلصة السباغيتي، فلن يشعر الاطفال بذلك، حددي الأطعمة التي يفضلها أطفالك كالعصائر والكعك واللبن الزبادي.... اعثري على وصفات لتحضير الطعام تسمح لك بإضافة الفواكه أو الخضار اليها.


حفزي الشهية عند طفلك 

قومي بإعداد الخضار والفاكهة والاطعمة  بطرق مختلفة، فيمكنك تقديم الخضراوات نيه أو مخبوزه أو مطهيه على البخار، أو مشوية، أو في السلطة، أو على  شكل عصير. عليك ان تحفزي شهية طفلك حتى يتذوق كل ما هو جديد او غريب عليه.


كوني قدوة له 

لكي تجعلي طفلك يحب الاطعمة الصحية عليك اولا ان تكوني قدوة له. فالوالدين هما نموذجا جيدا امام الطفل، فعندما يراكما تأكلان طعاماً صحياً سوف يكتسب منكما ذلك ويقلده حتى في عدم وجودكما.


كوني مرنة 

لا تجعلي ساعة الطعام ساحة للمعارك الغذائية، عليك ان تكوني مرنة وصبورة مع طفلك، فكل هذه الاطباق غريبة عليه ويتطلب الامر مع الوقت ليتكيّف مع ذلك. ولا تستخدمي الطعام كوسيلة للرشوة أو العقاب، فهذا خطأ شائع يعتمده البعض ولكنه لن يعطي نتائج ايجابية في معظم الاحيان.

الصورة: Shutterstock©

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع