فرط كالسيوم الدم

Eman El Sayed
123rf - seoterra 

 

فرط كالسيوم الدم هو أحد أنواع الأمراض الصحية التي تتعرض المرأة للإصابة بها، نتيجة ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم عن مستواه الطبيعي. فمن المعروف مدى فوائد الكالسيوم على صحة جسم المرأة.

 

لكن إذا زادت النسبة عن معدلها الطبيعي  فإنه يتحول إلى مرض، له بعض الأعراض والمضاعفات الخطيرة التي تصيبها خاصة بعد انقطاع الدورة. يحدثنا الدكتور نبيل سميح إستشاري أورام العمود الفقري بطب بنها عن هذه الأعراض، والتي من أبرزها ضعف العظام، وتكوين حصوات الكلى، وارتباك عمل القلب والدماغ. وذلك يحدث عندما يكون تركيز الكالسيوم في الجسم أكثر من 10.5 مغ/دسيلتر. لكن هناك العديد من الأسباب والعوامل الرئيسية التي تؤدي إلى إصابة المرأة بمرض فرط الكالسيوم وزيادة ارتفاعه في الدم. ومن خلال هذا المقال سنتناول معكِ عزيزتي كل ما يتعلق بمرض فرط الكالسيوم بالدم، وماهي طرق علاجه، فتابعينا.

 

 أسباب مرض فرط الكالسيوم في الدم

الأمراض السرطانية

يوجد عدة أسباب تؤدي إلى زيادة ارتفاع مستويات الكالسيوم في الدم بشكل مفرط، من أبرزها الإصابة ببعض الأمراض السرطانية الخبيثة، منها سرطان الدم، وسرطان الثدي، وسرطان الرئة. حيث تساعد هذه السرطانات الخبيثة على انتشار الانبثاث للعظام، وهذا يزيد من خطر الإصابة بمرض فرط الكالسيوم في الدم.

 

فرط الهرمون الدريقي

فرط نشاط الغدة الجار درقية، وفرط إفراز الهرمون الدريقي من أكثر الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى الإصابة بمخاطر فرط الكالسيوم في الدم. وهذا الفرط يصيب الجسم نتيجة وجود الأورام الحميدة على أحد جوانب الغدة الجار درقية الأربع، والتي تفرز الهرمون الدريقي. ويزداد هذا السبب عند النساء اللواتي تناولت بعض الجرعات الإشعاعية في منطقة العنق. كذلك يوجد بعض العقاقير الأخرى التي تزيد من فرط نشاط الغدة الجار درقية والتي من أهمها عقار الليثيوم Lithium، وعقار التيازيدات Thiazide.

 

مرض السل ومرض الساركوئيد    

من الأسباب المؤدية أيضاً للإصابة بمرض فرط الكالسيوم في الدم، هي إصابة المرأة ببعض الأمراض العضوية الأخرى والتي من أشهرها مرض الساركوئيد، ومرض السل، والذي يسبب كلا منهما التهابات في الأنسجة. مما يزيد من انتاج فيتامين د في الدم وهذا في حد ذاته يعمل على تحفيز الجهاز الهضمي على امتصاص مزيد من الكالسيوم.

 

قلة الحركة وتناول المكملات الغذائية

كذلك الأشخاص عديمي الحركة من أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بمرض فرط الكالسيوم في الدم، أو بسبب الإصابة بأمراض السرطان التي تجبرهم على قلة الحركة والاستلقاء بشكل متواصل. مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم. كما أن تناول كميات زائدة من مكملات غذائية تحتوي على الكالسيوم وفيتامين د من مسببات الإصابة بمرض فرط الكالسيوم في الدم.

 أعراض مرض فرط الكالسيوم في الدم

هناك بعض الأعراض والعلامات التي تظهر على الأشخاص المصابين بفرط الكالسيوم في الدم،  والتي من أهمها العطش الشديد وكثرة التبول وهذا نتيجة تأثر الكليتين بارتفاع الكالسيوم، مما يؤثر على عملها الوظيفي. كذلك الشعور بالقئ والغثيان والإمساك وهذا نتيجة تأثر الجهاز الهضمي بالكالسيوم المرتفع، مما يسبب اضطرابات شديدة في المعدة. ومن أبرز الأعراض أيضًا الشعور ببعض الآلام الحادة في العظام نتيجة ضعفها، من كثرة تسرب الكالسيوم الزائد داخلها إلى الدم. هذا إلى جانب إحساس المريض بالتعب والخمول والارتباك والعصبية وبعض التغيرات المزاجية وهذا بسبب تأثير مستويات الكالسيوم على وظائف الدماغ، والجهاز العصبي.

 

 مضاعفات مرض فرط الكالسيوم في الدم

هناك بعض المضاعفات الخطيرة التي يسببها مرض فرط الكالسيوم في الدم، والتي من أبرزها الإصابة ببعض الأمراض المزمنة والخطيرة منها أمراض القلب والأوعية الدموية، وارتفاع ضغط الدم، والتهاب البنكرياس، وحرقة المعدة، وهشاشة العظام، والفشل الكلوي.

 

 علاج مرض فرط الكالسيوم في الدم

هناك بعض العلاجات الطبية والعقاقير الدوائية التي تُستخدم في علاج مرض فرط الكالسيوم في الدم، والتي من أهمها أدوية مماثلات الكالسيوم التي تتحكم في فرط نشاط الغدة الجار درقية. كذلك أدوية الفوسفونات الثنائية التي تعمل على استعادة بناء العظام، والحد من الإصابة بمرض هشاشة العظام نتيجة فرط الكالسيوم. وهناك عقار آخر وهو البريدنيزون وهذا يمنع فرط فيتامين د الذي يكون أحد أسباب فرط الكالسيوم في الدم. هذا إلى جانب استخدام مُدرات البول وسوائل الحَقن الوريدي. ومع تناول هذه الأدوية لابد من الحرص على تناول كميات كبيرة من السوائل والمياه، والتوقف تمامًا عن التدخين، مع ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم حتى تكون نتيجة الشفاء أسرع.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع