خفقان القلب

Mohamed Omran
123rf - Teeramet Thanomkiat

القلب هو أهم الأعضاء بجسم الإنسان ولذلك إذا أصيب القلب بأي مشكلة صحية فتتأثر جميع أعضاء وأجهزة جسم الانسان بشكل تلقائي. 

 

الإصابة بأمراض القلب الخطيرة قد تتسبب في إصابة الجسم أيضا بالكثير من الأمراض الصحية الأخرى. يقول الدكتور محسن هلال، أستاذ أمراض القلب، انه يوجد بعض الأعراض والحالات المرضية التي يشعر بها الإنسان وتكون دليل على وجود مشكلة في عضلة وصمام القلب ولا بد من معالجتها على الفور. من أهم هذه الحالات المرضية التي تصاب بها المرأة وتكون مؤشر على الإصابة باعتلال عضلة القلب هي حالة خفقان القلب بشكل متزايد ومفاجئ. لكن ما هي الأسباب التي تؤدي إلى خفقان القلب؟ وما هي اعراضها وهل يوجد علاج لهذه الحالة؟

 

سوف نجيب على هذه الأسئلة بطريقة طبية حديثة من خلال هذا المقال. 

 

ما هو خفقان القلب؟

خفقان القلب ليس مرض بعينه ولكنه مؤشر للإصابة بالعديد من الأمراض المتعلقة بالقلب. عندما يصاب الإنسان بخفقان القلب يكون نتيجة لحدوث ارتفاع شديد في معدلات دقات ونبضات القلب عن معدّلها الطبيعي. يتحكم القلب بتنظيم سرعة نبضاته من خلال إرسال بعض الإشارات الكهربائية عبر أنسجته ويتراوح معدل النبض بين 60 إلى 100 ضربة كل دقيقة. إذا حدث خلل في معدل إنتاج هذه الإشارات الكهربائية يحدث تسارع في خفقان القلب. حالات خفقان القلب كثيرة منها الذي يحدث نتيجة زيادة الإشارات الكهربائية وتزول بشكل تلقائي ومنها الذي يستمر لمدة طويلة ويشكل خطرًا كبيرًا على الإنسان لأنه يدل على وجود مشكلة كبيرة في عضلة القلب وربما تصل إلى الإصابة بالسكتة والجلطة القلبية. من أهم أنواع حالات خفقان القلب هي خفقان القلب البطيء، المتسارع، البطيني، الأذيني.

 

أسباب الإصابة بخفقان القلب

هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بخفقان القلب ويكون نتيجتها هو تأثر الإشارات الكهربائية التي تصاب بالخلل مما تزيد من معدل نبضات القلب.

 

1- تناول الكافيين والتدخين

كثرة تناول مادة الكافيين الموجودة في الشاي والقهوة ومشروبات الطاقة أو المشروبات الغازية تزيذ معدل نبضات القلب وتسبب التوتر الشديد. كذلك التدخين من مسببات خفقان القلب لأن دخان السجائر يعيق من وصول الأكسجين وتوزيعه إلى القلب والدماغ.

 

2- التوتر والانفعال والعصبية

الحالة النفسية السيئة والشعور بالقلق والتوتر والخوف والانفعال الحاد والعصبية الزائدة يكون من أبرز الأسباب المؤدية إلى حدوث خفقان القلب وتسارع شديد في نبضات القلب.

 

3- اضطراب الأملاح والأطعمة الدسمة

الاضطراب في مستويات الأملاح في الدم مثل البوتاسيوم، الكالسيوم، المغنيسيوم، الصوديوم،البيكربونات، الفوسفات يؤدي الى زيادة خفقان القلب. تناول بعض الأطعمة الدسمة والغنية بكميات كبيرة من الدهون والزيوت تعد من مسببات خفقان القلب واضطراب الإشارات الكهربائية.

 

4- الإنحناء والقيام بمجهود

أثناء القيام ببعض النشاطات اليومية وممارسة الأعمال البدنية المجهدة تزيد من سرعة ضرباتِ القلب. كذلك أثناء الوقوف أو الانحناء بشكل مفاجئ وسريع قد يأتي خفقان القلب لأنَ القلب لا يصله كميات كافية من الأكسجين، ممّا يزيد من تسارُع خفقانه وزيادة نبضاته.

 

5- أسباب تتعلق بصحة القلب

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى خفقان القلب وتكون مرتبطة بإصابة القلب ببعض المشاكل الصحية من أهمها ارتفاع شديد في مستويات ضغط الدم، تصلب الشرايين وانسدادها، الإصابة بأمراض قصور القلب، وجود اعتلال في توصيل الشبكة الكهربائية بالقلب، أو وجود خدش أو ندبة في النسيج المكون لعضلة القلب.

 

6- أمراض عضوية أخرى

هناك بعض الأمراض الأخرى عندما يصاب بها الإنسان فإنها تسبب خفقان القلب السريع منها قصور في نشاط الغدة الدرقية والإصابة بداء السكري، أمراض الربو وحساسية الصدر المزمنة. كذلك الإصابة بمرض فقر الدم والأنيميا الحادة، مرض الارتجاع المريئي.

 

أعراض خفقان القلب

مع الإصابة بخفقان القلب وتسارع معدل نبضات القلب فيحدث أيضًا الشعور بألم حاد في الصدر مع الإحساس بالدوخة والغثيان. هذا مع الإصابة بالاضطراب في التنفس وهذا نتيجة لعدم مرور الدم المحمل بالأوكسجين للقلب. أحيانًا يحدث إغماء وفقدان للوعي بشكل مفاجئ.

 

علاج خفقان القلب

لا يوجد علاج دوائي للإصابة بخفقان القلب ولكن هناك بعض العلاجات الطبيعية التي تساعد على منع الإصابة بخفقان القلب. من أهمها الابتعاد تمامًا عن تناول مشروبات الكافيين والمشروبات الكحولية وتجنب عادة التدخين كما أن على الشخص المصاب بالتسارع الشديد في نبضات القلب بالتخلي عن المشادات والانفعالات العصبية الزائدة. من المهم الحرص على النوم بشكل كافي، هذا مع عدم الإفراط في تناول الأطعمة الدهنية والغنية بالكوليسترول.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع