فقر الدم الناجم عن عوز الحديد Iron Deficiency Anemia

Hayatouki_Editor

تعريف

فقر الدم يعني عوز في الكريات الحمر في الدم أو تدن لمعدّل الهيموغلوبين.


نتحدث عن فقر الدم الناجم عن عوز الحديد عندما ينتج فقر الدم عن نقص في الحديد في الدم.


يسمّى هذا فقر الدم الصغير الكريات؛ أي بوجود كريات صغيرة الحجم في الدم، بما أن الحديد يدخل في تركيبة الهيموغلوبين وكونه ناقصاً في هذه الحالة، يسبب ذلك بإنتاج كريات حمر صغيرة الحجم.


هذا هو النوع الأكثر انتشاراً من فقر الدم الذي يصيب الرجال في الأكثر مع نزيف في الجهاز الهضمي، ولدى المرأة مع نزيف من الأعضاء التناسلية، أو لدى الجنسين، يسبب تدن في القدرة على امتصاص الحديد.

 

الأعراض


أعراض فقر الدم بعوز الحديد تكون واضحة ويمكن كشفها أحياناً، إذا كان فقر الدم خفيفاً لكن التعب الواضح، واللون الشاحب، والصداع أو انقطاع النفس لدى بذل جهد، هذه كلها علامات يمكن أن تحذر المصاب.


يمكننا أن نلاحظ أحياناً شعر جاف ومتكسر وبشرة جافة نسبياً.

 

التشخيص


بمواجهة هذه الأعراض، يتم أخذ عينة من الدم وإجراء صيغة دموية (أي تحليل لتركيبة الدم مع اختلاف كرياته) بطلب من الطبيب ويسمح بإظهار عدد الكريات الحمر وتشخيص فقر الدم.  


تسمح تحاليل الدم الثانوية ولطخات دم بالتحديد ما إذا كان فقر الدم مرتبطاً بعوز الحديد أم لا.

 

العلاج


لشفاء الحالة، يجب التحديد أولاً إن كان فقدان الدم والنزيف مزمناً (أي هضمي، تناسلي...)، وفي هذه الحالة، يحدّد السبب والمصدر لوقفه.  


يمكننا أن نبحث عن طريقة لتعويض العوز مع علاج بمكملات الحديد على عدة أشهر، بالإضافة إلى نظام غذائي غني بالحديد.


لدى بعض الأشخاص، لا سيما في حالة المشاكل المعوية، يمكن الحصول على الحديد عبر الأوردة، وأخيراً، يمكن الخضوع لعمليات نقل دم في حالات فقر الدم الخطيرة.

 

الوقاية


من المهم تصحيح النظام الغذائي وتعزيز تناول الأطعمة الغنية بالحديد مثل الكبد، الدجاج، البيض، ثمار البحر وبعض الخضار الخضراء اللون.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع