فرط ضغط الدم الشرياني Arterial hypertension

Hayatouki_Editor

تعريف

فرط ضغط الدم الشرياني هو ارتفاع مرضي لضغط الدم الشرياني، وهو مرض شرياني قلبي حاد أو مزمن في الأغلب.


نتحدث عن فرط ضغط الدم عندما يكون الضغط الانقباضي (Systolic pressure) أو الضغط الذي يقاس أثناء انقباض القلب، أعلى من 140 ميلليمتر زئبق، أو عندما يكون ضغط الدم الانبساطي (Diastolic pressure) أعلى من 90 ميلليمتر لقياسين متتاليين، وذلك خلال 3 زيارات طبية متتالية بفارق 3 إلى 6 أشهر.  


يمكن أن يكون فرط الدم الشرياني هو المرض الأساسي في 90٪ من الحالات، أو ثانوي نتيجة لمرض آخر. 

 

الأعراض


في معظم الحالات، لا تظهر أعراض لفرط ضغط الدم، ويبقى هذا المرض صامتاً لفترة طويلة ويتطور ويمكن أن يسبب مضاعفات.  


يمكن أن تظهر الأعراض التالية أثناء نوبات فرط ضغط الدم:

  • حالات صداع.
  • صفير في الأذنين.
  • مشاكل في الرؤية.
  • تسارع نبضات القلب.
  • دوار.
  • نزيف من الأنف.

التشخيص


تشخيص فرط ضغط الدم الشرياني يتم من قبل طبيب صحة عامة؛ إذ يستخدم أداة لقياس ضغط الدم ويضعها على الذراع، ثم يختار العلاج الذي يتكيّف مع سن المريض. 


كما يمكن أن يقيس المرء ضغطه بنفسه أو لدى الصيدلي. في حالة فرط ضغط الدم، يجرى فحص شامل للبحث عن الأمراض المحتملة التي يمكن أن تكون السبب، ويجب تقييم عناصر خطر الإصابة بأمراض قلبية شريانية.

 

العلاج


من الضروري اعتماد نظام حياة معين لعلاج فرط ضغط الدم، وينصح الطبيب بالإقلاع عن التدخين ومعاقرة الكحول، خفض الوزن والتقليل من الملح في الطعام وممارسة التمارين الرياضية المنتظمة.


يترافق ذلك مع علاج بالأدوية أساسه خافضات ضغط الدم، ويمكن استخدام فئات مختلفة من خافضات ضغط الدم ذات آليات عمل مختلفة مثل الأدوية المدرة للبول، مثبط إنزيم محول الأنجيوتنسين (ACE inhibitor ، ضادات مستقبلات أنجيوتنسين (Angiotensin-II receptor blockers) II ، حاصرات بيتا (Beta blockers)، ومحصرات قنوات الكالسيوم (Calcium channel blockers).


يتم التحكّم بفرط ضغط الدم الشرياني بشكل متكرر للتكيّف مع العلاج في النهاية.

 

الوقاية


من الممكن تفادي الإصابة بفرط ضغط الدم من خلال اتباع نظام حياة معيّن: الحدّ من الملح في الطعام، مراقبة الوزن ومعدل الكولستيرول، خفض استهلاك الكحول، الإقلاع عن التدخين، ممارسة الرياضة ومراقبة الضغط.

إعلانات google