حملة إعلانية لساعات رادو Rado بإطلالة ملهمة من النجمة تانغ وي.

Nancy HARB

  تعرّفي معنا إلى اسم رائد في عالم صناعة الساعات السويسرية الفخمة، وهو دار Rado رادو. يتميز هذا الصانع السويسري بتاريخ عريق في تصميم الساعات الفخمة يعود لسنة 1910 حين تم تأسيس المشغل الخاص به في منطقة لنغنو السويسرية، ليطلق سنة 1950 المجموعة الأولى من الساعات التي تحمل توقيعه. أذهلت هذه الدار العالم بتصاميم أيقونية عبر السنوات مثل ساعة Rado DiaStar، وهي الساعة الأولى المقاومة للخدوش والمصنوعة من المعدن الصلب وكريستال السفير. تميزت تصاميم Rado رادو بموديلاتها الرائعة وتصاميمها المبتكرة التي تجمع بين الأسلوب العملي في المواد المقاومة للخدوش والكسر مثل السيراميك الصلب والتيتانيوم والكروم الذي يتم استخدامه في السوار، بالإضافة إلى الأداء العالي للقطع الذي يجعلها في غاية الدقة.

 انفردت هذه الدار أيضاً بتصاميم مميزة مثل السوار ذا الشكل الحلزوني، كما حازت على جوائز عالمية عديدة عن فئة أكثر ساعة صلبة، وكانت السبّاقة دائماً في إدخال التكنولوجيا العالية وآخر إصداراتها في الساعات الفخمة. أما سنة 2010 فقد أطلقت دار Rado رادو ابتكاراً جديداً في عالم الساعات والتكنولوجيا، وهي الساعة المصنوعة من السيراميك والتي تعمل بنظام اللمس.

 



قامت مؤخراً دار Rado رادو بإطلاق حملتها الإعلانية التليفزيونية الجديدة بمشاركة السفيرة المميزة لهذه الماركة، وهي الممثلة والنجمة الصينية تانغ وي، وقد أطلت هذه الأخيرة في الفيديو المصوّر الذي أنتجته الماركة. يظهر هذا الفيديو الرائع الابتكار الساحر والمميز لساعة Rado HyperChrome Diamond التي تعمل بتكنولوجيا علي مع شاشة من البلازما والسيراميك، وتظهر تانغ وهي تتألّق بهذه الساعة وتمنحها من لمستها المفعمة بروح الأناقة وحس الموضة مع الأداء العالي لها. تظهر تانغ أيضاً في الفيديو محطةً بعناصر تتحدّى الجاذبية تدور من حولها وتتّحد أخيراً لتخلق ساعةً رائعة الجمال مرصّعةً بالألماس الخلاب، فتحوّل الإطلالة من عادية إلى أسطورية بفضل لمعانها الذي لا يضاهى وسحرها الذي لا يقاوم.

 



يسلّط هذا الفيديو المثير للاهتمام الضوء على فلسفة دار Rado رادو القائمة على مبدأ "الوقت هو الجوهر الذي يصنعنا"، إضافةً إلى أن المواد المصنوعة منها الساعات غامضة وساحرة مثل البلازما والسيراميك. إن ساعات Rado رادو هي ثمرة ظروف في غاية التطرف، مثل السيراميك الذي يبدأ على شكل حبيبات متجمّعة، توضع تحت ضغط مرتفع في قوالب ذات تقنية عالية ثم تعرّض لحرارة مرتفعة جداً ليتّخذ السيراميك قوامه النهائي.

 


تكون نتيجة هذه التقنيات العالية جمالاً لا يوصف ومتقن الصنع، تماماً مثل مجموعة Rado HyperChrome Diamonds التي تقدّم الشركة من ضمنها موديلاً منقطع النظير بتقنية لا مثيل لها ولمعاناً لا يضاهى بفضل الألماس والسيراميك. إن هذه الساعة معروفة بموديلها الذي يجمع بين الأسلوب العصري والرياضي مع لمسة راقية يمنحها الموديل الأملس والمرصّع بالألماس؛ تجعلك هذه الساعة تبدين كأنك نجمة سينمائية أو نجمة تنس. لا تجدين مثيلاً لهذه الساعة الرياضية والراقية في الوقت نفسه، وهي مرصّعة ب-56 حبّة من الألماس الأبيض على الإطار المصنوع من اللون الزهري الذي يمنح لمسةً من الأنوثة ويحيط بالخلفية ليجعل من تفقد الوقت لحظةً ممتعة ومفعمة بالفخامة

 



تتوفّر الساعات ضمن مجموعة HyperChrome باللون الأسود والأبيض، كما تجدينها من الستينلس ستيل لوحده أو مطعّماً بالذهب الأصفر أو الأحمر لتتناسب مع ذوقك وأسلوبك، كما تجدين الموديلات المرصعة بالألماس أو المصمّمة  بطريقة بسيطة.


www.rado.com

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع