بياض الثلج ونقاؤه يتجلّيان بأجمل الساعات المرصعة بالألماس.

Nancy HARB




لم يخطئ المثل عندما قال: "الألماس هو صديق المرأة المفضل"، لأن الألماس يضيف لمسةً ساحرة ولا مثيل لها إلى أيّة قطعة مجوهرات تختار المرأة أن تتزيّن بها في أهم مناسباتها، فتزيدها تألّقاً وسحراً وتضيف إلى إطلالتها الآسرة الفخامة والجاذبية.

تستعين جميع العلامات والماركات العالمية بالألماس لترصع بها تصاميمها وابتكاراتها من أجمل الساعات الفخمة، فهو يجعلها بلمسة من المجوهرات الفاخرة وتجعلها ملائمةً للمناسبات المهمّة والحفلات الكبيرة، وتتناسب بشكل رائع مع فساتين السهرة المغطاة بالكريستال والأحجار اللمّاعة.

 

يستعين المصمّمون والصاغة بطرق عديدة لترصيع الألماس، لكن أبرزها وأكثرها جمالاً هي تقنية الثلج التي ابتكرها صانع الساعات السويسرية الفخمة Jaeger LeCoultre جيجر لو كولتر في سنة 2002 وأصبحت الطريقة المعروفة في ساعاته الأيقونية Reverso Neva. تحاكي هذه الطريقة منظر الثلج المتكدّس ببياضه ونقائه على الجبال عندما تنعكس على سطحه أشعة الشمس لتشع بريقاً وتبهر أعيننا بلمعانها وتألّقها. تبتعد تقنية الترصيع بطريقة الثلج عن الأشكال المنتظمة والموحّدة، وتتّبع الأشكال الفريدة والمميزة في تراصف الألماس وترتكز على مبدأ اختيار حبّات متفاوتة الحجم من الألماس يتراوح قطرها بين 0.05 مليمتراً و-1.6 مليمتر وصفحة بشكل متناسق لتملأ كل الفراغات على الساعة بشكل تام.

 




عند نظرك لساعة مرصعة بالألماس على طريقة الثلج، ترين صفحةً واحدة من الألماس البرّاق، وبالكاد تلاحظين الخطوط الفاصلة بين كل حبّة وأخرى، وخير مثال على ذلك ساعة La Montre Extraordinaire لا Rose من Jaeger LeCoultre جيجر لو كولتر المميّزة بشكلها المستوحى من الوردة والمغطّاة ب-1.420 حبّة من الألماس الأبيض التي تحدّد شكل بتلاتها وتمنح منحنياتها لمسةً فخمة ولمعاناً لا يضاهى.

 




أما بالنسبة لساعة Reverso Neva التي أطلقتها ماركة Jaeger LeCoultre جيجر لو كولتر سنة 2002 فهي مرصعة بالألماس بطريقة الثلج على إطارها، أما الخلفية فهي مغطّاة باللؤلؤ المسطّح مع حبّات ألماس مبعثرة عليه لتنعكس مع الإطار. تتميز هذه القطعة بأنها يمكن إدارتها إلى الجانب الآخر لتجدي تصميماً مغطى بالكامل بالألماس. تأتي هذه الساعة مع سوار مرصّع بالألماس بالكامل أو مصنوعاً من الساتين الأسود. 

 

www.jaeger-lecoultre.com




تقدّم لنا ماركة Chopard شوبارد إحدى القطع الأيقونية لديها، وهي ساعة Imperiale Tourbillon التي تجتمع فيها تقنية الثلج مع الألماس المرصع بشكل أحجار مربّعة على الإطار، وهي تعكس الدقة وخبرة الماركة الطويلة في مجال الساعات العالية الجودة من خلال تقنية ال-Tourbillon التي تدور بشكل اتوماتيكي وتمنحك فرصة لمشاهدة الأجزاء الدقيقة للساعة وطريقة عملها.

 

www.chopard.com



ساعة أخرى يقدمها لنا المصمّم اللامع Audemars Piguet أودمارس بيجيه مميزة بتصميمها المشابه للسوار الفخم، وهي تتميز بشكلها الثلاثي الأبعاد والمستوحى من من الأشكال الهندسية الناتئة. إن هذه القطعة مرصّعة بالكامل بالألماس على طريقة الثلج، وهي تنعكس مع الضوء بشكل رائع بفضل الجهات المتقابلة لها. يبلغ عدد الماسات على السوار 7.848 وعلى السوار بما يزيد عن 300 حبة.

 

www.audemarspiguet.com




نصل إلى هذه القطعة من Girard Perregaux جيرارد بيرجو والتي تجمع بين الأسلوب العصري في حزامها الجلدي والطابع الفخم في الإطار والخلفية المرصّعان بأكثر من 1000 حبّة ألماس على طريقة الثلج. تجدين في أسفل الخلفيّة نظام ال-Tourbillon الذي يعكس الدقة والأداء العالي للقطعة.


www.girard-perregaux.com

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع