أجمل الساعات في العالم من توقيع Patek Philippe.

Nancy HARB





بين التقنيات المعقّدة والوظائف المتعددة والأجزاء المتناهية الصغر والموديلات المميزة، إن سعي علامة Patek Philippe باتيك فيليب نحو الإحتراف والتفوق على غيرها من الماركات لا يعرف حدوداً. اكتشفي معنا سيدتي أحد أهم الأسماء وألمعها في عالم صناعة الساعات السويسرية الفخمة، وكيف استطاع أن أن يبقى في الطليعة ل-176 سنة، وأثبت نفسه على أنه العلامة المفضلة لدى عشاق الساعة الفخمة. 

 




تحتفل ماركة Patek Philippe باتيك فيليب بعيدها ال-176 كما سبق وذكرنا، وقد مرات عليها أربعة أجيال من عائلة "سترن" الذي حافظت على المركز المرموق للماركة وعلى التقنيات الفريدة التي تتبعها في صناعة الساعات. سنقوم معك بجولة على أهم الموديلات التي انطبعت في ذاكرة التاريخ منذ بداية تأسيس الماركة وحتى يومنا هذا، وسنريك الدقة والعملية في الأداء والوظائف التي تتمتع بها كل قطعة.




 

نبدأ مع هذه القطعة التاريخية التي تعتبر تحفةً بحد ذاتها، وهي عبارة عن ساعة جيب تمّت صنعتها بمناسبة العيد ال-175 لماركة Patek Philippe باتيك فيليب وتحمل إسم Lake، أي البحيرة. إن هذه الساعة مصمّمة بطريقة مميزة جداً وتحمل على الجزء الخارجي منها لوحةً فنية تمثل مشهداً لبحيرة مع الجبال في الخلفية، بالإضافة إلى سفينة شراعية في وسط البحيرة. إن هذا الرسم مصنوع يدوياً بواسطة الطلاء ويتميز بدقة وحرفة عاليتين تعكسان أسلوب الماركة المحترف.

 



ننتقل إلى هذه القطعة، التي هي إحدى أول ساعات اليد المعاصرة للنساء، وهي مصنوعة من الذهب الأصفر المنقوش بطريقة مميزة جداً. إن الهيكل في الوسط مصمم بطريقة مستطيلة مع العقارب في إطار دائري في الوسط، وتجدين إلى الجانبين زخارف منمقة مع طلاء أسود يعزز بريق الألماس المرصعة به.

 




أما هذه الساعة المسماة ب-"Red Macaw Watch" فهو مميزة بالطلاء المتقن الصنع في داخلها والذي يمثّل رسماً لببغاء إستوائي باللون الأحمر وحوله الأدغال المورِقة باللون الأخضر.

 




أطلقت علامة Patek Philippe باتيك فيليب سنة 1976 ساعةً رياضية مميزة جداً ومصنوعة بالكامل من الستينلس ستيل، وهي تتميز بخلفية مصنوعة من اللون الأسود وتتضمن عقارب وتفاصيل تجعلها في غاية الدقة والعملية.

 




ننتقل إلى الساعات التي تعتبر قطعاً من المجوهرات الفخمة مع هذه الساعة المصممة بشكل مستطيل والمرصّعة على إطارها وفي الخلفية بالألماس بتصميم مميزة. ينعكس بريق الألماس بشكل رائع مع العلبة المصنوعة من الذهب الأصفر والسوار المصنوع من الجلد البني.

 



أطلق Patek Philippe باتيك فيليب سنة 1932 ساعة الجيب هذه والتي تمثل الدقة والأداء العالي للساعات من خلال تقنية Supercomplication التي تعمل بها هذه القطعة.

 



تشمل تصاميم Patek Philippe باتيك فيليب أيضاً ساعات الطاولة، مثل هذه القطعة المميزة بالرسم الذي يمثل نمراً في الأدغال مصنوعاً من الطلاء بطريقة متقنة.

 

ننتقل إلى ساعة Calatrava التي بدأ إنتاجها ابتدأً من سنة 1932 والتي تعتبر أيقونةً في عالم الساعات، وهي تتميز ببساطة تصميمها وفخامته في الوقت نفسه.



www.patek.com

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع