مقابلة مع مصممة الإبداعات الحريرية من "إي أم بيزيكس"

Dina Wassef

أطلقت ميشيلا بطيش مجموعة "إي أم بيزيكس" في العام 2015 مع شغف لا متناهي للأزياء والموضة.

 

وقد بدأت مبادرة ميشيلا من تقدير شخصي وحب للملابس الكلاسيكية التي باتت نادرة في الوقت الحاضر. واللافت أن بطيش إستندت في معظم تصاميمها الى مجموعة والدتها للملابس القديمة فضلا عن الملابس المستعملة التي جمعتها خلال رحلاتها. "إي أم بيزيكس" هي علامة للملابس الجاهزة ذات الخط الحريري الخالص والمنتجة في بيروت. ميشيلا بطيش أخبرتنا أكثر عن المفهوم وراء العلامة التجارية "إي أم بيزيكس" للملابس الحريرية التي تستهدف المرأة المعاصرة واحتياجاتها.

 

إليكم المقابلة التي أجريناها مع ميشيلا!

 

كيف دخلت الى عالم الأزياء؟

إنني أعمل في تصميم الأزياء منذ 10 سنوات، والأمر كله بدأ من تلك المرحلة. فبحكم عملي أتعاون مع العديد من النجوم وعلى الكثير من الإعلانات التلفزيونية، الأفلام والمسلسلات على الإنترنت، ولطالما كنت أريد تحقيق حلمي وإطلاق خط ملابس خاص بي أتوجه من خلاله الى المرأة العاملة المعاصرة.

على ماذا يقوم مفهوم "إي أم"؟

في الواقع إن هذا الإسم يستند الى الأحرف الأولى من إسمي ولكن بطريقة فنية.

 

هل ترغبين في العمل حصرياً على الحرير؟ متى بدأ حبك للحرير؟

بدأ حبي للحرير حين كنت فتاة صغيرة أبحث في خزانة أمي وأرتدي ملابسها وأتظاهر بأنني أسير على المنصة. واللافت أن والدتي كانت تملك الكثير من القطع الحريرية والتي سرقتها ولا زلت أرتديها... الحرير هو نسيج فاخر نابض بالأنوثة وأعتقد أنه يتعين على كل إمرأة أن تملك مثل هذه القطع الحريرية وترتيدها.

 

أخبرينا أكثر عن أحدث تصاميمك. ما الذي يجعلها مميزة؟

تتميز أحدث التصاميم بالوان حيوية تعكس أجواء الصيف، فالقمصان غريبة تماما كالقطع الأخرى التي نحتاجها لأن تكون في خزانتنا مع بعض الإضافات، على غرار إضافة الدانتيل والتول والأورجانزا الى الحرير.

 

 

أين ترعرعت وهل كان لذلك أثر على عالم التصميم الخاص بك وعلى "إي أم"؟

نشأت في لبنان غير أنني كنت أسافر دوما بحكم عملي، وأستطيع أن أقول أنني إستمديت إلهامي من أوروبا ومتاجرها فضلا عن النساء الأوروبيات خاصة مع بساطتهنّ وحبهنّ للوك الراقي والمريح، وفي هذا السياق أعتبر أن المشي في شوارع أوروبا هو مصدر إلهام كبير بالنسبة إليّ.

 

 

اختاري قطعة واحدة تعكس شخصيتك من بين جميع القطع التي صممتيها.

أختار بالتأكيد قميص لندن السوداء! فهي قطعة يمكن إرتداؤها مع جينز، تنورة، على فستان ذات طبقات أو تحت سترة.

 

ما هو مصدر إلهام تصاميمك المستقبلية؟

المطبوعات وفساتين الماكسي...فهذه التصاميم ستكون، كما دائما، مستوحاة من النساء العصريات العاملات وأسلوب الشارع.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع