غادة عبدالرازق في مُقابلة لـ"حياتك": النجاح يولد المسؤولية وقضايا المرأة في إعتباري دائمًا

mostafa_robay


فنانة ونجمة كبيرة ومن أهم الموجودات علي الساحة في الوقت الحالي، فهي نشيطة وذكية وإختياراتها دائماً ما تؤدي بها إلي النجاح.. هي الفنانة غادة عبدالرازق التي تتحدث في مُقابلة حصرية مع "حياتك" عن فيلمها الجديد "اللي إختشوا ماتوا" ومُسلسل "الخانكة" الذي تُشارك به في ماراثون رمضان المُقبل، وعن إختياراتها الفنية ومشروعها السينمائي الجديد وأشياء أُخري كثيرة في اللقاء التالي:

 

وما الذي جذبك لمُسلسل "الخانكة" بالتحديد؟

مُنذ العام الماضي وإتفقت مع المُ،تجة مها سليم علي أن يكون عملي لرمضان 2016 معها وخاصة أنها هي من قدمت لي مُسلسل "الكابوس" وكُنت مع شركة إنتاج أُخري، وحينما عرضت علي أكثر من سيناريو وجدت أن "الخانكة" هو أفضل عمل ومُختلف عما قدمته، ففي كل مرة أحاول أن أخرج من الدائرة وأختار أعمال مُختلفة وبعيدة كل البُعد عما قدمته من قبل.

 

وهل النجاح يولد لديكِ المسؤولية؟

بالطبع النجاح يولد المسؤولية، فكلما حققت نجاح تصبح المسئؤلية اكبر لدي في ضرورة أن يكون عملي الجديد أفضل مما قبله، فالنجاح قد يكون شئ سهل ولكن الإستمرارية والسير علي نفس الخُطي والتقدم للأمام هي أصعب ما في الأمر.

 

ولماذا تناقشين قضايا المرأة المصرية والعربية في أعمالك بشكل مُستمر؟

أُحب أن يكون لي دور مؤثر تجاه قضايا المرأة من خلال أعمالي الفنية وخاصة أنها عُنصر فعال ومُهم للغاية في أي مُجتمع، وأشعر بأن لدي مسئؤلية تجاه المُجتمع الذي أعيش فيه، فالفن ليس فقط ترفيه عن الناس بل هو رسالة مُجتمعية مؤثرة في الجمهور وهذا هو الشئ الأهم.

 

وما صحة إعتذار قُصي خولي عن "الخانكة" بسبب خلافات معكِ؟

هذا غير صحيح وكلام ليس له أساس من الصحة، فأنا وقُصي اصدقاء وعلاقتنا طيبة للغاية، كما أن إعتذاره عن العمل لظروف إرتباطه بعمل آخر يتم تصويره خارج مصر ولم يستطيع التوفيق بين العملين فإعتذر ولم يحدث أي شئ وعلاقتنا مُستمرة.

 

في كل موسم درامي جديد يخرج كلام عن حصولك علي أجور خيالية نظير مُشاركتك الدرامية في رمضان.. فما صحة ذلك؟

هذا كلام غير صحيح وللأسف يتكرر كل عام ولكنه غير حقيقي، فأنا أُضحي في كثير من الأحيان كي تخرج أعمالي بأفضل شكل مُمكن، فمن قبل دفعت أجر إليسا من مالي الخاص لتُغني تتر مُسلسل "مع سبق الإصرار"، فالماديات لا تهمني بل أهتم بأن تكون أعمال مُتكاملة من كافة النواحي وأن يكون لظهوري داعِ وليس لمُجرد التواجد لأنني أرفض هذا الأمر.

 

صرحتي مُنذ أعوام بأنكِ تتمنين التعاون مع الفنان عادل إمام.. هل مازلتي مُتمسكة بهذا الأمر؟

بالطبع.. مُتمسكة بالتعاون مع الفنان عادل إمام وخاصة أنني واحدة من جمهوره وأعشق تمثيله وفنه، ولا يهمني أن أظهر معه بمساحة كبيرة في أي عمل بل يكفيني مشهد وحيد معه، فهو نجم كبير وقيمة يفتخر بها أي فنان عربي.

 

وكيف تنظرين إلي تجربة فيلم "اللي إختشوا ماتوا"، هل إستمتعتي بها؟

بالطبع.. كُنت مُستمتعة للغاية وأنا أصور مشاهدي في هذا العمل وسعادتي زادت بنجاح العمل ورؤية الجمهور يتوافد عليه، وأعتبر هذا العمل إضافة لي وخطوة مُهمة في مشواري الفني، فالفيلم يحمل رسائل مُجتمعية مُهمة وهذا أكثر ما أهتم به في الأمر، والحمد لله وصلتني عن الفيلم أصداء إيجابية للغاية.

 

وفي النهاية.. كيف تُخططين لنفسك في السينما خلال الفترة المُقبلة؟

حالياً معروض علي عدة سيناريوهات وافقت علي إحداهما، وهو فيلم كوميدي إجتماعي وخفيف ومُختلف تماماً عن تجربة "اللي إختشوا ماتوا"، ولكن سوف يتم عقد جلسات العمل الخاص به بعد أجازة عيد الفطر المُقبل.

 

إعلانات google