ماذا تخبّى الـ 2016 لمولودة برج الميزان؟

Miria

 

هذه السنة تحمل لك يا عزيزتي مولودة برج الميزان،العديد من المفاجآت التي ستأتي بالخير على حياتكِ من نواحٍ عدّة. مع الاشارة الى أن النصف الثاني من العام 2016 سيكون افضل بكثير من الأول، فخلال الجزء الاوّل،ستضطرّين للتعامل مع تغيّراتٍ في مجال العلاقات و العمل، بعضها جيد و البعض الآخر يدعو للحذر. أما في النصف الثاني من العام، فستعيشين فترةَ إستقرارٍ، مليئة بالتطورات الإجابيّة. ومع النهاية العام فسيغمرك شعورٌ بالراحة و الإكتفاء .

مهنياً و مالياً

لقد مرّرت في السنوات السابقة بتجاربٍ صعبةٍ على الصعيدين المهني و المالي ، وقد كسبت من خلالها خبرةً وقوةً ستمكّنانك من التغلّب على المصاعب التي يمكن أن تواجهينها هذا العام.

   ستكون ال2016 سنةً زاخرةً من شأنها أن تجعلكِ اكثر تنظيماً،بحيث ستشهدين تقدّماً في إدارة مهاراتك.و ستسنح لك خلال هذه السنة فرصاً للقيام بإستثماراتِ تعود عليكِ بالفائدة، وتمكّنك من احراز تقدّم كبير في مسيرتكِ العملية.


على الصعيد المالي، سوف تسعين للتحكّم بميزانيّتك التي فقدت السيطرة عليها  في المرحلة الأخيرة من سنة 2015. لذلك عليكِ القيام بكل ما يلزم للحفاظ على توازن وضعك المالي.

عاطفياً و عائلياً

على الصعيد العاطفي، ان كنتِ متزوجة، عليكِ بتغيير عاداتك الروتينية في علاقتكِ مع الشريك،و إضافة القليل من الخيال على حياتك الزوجيّة. كما ينصحك الفلك بتجنّب المشاكل مع الشريك لاسيما في الشهرين الأولين من السنة تفادياً لتفاقم التشنّج في علاقتكما.


أما إذا كنت عذباء، فستلتقين في الاشهر الأولى من العام بشخصٍ يتمتّع بمواصفاتِ مرضية و شخصية ملفتة، وستشهدين خلال ال 2016  استقراراً عاطفياً  في علاقتكِ معه.

إجتماعياً

بحسب الدراسات الفلكيّة، سوف تكون ال 2016 هي السنة المثاليّة للإنفتاح على علاقاتٍ جديدة،كما و على على آفاقٍ أوسع في حياتكِ. ستشهد هذه السنة"إستئصالاً" لبعض الصداقات غير المجدية من حياتكِ. إذ ستشكّل هذه المرحلة  فرصةً لتقييم دائرة الأصدقاء.

صحياً

أكثر من أي وقتٍ مضى، تحتاجين للإنتباه أكثر الى صحتك والى نظام حياتك.عليك أن تاخذي أوقات راحةِ وأن تستغليها للقيام بنزهاتٍ ،و ممارسة مختلف أنواع الرياضة التي تساعدك على إسترجاع حيويتك و الترفيه عن نفسك. 

إعلانات google

1 تعليق