حساسية الأنف: الأسباب والعلاج

Eman El Sayed
123rf- miramiska

حساسية الأنف من أمراض الجهاز التنفسي وخاصة أمراض الحساسية فهي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالمصابين بأمراض حساسية الصدر والربو وحساسية الجلد.

 

يقول الدكتور عماد الدين محمود، استاذ الأمراض الصدرية والحساسية، أن حساسية الأنف عبارة عن مجموعة من الأعراض التي تحدث نتيجة تحسس الأنف والعيون وهي عادة ما تحدث أثناء الإستنشاق والتنفس لمادة تتسبب في إثارة الشعيرات التنفسية. ذلك يتم عن طريق دخول هذه المادة للمجاري التنفسية فيضطر الجسم لإفراز المواد الكيميائية منها مادة الهيستامين التي تتسبب بحدوث تورم ورغبة في الحك مع زيادة إفراز المادة المخاطية داخل الأنف. ذلك يعيق مرور الأكسجين في الرئتين ويتسبب صعوبة في التنفس. حساسية الأنف نصاب بها عندما يحدث فرط في استجابة الجهاز المناعي لهذه المادة ويعتبرها ليست مؤذية وبالتالي لا يحاربها.

 

حساسية الأنف هي حالة مرضية يصاحبها العديد من الأعراض المؤلمة نتيجة لبعض الأسباب والعوامل ولكي تتعرفي أكثر عن حساسية الأنف تابعي معنا هذا المقال.

 

أسباب الإصابة بحساسية الأنف

1- عوامل بيئية

من أهم العوامل البيئية للإصابة بهذه الحساسية هو استنشاق حبوب اللقاح وعادة ما يتم طرحها في الربيع. كذلك استنشاق الدخان والغبار والأتربة وعوادم السيارات والوبر، خاصة وبر القطط لمن لديهن حساسية حيث يفرزوا مادة تبقى معلقة في الهواء، قد يؤدي إلى حساسية الأنف. هذا إلى جانب بعض الحشرات والمبيدات الحشرية التي تكون من أهم مسببات حساسية الأنف المزمنة.

 

2- عوامل وراثية

العامل الوراثي يلعب دورًا كبيرًا في إصابة الإنسان بحساسية الأنف أي إذا تواجد شخص في العائلة يعاني من مرض حساسية الأنف فهناك احتمال كبير أن ينتقل المرض عبر الجينات. فيقوم الجهاز المناعي بإنتاج مضادات تتفاعل مع المسببات، فتلتصق بجدران الأنف وينتج عن ذلك إفراز الهيستامين التي تزيد من حساسية الأنف.

 

أعراض حساسية الأنف

عند الإصابة بحساسية الأنف يصاب الإنسان بالعديد من الأعراض منها الزكام الشديد والرشح والعطس المستمر. هذا بالإضافة إلى سيلان الأنف مع حكة في العينين واحمرارهما. قد تشعرين بحكة في الأذنين والأنف وسقف الحلق، كما يشعر المصاب بحساسية الأنف بالصداع وآلام حادة في الرأس  وبالدوخة والغثيان.

 

علاج حساسية الأنف

1- علاج دوائي

بعض الأدوية الطبية تساهم في علاج حساسية الأنف والتخفيف من أعراضها، لكن يحب أن تؤخذ بإستشارة من الطبيب المختص. من أهم هذه الأدوية هو عقار الكيتوفين (واحد ملجرام) الذي يؤخذ حبة كل اثنتي عشرة ساعة، كذلك يوجد نوع من البخاخ الطبي وهو صوديوم كرموجلاكيت الذي يتم بخه في الأنف في حدود 3 بخات فقط في اليوم ولكن يجب استشارة الطبيب أولًا للكشف عن الحالة والتشخيص وتحديد العلاج المناسب.

 

2- علاج طبيعي

الطبيعية لها دور في علاج حالة حساسية الأنف المزمنة. من أهم العلاجات الطبيعية المحلول الملحي الذي يمكنك صنعه بسهولة. ضيفي الملح إلى الماء الدافئ وادهني منطقة الأنف به. هناك أيضًا بعض الأعشاب الطبيعية الفعالة في تقليل إفراز مادة الهيستامين التي تسبب تهييج للأغشية المخاطية منها عشب الزنجبيل وعشب الكركم. كذلك استنشاق البخار المتصاعد من بعض الزيوت العطرية يساهم في تخفيف أعراض حساسية الأنف مثل العطس والسيلان الأنفي وآلام الرأس.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع