كل ما يجب أن تعرفيه عن حبوب ليريكا

Mohamed Omran
123rf - moonlight

أصبحت الآن ظاهرة ادمان الحبوب الدوائية من أكثر الظواهر انتشارًا خلال عصرنا الحالي وبعد الإنتقال من حبوب الترامادول وغيرها من الحبوب المدمنة وصل بنا الحال إلى البحث عن أدوية أخرى يدمنها عدد كبير من الشباب ألا وهي حبوب تسمى ليريكا.

 

هذه الحبوب تستخدم في علاج الآلام الناتجة عن التهاب الأعصاب ولكن الإفراط في تناولها تسبب حالة من الإدمان حتى أنها أصبحت بديلًا عن حبوب الترامادول. ذلك لأن طبيب الصيدلية يمكنه بيع هذه الحبوب دون وصفة طبية كما أنها أرخص في السعر ولكن ما هي حبوب ليريكا؟ وما هي استخداماتها؟ وما علاقتها بتأثير الترامادول على الجسم؟ كل هذا وأكثر سوف نتعرف عليه من خلال هذا المقال.

 

ما هي حبوب ليريكا؟

عقار ليريكا يصنف من أحد أنواع العقاقير الطبية الحديثة التي تستخدم لتهدئة الأعصاب وارتخاء عضلات الجسم. هي علاج فعال للألم الناتج عن تلف الخلايا العصبية التي يسببها مجموعة من الأمراض الصحية المزمنة منها داء السكري ومرض الهربس وهو عدوى القوباء. كذلك يعالج ألم الأعصاب المرتبطة بإصابة الحبل الشوكي. يحتوي مستحضر ليريكا الطبي على بعض المركبات والمواد الكيميائية مثل مادة "بريغابالين". يتوفر منه كبسولات بعدة عيارات مختلفة 25 ملغ، 75 ملغ، 150 ملغ، 300 ملغ. يعطى هذا الدواء مرة أو مرتين يوميًا.

 

فوائد حبوب ليريكا

صنعت حبوب ليريكا لعلاج حالات الاكتئاب الحادة جدًا وحالات الرغبة في الانتحار وحالات الصرع و حدتها وعلاج الفيبروميالغيا. ذلك لأن حبوب ليريكا تقوم بضبط نشاط الكهرباء في المخ وتقوم بتخفيف أعراض الألم الناتجة عن الإصابة بهذه الأمراض العصبية. حيث أن الدماغ مكونة من مجموعة من الخلايا العصبية وتربطها بعض النبضات الكهربائية التي تزيد من نشاط الكهرباء لكي تنقل المعلومات فيما بينها وعندما يزداد نشاط الكهرباء في المخ كل ما يزداد ألم الأعصاب ولكن مع استخدام دواء ليريكا فإنها تقوم بتثبيط هذه النبضات الكهربائية على وضعها لكي لا تسبب الألم الحاد للمريض.

 

أضرار حبوب ليريكا

هناك بعض الآثار الجانبية التي تنتج عند استخدام حبوب ليريكا من أهمها زيادة كبيرة في الوزن وتورم الساقين والقدمين مع الشعور بالدوخة وصعوبة التركيز و يصاحبها رغبة شديدة في النوم مع الإصابة بحالات الإمساك وجفاف الفم مع الشعور بالحكة في اللسان والوجه ينتج عنه طفح جلدي. كذلك يسبب دواء ليريكا ضيق في التنفس.

 

موانع استعمال حبوب ليريكا

1- يوجد بعض الحالات التي يجب الحذر من تناول حبوب ليريكا وتجنبها تمامًا منها الحوامل والمرضعات وذلك لأنها تؤثر تأثيرًا سلبيًا على الجنين والرضيع. كذلك المرضى الذين يعانون من قصور حاد في نشاط الكلى والكبد.

 

2- يوجد ايضًا بعض الأدوية التي يتناولها المريض وتؤثر على استخدام حبوب ليريكا ولابد من اخبار الطبيب بهذه الأدوية قبل أن يصف له هذه الحبوب ومن أبرز هذه الأدوية هي أدوية نزلات البرد والانفلونزا، العقاقير المضادة للحساسية، المهدئات والحبوب المنومة، أدوية القلب والضغط، أدوية مرخيات العضلات.

 

ما هي علاقة حبوب ليريكا بالإدمان؟

إذا تم تعاطي حبوب ليريكا بشكل مفرط دون استشارة الطبيب فإنه يسبب حالة من الإدمان الحادة وينتج عنها الشعور بالدوخة الشديدة والطفح الجلدي وتشوش في الرؤية وعدم وضوحها، الشعور بالضعف والفتور الجنسي، ضعف التركيز وتشتت الذهن، مع الإحساس بالوحدة والعزلة. لعلاج الإدمان لابد من الحذر في تناول حبوب ليريكا ولا يجب توقفها مرة واحدة دون مراقبة أو بشكل مفاجئ لكيلا يحدث مضاعفات خطيرة منها الرغبة الزائدة في الانتحار وإيذاء النفس أو إيذاء الآخرين. لكن يجب في البداية علاج الأعراض المصاحبة للإدمان منها العصبية الزائدة والصداع والانفلونزا والإسهال والتعرق الزائد و الأرق وقلة النوم. يخضع المدمن لحبوب ليريكا إلى برنامج دوائي ونفسي لسحب السموم من جسم المتعاطي ويبدأ تدريجيًا من التخلص تمامًا من تأثير هذه الحبوب.

 

الفرق بين حبوب ليريكا وحبوب الترامادول

يلجأ عدد كبير من الشباب لتعاطي حبوب ليريكا بدلاً من الترامادول وذلك لأن أعراض إدمان المستحضرين متشابهين ولكن هناك إقبال أكبر على حبوب ليريكا وذلك لأنها أرخص في الثمن ومتداولة وغير محظورة أو مراقبة مثل الترامادول بالإضافة إلى ذلك يمكن الحصول عليها بسهولة شديدة من الصيدليات دون وصفة طبية.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع