أفضل علاج الاملاح بدون عقاقير

Mohamed Omran

من المشكلات الصحية التي تسبب إزعاجًا كبيرًا للسيدات هي معاناتهن من الأملاح الزائدة في الجسم والتي تحدث نتيجة تراكم نسبة الأملاح والصوديوم داخل الجسم ومن الصعب التخلص منها من كثرة وجودها.

 

تتسبب في حدوث انحباس هذه الأملاح في عدة مناطق بالجسم منها منطقة البطن والقدمين. تسبب آلامًا كبيرة وصعوبة في المشي أو الوقوف لمدة طويلة. كما أن زيادة الوزن الوهمي من مسببات الأملاح وليس بتناول الأطعمة ولكن بكثرة احتباس السوائل والماء داخل الجلد. من أسباب الإصابة بالأملاح المعدنية الزائدة أو ما يعرف بحمض البوليك هو قلة الحركة وعدم التعرق. ربما إصابة الجسم بأمراض مزمنة منها داء السكري وارتفاع ضغط الدم. بسبب الزيادة الكبيرة لنسبة الأملاح في الجسم قد بوجد بعض المضاعفات العديدة إذا لم يتم تصريف الأملاح سريعًا من أهمها الإصابة بالتهاب في المسالك البولية وآلام المفاصل والعضلات. مع ذلك يوجد عدة علاجات طبيعية دون استخدام العقاقير الطبية سوف نذكرها سويًا.

 

1-الأغذية الغنية بالبوتاسيوم

من أهم وأبرز علاجات زيادة الأملاح في الجسم هو الغذاء الجيد وخاصة الأغذية والأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من عنصر البوتاسيوم وذلك لأنها تقوم بامتصاص الأملاح الزائدة من الجسم. تمنع احتباس السوائل تحت الجلد ومن أهم الأطعمة الغنية بعنصر البوتاسيوم الذي لعلاج الأملاح هي الفواكه الحمضية مثل البرتقال فهو مدر للبول ويحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم. والليمون أيضًا والكيوي والموز والخوخ والعنب.

 

بالإضافة إلى ذلك يوجد عدد كبير من الفواكه الطازجة التي تعتبر من أكثر العلاجات الفعالة لمشكلة زيادة الأملاح منها فاكهة ثمار المشمش الطازج أو المشمش المجفف فهو يحتوي على 300 ملجم من البوتاسيوم. تحتوي فاكهة الأفوكادو فقد على نسبة بوتاسيوم كبيرة قد تصل إلى 970 ملجم. جميع انواع البقوليات مثل العدس والفول والحمص. جميع مشتقات الألبان مثل الحليب والزبادي سمك السالمون أيضا غني بكمية كبيرة من عنصر البوتاسيوم.

 

2-الأطعمة المدرة للبول

لكي تتخلصي من الأملاح الزائدة أيضًا احرصي على تناول الأطعمة والمشروبات التي تعمل على إدرار البول. تساهم هذه الأطعمة في تنشيط عمل الكليتين اللتين تقومان بدورهما في تخليص الجسم من الأملاح المعدنية الزائدة من خلال طردها خارج الجسم عن طريق البول. تقوم بطرد الصوديوم المتراكم في الجسم والذي يسبب احتباس للمياه وبالتالي قد يحدث تورم في القدمين واليدين.

 

من أبرز أنواع الأطعمة التي تعمل على إدرار البول وتعالج الأملاح هي عدد لا مثيل له من أنواع الخضروات الورقية والخضروات الطازجة منها الطماطم فهي من الأغذية الهامة لعلاج الأملاح والخيار أيضًا والبقدونس والبصل. الفاكهة فمن أهمها البطيخ والشمام لأنهما يحتويان على نسبة كبيرة من الماء التي تساعد على غسيل أعضاء الجسم وتطهيرها من الأملاح المترسبة. يمكنكِ شرب الماء المنقوع من هذه الأعشاب الطبيعية مثل اليانسون والنعناع والقرفة.

 

3-المكملات الغذائية

تناول المكملات الغذائية من الوسائل العلاجية السريعة لعلاج الأملاح المعدنية الزائدة داخل الجسم والتي تسبب تراكم في نسبة المياه وانحباسها تحت الجلد. تمنع المكملات الغذائية ترسيب الأملاح والصوديوم في الجسم فهي مفيدة وهامة جدًا في لكل من تعاني من زيادة في نسبة الأملاح ومن أهم هذه المكملات الغذائية هي المكملات هي المنجنيز والكالسيوم والماغنسيوم والبوتاسيوم.

 

بالإضافة إلى مكملات الفيتامينات الغذائية لا تنسي تناول الفيتامينات التي توجد في معظم الفواكه الطبيعية والكثير من المنتجات الخاصة بالألبان مثل جبن الشيدر والجبن الرومي وجبن القريش والزبادي خالية الدسم. يمكنكِ وضع شرائح من الليمون أو البرتقال أو الكيوي أو الموز على الزبادي للاستفادة بنسب الفيتامينات والبوتاسيوم الموجود في الفواكه والزبادي.

 

4-شرب المياه

بالتأكيد تناول المياه بكميات كبيرة جدًا قادرة على تخليص الجسم من ترسب ملح الصوديوم والأملاح المعدنية خارج الجسم. تفيد في تفتيت حصوات الكلى التي تقلل من كفاءة عمل الكلى بالقضاء على الأملاح الزائدة وبطردها بواسطة التبول. يمكنكِ تناول أكثر من 12 كوب من الماء خلال اليوم والإكثار من المياه أيضًا يساهم في علاج احتباس السوائل ويقضي على التورم والانتفاخ الموجود في منطقة القدمين أو اليدين نتيجة احتباس الماء تحت الجلد إثر يرسب الأملاح والصوديوم وعدم تخلص الجسم منها.

 

5-ممارسة التمارين الرياضية

هل تعلمين سيدتي أنه من أكثر الطرق العلاجية الطبيعية في علاج الأملاح هي ممارسة التمارين الرياضية وكثرة الحركة ؟ذلك من أجل تنشيط الدورة الدموية داخل الجسم. يسبب زيادة في ارتفاع درجة الحرارة وبالتالي زيادة في نسبة التعرق التي تقوم بإخراج السموم والأملاح من الجسم في صورة عرق. تساعد ممارسة التمارين الرياضية أيضًا الجسم من التخلص من السوائل المخزنة بداخله. كثرة الحركات وممارسة الرياضة تلعب دورًا كبيرًا في تفتيت حصوات الكلى وتمنع من تكوينها.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع