لهذه الأسباب لا تفرطي في كعك العيد

Hossam Serag

 

يعتبر كعك العيد من الوجبات التي يتناولها الكثير من الناس مع قدوم عيد الفطر. تتميز حلويات العيد بتنوعها واحتوائها على كمية كبيرة من السكر والشيكولاتة والسمن. الإسراف في تناول كعك العيد يسبب العديد من المشكلات الغذائية.

 

تقول الدكتورة لورا فرح أخصائية التغذية العلاجية أن كعك العيد لا يحتوي على قيم غذائية بالإضافة لأنه غني بالسكريات والكربوهيدرات. أضافت فرح أن الكعك لا يحتوي على فيتامينات ومعادن يمتصها الجسم.

 

قالت لورا فرح أخصائية التغذية العلاجية أن الكعك وحليوات العيد تسبب أمراض السمنة وذلك لاحتوائها على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات والسكر. تحتوي تلك العناصر على كمية كبيرة من السعرات الحرارية التي يخزنها الجسم على هيئة دهون. أضافت فرح أن الكعك قد يهدد بتعويض الوزن الذي تم فقدانه خلال شهر رمضان.

 

أكدت لورا فرح أخصائية التغذية العلاجية أن تناول كمية كبيرة من الكعك يهدد بالإصابة بأمراض متعددة وأهمها هشاشة العظام وذلك لأنه يحرم الجسم من امتصاص عنصر الكالسيوم. أضافت فرح أن الكعك يؤدي إلى الإصابة بالسكري نتيجة احتوائه على نسبة كبيرة للغاية من الكربوهيدرات والسكر.

 

يضر الكعك بصحة الأسنان ويسبب تآكل طبقة المينا الحامية لها مما يؤدي للإصابة بالتسوس ونخر الأسنان. أكدت فرح أن الكعك يؤدي إلى نمو البكتريا على الأسباب التي تعمل على تراكم الجير على الأسنان.

 

أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن تناول الأطفال لكمية كبيرة من المخبوزات المحضرة من الدقيق الأبيض يؤثر على قدراتهم الذهنية لذلك عليكِ بمنع أطفالك من الحصول على الكعك العيد.

 

نصحت لورا فرح أخصائية التغذية العلاجية بأهمية تناول كمية معتدلة من كعك العيد وعدم الإفراط به لحماية الجسم من الأخطار الصحية التي يسببها. أضافت أنه يمكن التقليل من خطر الكعك عن طريق تناوله بكمية قليلة من السكر وبدون إضافة شوكولاتة.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع