وظائف هرمون البروجيسترون الحيوية في جسم المرأة

Eman

البروجسترون هو واحد من الهرمونات الرئيسية الأنثوية الهامة للإباضة عن طريق الهرمون (LH) الذي يحفز الجسم الأصفر (بقايا كيس البيض) في المبيض لإنتاج البروجسترون .

 وهي من أهم الإجراءات الرئيسية من هذا الهرمون للخصوبة و المساعدة لدعم الجنين.
والتوازن الهرموني هو عامل مهم عندما يتعلق الأمر بالخصوبة أثناء الدورة الشهرية حيث يوجد هرمونات مختلفة تعمل معا في السيمفونية المعقدة للتحريك المختلف لمكونات الإباضة والحيض .

عند حدوث الحمل
، يستمر إنتاج هرمون البروجسترون من الجسم الأصفر لمدة 7 أسابيع (ثم يتم إنتاجه عن طريق المشيمة خلال فترة الحمل) . إذا لم يحدث الحمل، وبدأت فترة التبويض بعد 14 يوما.. عندها لا يحدث الإخصاب ويتحلل الجسم الأصفر، والذي يسبب إنخفاضا في مستوى هرمون البروجسترون، ومن ثم تبدأ أنسجة بطانة الرحم في التفكك.

ماهي أهمية البروجسترون؟

• يحافظ البروجسترون على بطانة الرحم مما يجعلها مُعدة للتبويض المخصب (إستقبال البويضة المُخصبة، ثم إنغراسها في أنسجة الرحم).

• يجعل عنق الرحم ذو ملمس مخاطي مما يسهل الوصول إليه عن طريق الحيوانات المنوية.

• يسمح للجنين بالبقاء

• يمنع الرفض المناعي للطفل النامي وهو في بطن أمه.

• يسمح للتطوير الكامل للجنين خلال فترة الحمل.

• يساعد على استخدام الدهون في الجسم للطاقة أثناء الحمل.

• يزيد الرغبة الجنسية خلال فترة الإباضة

• ينشط الخلايا بانية العظم لزيادة تكوين العظام الجديدة، ويمنع هشاشة العظام.

• يحمي من سرطان بطانة الرحم، وسرطان الثدي والمبيض.
  • إذا حدثت أي إختلالات في الوظائف لهذا الهرمون، وحده الطبيب الذي يمكنه عن طريق التحاليل الهرمونية من حل المشكلة.

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع