احذري التطعيمات المُجمّعة لطفلك...دراسات تشير لخطورتها

Sara Ahmed


يبدأ الطفل في تلقي التطعيمات واللقاحات الواقية ابتداءاً من الأسبوع الأول لولادته، والتي تساعد على تقليل فرص الإصابة بالعديد من الأمراض المعدية وأهمها الحصبة، والجديري المائي. وبرغم أهمية هذه التطعيمات إلا أن بعض الدراسات الحديثة أشارت إلى خطورة التطعيمات المجمعة أو كما تعرف بالتطعيمات الرباعية والخماسية، والتي يتلقى فيها الطفل مجموعة من اللقاحات ضد أمراض متنوعة في حقنة واحد.

  • وقد أشارت هذه الدراسة أن التطعيمات المجمعة تزيد من خطر إصابة الطفل بالتشنجات كنتيجة لارتفاع مفاجئ وشديد في درجة الحرارة. وتستهدف التطعيمات المجمعة مجموعة من الأمراض الفيروسية مثل: النكاف، والحصبة الألماني، والجديري المائي.

  • ولسنوات طويلة كان الطفل يتلقي لقاح الجديري بمفرده، ولقاحات الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية (MMR) في تطعيم مُجمّع أو كما يعرف بالجرعة الثلاثية. حتى تغير الأمر مؤخراً وأصبح الطفل يتلقى التطعيمات الرباعية المجمعة والتي وفقاً للدراسة التي أجراها الباحثين في الصحة الكندية وُجد أن الأطفال التي تتلقى اللقاحات الرباعية تتضاعف معها فرص الإصابة بالتشنجات المرتبطة بارتفاع درجة الحرارة مقارنةً بالأطفال التي تتلقى التطعيمات منفصلة. 

  • وأشارت دراسة أخرى مشابهة أجريت في الولايات المتحدة بخطورة التطعيمات المجمعة على الأطفال، وخاصةً الأطفال قبل عمر عام.حيث قد تتسبب التشنجات الناتجة من تلقي اللقاحات الرباعية والخماسية قد تمثل تهديد على حياة الطفل.

  • وعلى عكس ما أشارت به الدراسات يقول دكتور نيكولا كلاين والذي قام بدارسة التطعيم الرباعي أن على الآباء إعطاء أطفالهم التطعيمات حتى مع وجود احتمالية لحدوث التشنجات لأن مخاطر الحصبة، والنكاف، والجديري المائي، والحصبة الألماني أكثر من مخاطر التشنجات.

  • وعلى الأم تأجيل إعطاء الطفل التطعيمات إذا كان الطفل يعاني من ارتفاع مسبق في درجة الحرارة، ويجب استشارة الطبيب في هذه الحالة لمعرفة الإجراءات اللازم اتخاذها.

اقرئي أيضاً:

أمراض الصيف الشائعة: كل ما يهمك معرفته عن الجديري المائي

أمراض الصيف الشائعة: الحصبة وأعراضها وكيفية العناية بالطفل المصاب بها

أهم الأعراض الجانبية للتطعيمات، وموانع التطعيم لدى الأطفال

تعرفي على التطعيمات الأساسية لطفلك لحمايته من الأمراض المعدية


 

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع