ملف شامل عن مرض كورونا القاتل: الأعراض - الوقاية - العلاج

Mohamed Omran

مخاوف وترقب ومتابعة من أفراد المجتمعات العربية، بعدما تناقلت وسائل الإعلام العربية تسجيل حالات وفاة لمواطنين  بفيروس (كورونا) الغامض مما أدى إلى إدخال الرعب والقلق لدى البعض.

فى هذا المقال أقدم لكِ سيدتى ملف شامل عن مرض كورونا القاتل، ما هو هذا المرض؟ كيفية الإصابة به؟ الأعراض؟ والوقاية والعلاج.

-  التعريف بالفيروس :

مرض تنفسي فيروسي حاد ، يصيب مختلف الاعمار , وهو لا ينتقل إلى المخالطين للمريض، وإن الغموض يخيم حول كيفية العدوى، وكل ما عرف عنه حتى الآن أن انتقاله يكون عن طريق العطاس والسعال والأيادي الملوثة, يدعى كورونا فيروس  (coronavirus) او الفيروس الكوروني البشري , سميت هذه الفيروسات بـ كورونا لأنها تظهر تحت المجهر على هيئة هالة أو تاج crown-like, هذه المجموعة من الفيروسات تسبب التهابات تنفسية خفيفة إلى متوسطة للإنسان كما أنها تسبب أمراضآ في الجهاز التنفسي و العصبي و الهضمي للحيوان الجدير بالذكر أن سلالات أخرى من الفيروسات التاجية (Coronavirus) ينتمي إليها فيروس سارس.

-    انتشار المرض :

فيروسات المجموعة هي تاجية الشكل شبيهة بهالة الشمس, يتسبب الكورونا أسوة بغيره من فيروسات المجموعة التاجية، بالتهابات تنفسية خفيفة إلى متوسطة للإنسان، وبأمراض في الأجهزة العصبية والهضمية والتنفسية للحيوان, وتنتقل عدوى الكورونا إما في الهواء من خلال القحة والعطس، أو عبر الاحتكاك المباشر بالمريض أو عن طريق ملامسة الأنف والفم بعد تلوث اليدين من استخدام بعض الأغراض, ينتقل المرض عن طريق تلوث الايدي و الرذاذ التنفسي و المخالطة المباشرة مع سوائل و افرازات المريض و جزئيات الهواء الصغيرة, حيث يدخل الفيروس عبر اغشية الانف و الحنجرة و البلعوم و الرغامى .

-    أعراض الفيروس :

-     حرارة عادية طبيعية.
-    التهاب الانف مع إفراز مائي.
-    عطس.
-     الم في الرأس.
-    سعال.
-     الم في الحنجرة.
-     اوجاع عضلية.
-    أستمرار الفيروس عدة ايام و احياناً اسبوعين .
-    ولكن تكمن الخطورة إذا تطورت الأعراض إلى التهاب حاد في الرئة بسبب تلف الحويصلات الهوائية، وتورم أنسجة الرئة، أو إلى فشلٍ كلوي، كما قد يمنع الفيروس وصول الأكسجين إلى الدم مما يسبب قصوراً في وظائف أعضاء الجسم فيؤدي إلى الوفاة في بعض الحالات .

-    كيفية الإصابة به؟

-    ينتقل الفيروس عن طريق استنشاق الرذاذ التنفسي من المريض، أو عن طريق الأسطح الملوثة، مثل المخدات (الوسائد) والألحفة والاقمشة والشراشف وغيرها.

-    وقد ثبتت قدرة الفيروس على الانتقال بين الناس كما ثبتت إصابة عدد من العاملين في المجال الصحي به عن طريق العدوى من المرضى، وتوصي منظمة الصحة العالمية العاملين في مجال الرعاية الصحية باستخدام الإجراءات الوقائية من الأمراض التنفسية عند الكشف على المصابين بالفيروس.

-    هل الاطفال أكثر عرضة للإصابة ؟

-    على سبيل المثال لم تتعد نسبة اصابة الاطفال بفيروس( سارس) 5 % وهو أحد فيروسات (كورونا) ذلك لان التعامل مع الحالات كان سريعا بعزل الحالات ومعالجتها ومنع الاطفال من زيارة المرضى في المستشفيات .

-    علاج الفيروس :

ليس هناك علاج خاص ضد مرض كورونا الفيروسي حتى الآن ولا هناك لقاح مضاد للمرض، حيث يقوم الجسم بطرد الفيروسات بالمناعة الذاتية، والتى تلزم على المريض سرعة التوجه الى طوارئ المستشفى عند الشك فى إصابته بهذا المرض القاتل.

- الوقاية :

-    عزل المصاب و عدم الاحتكاك به .
-    ارتداء القناع للوقاية من تسرب الفيروس عبر الهواءالى الجسم .
-    الابتعاد عن الرطوبة و تهوية المنازل و تدفئتها جيدا .
-    عدم الاختلاط به وارتداء الأقنعة الواقية من الرذاذ التنفسي وتجنب الرطوبة .

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع