الفوائد الصحية لفاكهة التوت

rehab_hamdi

التوت هو ثمار شجيرة تتراوح في حجمها والوانها حيث يوجد التوت الأحمر، الأرجواني، الأسود والأزرق. وبالإضافة إلى طعم التوت اللذيذ إلى أنه يحتوي على عناصر ومركبات هامة جداً لصحة الإنسان. أشارت دراسة قُدمت في مؤتمر البيولوجيا التجريبية عام 2009 إلى إتباع نظام غذائي غني بالتوت يقلل من مستويات الكوليسترول في الدم وتحسين السيطرة على مستويات الجلوكوز وحساسية الأنسولين، وخفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.


 ومن الفوائد الصحية لفاكهة التوت:

1- التوت يحتوي على مضادات الأكسدة

يعدّ التوت من أغنى الفواكه بمضادات الاكسدة حيث يحتوى التوت الأزرق على كميات كبيرة جدا من مادة الأنثوسيانين (المسؤولة عن اللون الأزرق للتوت الأزرق) المضادة للتأكسد، الفيتامين A،B،C،E والنحاس وهو مضاد للبكتيريا وله دور في تعزيز مناعة الجسم. كما يحتوي على السيلينيوم والزنك، الحديد الذي يعزز مناعة الجسم عن طريق رفع تركيز الهيموجلوبين والأكسجين في الدم. وكل هذه العناصر تقلل من الإصابة بنزلات البرد، الحمى، الجدري والإصابات الفيروسية والبكتيرية المعدية.

2- التوت يساعد على تقليل الدهون في منطقة البطن

أشارت دراسة بمركز القلب والأوعية الدموية في جامعة ميشيغان أن تناول التوت البري يساعد في التخلص من الدهون في منطقة البطن وذلك عن طريق تقليل مستويات الأنسولين في الدم. فالمستويات العالية من الأنسولين تساعد على تخزين الجلوكوز غير المستخدم في صورة دهون  ويمنع إستخدام الدهون المخزنة كمصدر للطاقة وذلك يؤدي إلى تراكم الدهون في منطقة البطن.

3- التوت يساعد  في منع وعلاج إلتهاب المسالك البولية

تنشأ إلتهابات المسالك البولية نتيجة وجود مستعمرات بكتيرية على بطانة الجدار الداخلي لها مما يؤدي إلى حدوث حرقان أثناء التبول. وهنا يلعب التوت دور هائل حيث أنه يحتوي على مركبات تمنع نمو البكتيريا على جدار المسالك.

4- التوت لصحة العين

يحتوي مستخلص التوت الأزرق على مادة الأنثوسيانين التي لها دور في منع مشكلات العين المتعلقة بالعمر مثل الضمور البقعي، إعتام عدسة العين، قصر النظر ومد البصر، وجفاف والتهابات العين وبخاصة تلك المتعلقة بشبكية العين. بالإضافة إلى الفيتامين A،C،E، السيلينيوم والزنك والفوسفور، وهي مفيدة جدا وضرورية لصحة العين.

5- علاج الاضطرابات العصبية

إن الأنثوسيانين، والسيلينيوم، والفيتامينات A،B،C،E، الزنك، الصوديوم، البوتاسيوم، النحاس، المغنيسيوم، الفوسفور، والمنغنيز يمكنها منع وعلاج الاضطرابات العصبية عن طريق منع موت الخلايا العصبية، وخلايا الدماغ، وكذلك من خلال استعادة صحة النظام العصبي المركزي. فمن الصعب أن نصدق أن التوت يمكنه أيضا علاج مشكلات خطيرة مثل مرض الألزهايمر ويساعد خلايا الدماغ التالفة والأنسجة العصبية على الإلتام والحفاظ على الذاكرة الخاصة بك لفترة طويلة. ووجد الباحثون أن الوجبات الغذائية الغنية بالتوت تحسن من القدرة على التعلم والمهارات الحركية.

 

إقرئي أيضًا:

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع