6 حقائق حول البيوتين ونمو الشعر

Samar Hamdi
123rf - vgstudio

نرغب جميعًا في الحصول على شعر طويل وصحي، كما نسعى دائمًا للبحث عن أفضل الطرق لتحقيق ذلك كاستخدام الزيوت الطبيعية، تطبيق خلطات الشعر، استخدام مستحضرات العناية الفعّالة كالشامبو والبلسم لتكثيف الشعر. لكن مع ذلك، قد يغفل الكثيرون عن أهم العناصر الأساسية لنمو وتكثيف الشعر، وهو البيوتين.

 

لا يعلم الكثير من الأشخاص معلومات كافية حول البيوتين، أو فيتامين H. فيعد واحد من أهم العناصر الغذائية الأساسية لتقوية بصيلات الشعر وزيادة معدل نمو الشعر وتكثيفه. سواء بتناوله من خلال النظام الغذائي أو كمكمل غذائي، عليكِ أولاً معرفة فوائده الصحية لشعرك، أهم مصادره الغذائية والجرعات المناسبة لكِ. 

 

لذا، قد جمعنا إليكم من خلال المقال التالي أهم الحقائق الأساسية حول ما هو البيوتين وأهم فوائده لنمو الشعر.

 

1- ما هو البيوتين؟

البيوتين أو فيتامين H أو فيتامين B7 هو إحدى مشتقات فيتامين B المركب، من الفيتامينات الذائبة في الماء. يتوافر البيوتين في العديد من المصادر الغذائية، كما تتوافر كذلك بعض الأقراص والمكملات الغذائية للأشخاص ممن يعانون من نقص نسبته في الجسم. تكمن أهمية فيتامين B7 في زيادة كرات الدم الحمراء داخل الجسم، كما يساعد على نمو الخلايا الجديدة داخل الجسم. يساعد كذلك على سرعة تدفق الدم تجاه بصيلات الشعر والجذور.

2- فوائد البيوتين لنمو الشعر وتقوية الأظافر

يساعد البيوتين على تعزيز نمو الشعر وزيادة كثافته. كما أنه من أهم العناصر الأساسية لتقوية الأظافر كذلك. فيساعد على الوقاية من ضعف وهشاشة الشعر والأظافر. تناول البيوتين إلى جانب العناصر الغذائية الأخرى يضمن لكِ الحصول على شعر صحي، قوي أكثر كثافة. وتتوافر أيضًا أنواع من الشامبو الغنية بالبيوتين في الأسواق لزيادة معدل نمو الشعر.

 

3- المصادر الغذائية الغنية بالبيوتين

يتوافر البيوتين في العديد من الأطعمة كالفول السوداني، البيض، الخضروات الورقية، اللحوم الحمراء، الأسماك الزيتية كالسلمون والتونة. كما يتوافر كذلك في الأرز البني، الشوفان، والأفوكادن. منتجات الألبان والدواجن أيضًا من المصادر الغنية بالبيوتين.

 

4- الجرعات اللازمة للجسم من البيوتين

يحتاج الجسم لجرعة يومية من البيوتين تقدر بحوالي 2500 ميكروغرام للحصول على شعر طويل وقوي. ينصح بتناول نصفها (1250 ميكروغرام) خلال وجبة الإفطار، والنصف الآخر (1250 ميكروغرام) خلال وجبة العشاء لمدة أسبوعين متتاليين.

 

لكن يراعى الحذر من تناول المكملات الغذائية من البيوتين، فالإفراط في تناولها قد يتسبب في العديد من المشكلات الصحية والآثار الجانبية.

 

5- هل يساعد البيوتين على تنعيم الشعر المجعد؟

لا يساعد البيوتين على تنعيم الشعر، لكنه يعمل على تعزيز نموه وزيادة كثافته. فيمنحك بالتأكيد مظهر صحي لشعر قوي. لكن يعرف البيوتين كعلاج فعّال للشعر التالف، فيساعد على تقويته وتحسين مظهره. خلال أسبوعين فقط، ستلاحظين بنفسك شعر صحي قوي وأكثر لمعانًا.

 

6- كيف تحصلين على أفضل النتائج بعد استخدام البيوتين؟

نمو الشعر بعد تناول مكملات البيوتين الغذائية يعتمد على عدة عوامل منها معدل التمثيل الغذائي، مستوى النشاط اليومي، النظام الغذائي المتبع، ومقدار شرب الماء. إن كنتِ قد قررت تناول البيوتين للحصول على شعر طويل وقوي، لا ينصح بالبدء بجرعات كبيرة. واعلمي جيدًا أن للبيوتين العديد من الفوائد الصحية والجمالية كنضارة البشرة، تقوية الأظافر، نمو الشعر أيضًا. أقراص البيوتين ليست علاج سحري يمنحك شعر طويل خلال يوم واحد، لكن يحتاج الأمر لبعض الصبر لتحقيق النتائج المرغوبة.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في جمال

8 تعليقات

السلم عليكم اريد ان اسأل عى البيوتي هل يفيذ لشعر وحده او مع البيبونتان افيدوني من فضلكم

طرق فرد الشعر طرق كيمائية لفرد الشعر يعتبر استخدام المواد الكيميائية لتمليس الشعر فعالاً، ولكنه في نفس الوقت مكلف جداً، ويحتاج إلى أن يكون الشعر صحياً وسليماً، لذا لا بدّ من استشارة مصفف الشعر قبل استخدام هذه المواد، لكنّ هذه المواد قد يكون لها آثار جانبية ضارّة على الشعر، وتحتاج إلى الرعاية والاهتمام الجيد. وفيما يأتي بعض الطرق الكيمائية لفرد الشعر:[١] مواد التمليس التقليدية: ويقصد بها استخدام مواد التمليس التقليدية الكيميائية التي تعالج الشعر، وتخفف من تموجاته، وتساعد على تحسين جذور الشعر، وجعلها أكثر نعومة، لكن مفعولها يدوم مدّة 4 أشهر إلى 6 أشهر، وتجدر الإشارة إلى أنه يعالج الشعر قليل التموج وليس الشعر شديد التموج. التجديد الحراري: وتُعرف هذه التقنية أيضاً بالاستقامة اليابانية، وهي مناسبة للشعر الكثيف والمتوسط، ولا تصلح للتجعدات الصغيرة جداً، وتكون من خلال غسل الشعر أكثر من مرة بمحلول كيماوي يكسر الروابط الداخلية ثمّ يعيد تشكيلها، وبعد ذلك يتم وضع البلسم للحصول على شعر أملس وناعم. وتنعم هذه التقنية الشعر بشكلٍ دائم، لكنها تحتاج إلى استخدام أداة تمليس الشعر الحراري بشكلٍ منتظم كل 5-6 أشهر حسب معدل نمو الشعر، لكن لا بدّ من التبيه إلى أن هذه التقنية غير مناسبة للشعر المصبوغ أو المعالج. الكيراتين البرازيلي: وقد انتشر استخدام هذه الطريقة بشكلٍ واسع بسبب استخدام الكيراتين حيثُ يعدّ أقل ضرراً على الشعر، ولا يكسر روابط الشعر بشكلٍ دائم، ويسيطر هذا العلاج على الشعر المجعد من خلال الحفاظ على حجم الملمس والشعر، كما أنّه يعدّ مناسباً وآمناً للشعر المصبوغ، ومناسباً لجميع أنواع الشعر المجعدّ وحتى الذي يحتوي على تجاعيد صغيرة
المصدر :موقع جميلتى حواء

فوائد النشا للشعر

أحصلى على شعر ناعم وطويل وصحى كما تتمنين بأتباع هذه الخطوات