5 نصائح لتشعيل الحب من جديد

Mohamed Omran

يسعى الكثير من الأزواج إلى تنمية العلاقة بينهما حتى يعيشون في سعادة دائمة ويتقربون من بعضهم أكثر فأكثر.

 

نجد أن الحياة الزوجية تتعرض للكثير من المشكلات التي تؤثر عليها سلبً وتسبب في ابتعاد الأزواج عن بعضهما البعض وافتقارهم للحب والرومانسية التي كانت تشعل حياتهم ببداية الزواج. من المعروف أن الضغوطات اليومية التي يتعرض لها الزوج في عمله والزوجة في عملها بجانب الأعمال المنزلية تساهم في جعل الصمت هو اللغة السائدة داخل المنزل. جئنا لكِ ببعض النصائح الزوجية التي من شأنها أن تعمل على إشعال الحب مجدداً بين الزوجين وتجعل حياتكما أكثر سعادة وهناء ومودة ورحمة.

 

1- الهدايا والمفاجآت

يا أيها الزوج، تعشق المرأة الهدايا والمفاجأت حتى وإن كانت بسيطة فالأمر بالنسبة لها لا علاقة له بالقيمة المادية لهذه الهدية إنما يتعلق بتفكير زوجها فيها وفيما تحبه وجلبه لها حتى وإن كانت قطعة صغيرة من الشوكولا التي تفضلها. يعني لها الأمر مدى احترامه لها وحبه دون التعبير عن ذلك بالكلمات. يجب ان يحرص الشريك على تقديم الهدايا البسيطة لزوجته دون وجود أي مناسبة لذلك حتى تشعر بأنه يفكر بها طيلة الوقت. الأمر أيضاً بالنسبة للزوجة فمن الممكن أن تقوم الزوجة بإحضار شيئاً هاماً للزوج ويرغب به فالأمر سوف يقوي أواصر التواصل والمحبة بينهما.

 

2- عمل المساج

يساعد عمل المساج على شعور الشريك بالاسترخاء والراحة مما يساعد الرجل على التعبير عن شعوره تجاه زوجته بشكل جميل ومرضي لها والعكس صحيح. يتعرض الرجل للكثير من الضغوطات في العمل مما يجعله بحاجة إلى الاسترخاء فإذا عاد ووجد الكثير من المشكلات الأخرى مع زوجته فإن الأمر يجعله ينفجر ويفكر طيلة الوقت في الأسباب التي تجعله يخرج من المنزل ليبحث عن الراحة. من الممكن أن تقوم الزوجة بالتعبير عما بداخلها من حب تجاه الشريك وتقم بعمل تدليك لجسم الزوج وعمل بعض تمارين المساج البسيطة التي لها تأثير السحر على تنشيط الدورة الدموية في جسمه وتجديد النشاط وبالتالي يعبر عن مشاعره تجاه زوجته بكل سلاسة ومودة ومحبة.

 

3- مدح الشريك أمام الأهل والمشاركة بالأعمال المنزلية

مدح الشريك امام الأهل من الأمور التي تعزز العلاقة الطيبة بين الزوجين لأنه يزيد من ثقة الشريك بنفسه ويجعله في حالة دائمة للقيام بالمزيد من أجل إرضاءه. مدحكِ لزوجك وعدم مقارنته بالآخرين يقوي الروابط بينكما بشكل كبير كما أن مشاركته في الأمور التي تخصك وأخذ رأيه في التخطيط للمستقبل أو ترتيب بعد الأمور الحياتية بينكما يساعد على تعزيز العلاقة بينكما. فإذا كنت حريصة عليه يجب جعل الزوج يشعر بقيمته في حياته حتى لا يقوم بالبحث عنها في أي شيء آخر. و الأمر يتطبق على الزوجة أيضاً يا سيدي. يمكنكِ القيام بمساعدتها في المطبخ أو التحدث معها في تخطيطاتك بمستقبل الأطفال، فمثل هذه الامور تجعل دائماً الحوار أساس حياتكما.

 

4- العناق

العناق من الأساليب التعبير عن العاطفة الذي يعزز الترابط بين الزوجين بشكل كبير حيث يساهم في نجاح العلاقة ويجعل الشخصين قريبين من بعضهما جسدياً و عاطفياً. لذلك من الضروري أن يحرص الزوجان على احتضان بعضهما البعض عند وجود أي مشكلة بينهما لتجديد الحب والتواصل والألفة بينهما. يساهم العناق في تخليص الزوجين من الشعور بالتوتر ويمنحها الراحة والهدوء العصبي لأنه يزيد من راحة الجسم واسترخائه ويجعل الحالة النفسية في تحسن مستمر. يعمل على تحسين الجهاز المناعي لأنه يحفز الغدة المسؤولة عن إنتاج كريات الدم البيضاء على إنتاجها نظراً لحدوث ضغط خفيف مما يولد شحنات عاطفية تساعد هذه الكريات على عمل وظيفتها بكفاءة.

 

5- الخروج سوياً لإستعادة الذكريات

يساهم قيام الشريك بالاتصال بشركيه أثناء فترة العمل وتحديد موعد للخروج سويًا في تعزيز الترابط بينهما لأنه يشعرهم بأنهم يريدون التواصل سوياً أكثر. الخروج معاً في نزهة ممتعة يشعر المرأة أنها في موعد خاص مع الحبيب وهو أكثر شعور يجعلها تشعر بالفرحة والبهجة واستعادة الذكريات التي كانت بينهما أثناء فترة الخطوبة كما تشعر بأن زوجها ملكاً لها وحدها ويريد أن يجلس معها ويتحدث كثيراً ويستعيد الذكريات الرومانسية التي كانت بينهما أيام الخطبة وفترة التعارف الأولى. هذه الفترة تعد من أكثر الفترات المليئة بالمشاعر الرقيقة التي لها تأثير عميق في النفس.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أنت وهو

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع