فوائد الحمص الصحية لن تتوقعيها

Eman El Sayed
123rf - handmadepictures

الحمص هو أحد أنواع البقوليات التي تعد من أهم الأطعمة الغذائية للجسم وتساعدكِ على الشعور بالطاقة وعدم التعرض للإصابة بالأمراض المزمنة.

 

ينمو الحمص في دول البحر المتوسط ويتميز بقيمته الغذائية الهامة جدا لصحة وسلامة أعضاء الجسم فهو مصدر ممتاز للبروتين النباتي والحديد والمواد المضادة للأكسدة والأحماض الأمينية والدهنية بشكل كبير، كما أن الحمص يحتوي على العديد من المعادن منها الفسفور والزنك والحديد والماغنسيوم والبوتاسيوم والكالسيوم وغيرها الكثير، ولذلك فإن الحمص تتعدد فوائده الصحية على الجسم.

 

لكي تتعرفي على تلك الفوائد الرائعة بشكل مفصل تابعي قراءة هذا المقال.

 

1- الحمص والريجيم

من أهم الفوائد التي يختص بها الحمص هي قدرته الفعالة في التنحيف والتخسيس. يتميز الحمص بأنه يحتوي على نسبة عالية جدا من الألياف الغذائية التي تمنح المعدة الشعور بالشبع والإمتلاء، مما يجعلك فاقدة للشهية وخاصة في فترة الليل، وبالتالي يحدث إنقاص الوزن بشكل كبير مع الحفاظ على الوزن. أيضًا يساعد على رشاقة الجسم والشعور بالحيوية والنشاط وعدم الشعور بالكسل والخمول، هذا بسبب احتواء الحمص على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات المعقدة التي تمد الجسم بالطاقة. الحمص يساعد على انخفاض نسبة الكوليسترول الضار بالدم ويقلل من مخاطر الإصابة بالسمنة والبدانة المفرطة، لذلك عليك بتناول الحمص المسلوق أو يمكنك اضافتها إلى السلطات والمقبلات اللذيذة.

 

2- الحمص والقولون

الحمص من المصادر الغنية جدًا بالألياف الغذائية والكثير من المعادن الرئيسية مثل الفسفور والكالسيوم والماغنسيوم فهو يحافظ على سلامة القولون وينشط من وظائفه الحيوية. بالإضافة إلى ذلك، فهو يحمي القولون تماماً من تعرضه لمخاطر الإصابة بمرض السرطان الخبيث ويحد من نمو الخلايا السرطانية على جدار القولون وذلك بسبب احتوائه على العناصر المضادة للأكسدة التي تحارب السموم والفيروسات والبكتريا والشوارد الحرة المسببة لمرض السرطان. كما أن الحمص معالج قوي للامساك وحالات عسر الهضم الشديدة. اسلقي حبات الحمص جيدا و أضيفي لها الثوم المهروس وعصير الليمون والملح والفلفل وتناوليه باستمرار.

 

3- الحمص والكلى

تمتد فوائد الحمص الصحية إلى الكلى حيث أنه يساعد على تفتيت حصوات الكلى لكل من يعاني من حصوات الكليتين ويساعد على علاج التهاب الكلى ويمنع تماما من تعرضها للفشل الكلوي الحاد والمزمن. الحمص يعتبر مصدرا ممتازا للبروتين النباتي الذي يحافظ على سلامة الكلى. بالإضافة إلى ذلك، فإن الحمص يقوم بتنشيط وظائف الكلى في طرد الأملاح المعدنية الزائدة والصوديوم الزائد خارج البول وبالتالي يساعد الكلى في منع احتباس الماء والسوائل تحت الجلد. الحمص مدر للبول ويعالج التهابات المسالك البولية والقنوات البولية بشكل كبير، لذلك عليك بتناول سلطة الحمص المضاف إليها الليمون والشطة والفلفل وتجنبي تمامًا مخاطر الإصابة بأمراض الكلى المزمنة.

 

4- الحمص والنوم

من أروع الفوائد التي يقوم بها حبات الحمص الذهبية هي دوره الفعال الذي يلعبه في التخلص من حالات الأرق المزعجة وحل مشاكل النوم واضطراباتها. يساعد الحمص على التمتع بنوم هادئ وصحي دون الشعور بالأرق أو التعب خلال الليل وذلك لأنه يساعد على تهدئة المزاج وتحسين الحالة النفسية السيئة. ذلك يحدث بفضل احتواء الحمص على الكثير من الأحماض الأمينية مثل حمض التربتوفان الذي يتحول إلى هرمون السيروتونين المسؤول عن تنظيم النوم وتحسين المزاج والتخلص تماما من حالات التوتر والإكتئاب الذي يصيب الكثيرون قبل النوم مما يسبب حالة من الأرق الشديدة. اهرسي الحمص المسلوق وأضيفي له قطرات من زيت الزيتون قبل النوم مباشرة.

 

5- الحمص والمناعة والقلب والسكر

من الفوائد الصحية التي يتمتع بها حبات الحمص هو أنه يزيد من تقوية الجهاز المناعي في الجسم وذلك بسبب احتوائه على عنصر الزنك الذي يمنع من تكرار الإصابة بنزلات البرد الشديدة ومخاطر الفيروسات والانفلونزا المزمنة. يحتوي أيضًا على كمية وفيرة من الحديد الذي يزيد نسبة الهيموجلوبين في الدم مما يمنع التعرض للإصابة بفقر الدم والأنيميا الحادة. فوق كل ذلك، فإن الحمص يعالج داء السكري ويقي من التعرض للإصابة به وذلك بسبب مقاومته لإرتفاع نسبة الكلوجوز في الدم ونفس الشئ في الكوليسترول فإنه يخفض من نسبته في الدم مما يحد من الإصابة بأمراض القلب المزمن ويحافظ على سلامة القلب من أي مشكلة صحية تتسبب في ضرره.

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع