نصائح الفنغ شوي لتصميم غرف نوم الأطفال

Rouba Mystera
  • Shutterstock©

    مثلما تحتاج البذور الصغيرة إلى الرعاية لتنمو وتتفتّح أزهاراً، يحتاج الأطفال إلى الدعم المستمر حتى ينضجوا في بيئة صحية ومتناغمة. وغرف نوم الأطفال هي بمثابة ملاذهم الخاص حيث تتكوّن ملامحشخصيتهم وتتوسّع آفاقهم وتتطوّر قدراتهم الحقيقية. ولمساعدتهم على النمو والإزدهار نقدم لك في ما يليبعض نصائح الفنغ شوي التي يمكنك تطبيقها للسماح للطاقة الإيجابية بالتدفّق في غرفة نومهم.
  • حافظي على ترتيب غرفة النوم

    Shutterstock©

    قد يبدو شبه مستحيل أحياناً
     ترتيب الألعاب والأحذية والملابس المبعثرة، لكن بإمكانك إتباع روتين منظّم لتسهيل عملية ترتيب الفوضى:
    •  أضيفي الرفوف التي يسهل الوصول إليها في الخزائن والصناديق البلاساتكية الملوّنة وسلل الخيزرانوالتعاليق المصنوعة من القماش فهي مثالية لترتيب الأغراض.
    •  تخلق الخزائن والأدراج المزدحمة نوعاً من "الضوضاء البصرية" لأطفالك وتعرقل مخيلتهم؛ ​​لذلك تخلّصي من الألعاب المكسورة وتبرّعي بالملابس والأثاث والألعاب القديمة غير المرغوب بها لتخفيف الفوضى.
    • والأهم من ذلك دعي أطفالك يشاركون في هذه العملية. شجيعهم على ترتيب لعبهم وأغراضهم المدرسيةقبل الذهاب إلى النوم.
    •  أزيلي صناديق الأحذية أو أي أغراض أخرى موضوعة تحت السرير لأنها تخلق التشي الراكدة وتقلقنومهم.
  • إختاري المكان الأنسب لوضع سرير الطفل

    Shutterstock©

    لكي يشعر أطفالك بالأمان ويتنعموا بنوم هادئ، إختاري المكان الأنسب لوضع أسرّتهم في الغرفة: 
    • إختاري دائماً الأسرّة ذات ألواح الرأس الصلبة.
    • من الأفضل أن تضعي السريرفي زاوية الغرفة وتسندي رأسه وجنبه على الجدار، ولكن احرصي على ألا يكون الجدار الذي تسندين السرير إليه هو جدار الحمام الأمر الذي قد يسبّب له مشاكل صحية.
    • ضعي السرير بطريقة يتمكّن فيها طفلك من رؤية الباب ولكن ليس بمحاذاته مباشرة. وتجنّبي أيضاوضعه بالقرب من النافذة أو تحت مروحة في السقف.
    •  بالرغم من كون الأسرة ذات الطابقين عملية إلاّ أنها غير مستحبة: فالطفل الذي ينام في السريرالسفليقد يشعر بالضغط في حين أن الطفل الذي ينام في الأعلى قد يشعر بعدم الأمان. لذلك من الأفضل أن يمتلككل طفل سريره الخاص.
  • إختاري الألوان المناسبة للغرفة

    Shutterstock©

    إن إختيار الألوان المناسبة لغرفة نوم أطفالك مهم جداً لأن من شأنه تحفيز العديد من الأنشطة بدءاً من اللعبوصولاً إلى النوم:
    • إختاري الألوان المريحة لتهدئة طاقة الغرفة. وتعتبر ألوان الباستيل مثل الأزرق الفاتح والزهري الفاتحوالأصفر الفاتح والبيج والخوخي والأخضرمن أفضل الخيارات.
    • تجنّبي إستخدام الألوان الزاهية مثل الأحمر والبرتقالي والأزرق المعدني لأنها تسبب للطفل فرط الحركة.
    • إبتعدي عن الألوان الداكنة مثل الأزرق الداكن أوالأسود فهي تبعث الاكتئاب في نفس الطفل.
  • نصائح مفيدة لغرفة نوم مريحة

    Shutterstock©

    إن الأطفال حسّاسين جداً تجاه تدفقات الطاقة؛ فالتدفق السلبي للتشي في غرف نومهم يُسبّب النكد والمزاج السيء والتصرفات التخريبية التي تؤثر على إنسجام جميع أفراد الأسرة.

    زمن هنا، نقدم لك بعض النصائح الإضافية لتحسين تدّفق التشي:
    • تعتبر التردّدات الكهرومغناطيسية المنبعثة من الأجهزة الإلكترونية ضارة لأطفالك، لذلك ننصحك بإزالة التلفاز وألعاب الفيديو وأجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة من غرفة النوم. وفي حال تعذّر الأمر، تأكدي من أن هذه الأجهزة مطفأة وموضوعة بعيداً داخل خزانة مغلقة خلال الليل. كما أن وضع المصابيح البلورية بجوارها يقلّل إلى حدّ كبير من آثارها الضارة.
    • يجدّد الهواء النقي تدفّق التشي في غرفة النوم لذلك إفتحي النوافذ بشكل مستمر وأضيفي النباتات التي تنقّي الهواء إذا أمكن. كما يمكنك أيضاً نشر الزيوت الأساسية العطرية مثل البابونج واللافندر لتهدئة المزاج في الغرفة والنعناع والكينا لتنشيط أجواء الراحة.
    •  تجنّبي وضع أحواض السمك والنوافير وأصوات أو صور الماء في الغرفة لأنها تخلق التشي النشطة.
    • إسمحي للضوء الطبيعي أن يدخل الغرفة خلال النهار بقدر الإمكان، وتأكدي من أن الإضاءة الإصطناعية كافية في غرفة أطفالك وخاصة على مكاتبهم.
    • خصّصي منطقة للدراسة في الغرفة: ضعي طاولة صغيرة مع كراسي للأطفال الصغار ومكتبًا للأولاد الأكبر سناً، الأمر الذي يظهر لأطفالك بأنك تأخذين تعليمهم وإنجازاتهم على محمل الجد.
    • عند الدراسة، أطلبي منهم الجلوس وظهرهم إلى الحائط ومكاتبهم تجاه الغرفة. تسمح لهم هذه الوضعية بالشعور بالدعم وتجنّب التشتت والتركيز على دروسهم.
    • إعرضي لهم رسوماتهم وجوائزهم وعلاماتهم الجيدة وميدالياتهم في منطقة خاصة، فإظهار إنجازاتهم يمنحهم الثقة بالنفس ويبيّن لهم مدى إهتمامك ودعمك.
    •  احتفظي دائماً بصورة للعائلة السعيدة بالقرب من سرير طفلك، فهي تمنحهم الشعور بالأمان والحب والانتماء.
    •  تأكدي من إختيار الديكور الهادئ للسرير والجدران: السهام والصلبان والماسات أو المثلثات تولّد تدفّق الطاقة النشطة ما يجعل أطفالك دائمي الحركة، كما أن صور الحيوانات البرية المفترسة مثل الأسود والنمور والدببة تخيفهم. اختاري في المقابل زخارف القطط والجراء والأرانب والحملان الأليفة.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في ديكور

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع