فساتين من مصمّمين لبنانيين في أسبوع الموضة الباريسي للخياطة الراقية

Samar Maatouk

تراقصت فساتين الأحلام لأشهر المصمّمين اللبنانيين على منصّات عروض الأزياء متلألئة برقيّها تحت أنوار مدينة باريس.

 

 

مجموعة من القرون الوسطى عند إيلي صعب

استلهم المصمّم العالمي إيلي صعب في مجموعته الجديدة لخريف ٢٠١٧ من ملكات القرون الوسطى فجمع بين الجواهر والمخمل والدانتيل في فساتين سهرة أسرت كلّ العقول. وأكمل إيلي صعب الوحي الملكيّ من خلال مزج درجات الألوان الشتوية كالياقوت الأحمر وألوان الغابة الخضراء مع لمسات خاصة من الفرو. جاءت بعض الفساتين بأشكال منحوتة ومنسّقة فيما ظهرت تصاميم أخرى منسدلة مع تفاصيل ذهبية برّاقة. كما تميّزت بعض الفساتين بأحزمة مشدودة على الخصر وبرداء كاب من الفرو يلفّ الأكتاف، بينما جاء بعضها الآخر بتطريزات كيلتية أضفت تأثيراً جرافيكياً على التصاميم. باختصار، كان عرض ساحراً بالفعل!

 

 

غموض وترف في مجموعة جورج شقرا

أعاد المصمّم العالمي جورج شقرا في مجموعة خريف وشتاء ٢٠١٧-٢٠١٨ ابتكار إبداعات فريدة لامرأة غامضة وأنيقة. وبرزت الأشكال معاصرة ومتألّقة من خلال فساتين قصيرة وطويلة غير متناسقة، ترافقت مع صدر ضيّق وتنانير متموّجة ولمسات شفافة مترفة. أمّا الأحذية العالية المرصّعة بالجواهر فقد أضفت على الأسلوب نفحة دراماتيكية واضحة. منح اختيار القماش مثل الموسلين الناعم والدانتيل الراقي والتول المطرّز لمسة متلألئة فيما تداخلت الأزهار مع الأحجار الكريمة وأحجار الـ "سواروفسكي" لتنقلنا إلى غابة ساحرة. وجاء الريش في غاية الخفّة فطبع الفساتين بإحساس رائع ظهر في الأكمام وذيل الفساتين. لقد زيّن جورج شقرا امرأته هذا الموسم بألوان الخريف المفعمة بالغموض كالأخضر الملكي، والبنفسجي والخوخي والبرتقالي والرمادي والفضي وغيرها من الألوان التي أضفت أناقة ليلية آسرة.

 

 

مجموعة زهير مراد تحاكي الفن والحريّة

استوحى زهير مراد مجموعة الهوت كوتور لخريف ٢٠١٧ من فتاة "جيبسن" الجميلة والمستقلة للرسام شارلز دانا جيبسن في أوائل القرن العشرين التي برزت في فساتين أنيقة بألوان الباستيل الناعمة مزجت الزخرفات الأثيرية بلمسات جريئة. طُبعت بعض الفساتين بنقشات أزهار ناعمة وجاءت منسدلة على الأرض مع رداء متناسق من الحرير فيما برزت زخرفة الأزهار في غاية العصرية في فستان شفّاف باللون الزهري الفاتح. وجاء تناغم اللونين الأسود والأبيض ليضفي تأثيراً راقياً. امرأة زهير مراد ساحرة ومفعمة بالمشاعر والحرية.

 

 

مجموعة جورج حبيقة متفاخرة وعصريّة

تحملنا مجموعة جورج حبيقة لخريف وشتاء ٢٠١٧-٢٠١٨ إلى الأندلس من خلال زخرفات تقليدية وأساليب هندسية تحاكي أجواء شبه الجزيرة الإيبيرية. هي عبقرية فنيّة جسّدها المصمّم اللبناني العالمي في إبداعات أطلقت الجمال الداخلي للمرأة وطبيعتها الجذّابة من خلال تناغم أنيق ومترف. وكما عوّدنا جورج حبيقة، جاءت المجموعة مفعمة بالأنوثة والأناقة من خلال اللمسات البرّاقة وزخرفات الأزهار والتفاصيل الراقية. مجموعة رائعة تحاكي فساتين سندريلا مع رداءات كاب طويلة تصل حتّى الأرض لتشكّل ذيل الفستان.

 

 

مجموعة طوني ورد... هندسة زهرة

يأخذنا طوني ورد في رحلة شاعريّة تجمع الهندسة بالطبيعة في مجموعة خريف وشتاء ٢٠١٧-٢٠١٨ وتنضح سحراً خاصاً يعبّر عن أسلوب أزلي. زخرفات متقنة من الأزهار الفريدة ميّزت المجموعة وتمّت خياطتها ببراعة على اليد لتتناغم مع أشكال الطبيعة التي أعيد ابتكارها على قماش الحرير الأثيري. وتميّزت فساتين السهرة بألوان نابضة بالحياة مثل الأزرق والأبيض والأخضر وظلال ناعمة من اللون الزهري والفضّي.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع