حياتكِ نلتقي المصممة اللبنانيّة الموهوبة نور حاج

Dina Wassef
  • نور حاج مصممة الأزياء اللبنانية الموهوبة أهلاً بكِ، هل يمكن أن تخبرينا المزيد حول بدايتكِ مع عالم التصميم؟ وخبراتك مع بيوت الأزياء المرموقة مثل إيلي صعب، أوسكار دي لارينتا، ودامير دومة؟

    أثناء دراستي في بارسونز Parsons  بباريس (الآن كلية باريس للفنون)، كنت محظوظة بالقدر الكافي لأحصل على تدريب داخلي ضمن مجموعة الهوت كوتور لإيلي صعب، و أوسكار دي لارينتا. وقد كانت حقاً تجربة رائعة.


    استطعت من خلالها توسيع رؤيتي، وفتحت لي نوافذ جديدة على عالم الأزياء، وبعد تخرجي حصلت على وظيفة كمصممة مبتدئة مع دامير دومة والذي كان مختلف وأقرب كثيراً إلى إسلوبي. ولقد كان دامير يُقارن دائماً ب Ann Demeulemeester و Rick Owens. حقاً كانت واحدة من أفضل التجارب المميزة في حياتي. فالأشياء التي تعلمتها هناك، والأشخاص الذين التقيتهم  _ والذين لا يزالوا أصدقائي إلى الآن_ ساعدوني لأكون ما أنا عليه الآن.

  • تصميمات نور حاج لا حدود لها في عالم الأزياء

    إذا استطعتِ وصف نفسك بواحدة من تصميماتك فما هي القطعة التي تعبر عنك؟ وما سر اختيارك لها؟

    أمراً مستحيلاً بالنسبة لي أن أختار قطعة واحدة لتعبر عني، فأنا أضع دائماً جزء من روحي وأفكاري في كل ما أقوم بتصميمه. لذا فإن كل القطع التي قمت بتصميمها تعبر عني.

  • الدفع بالموضة للأمام

    على موقعكِ الإلكتروني ذكرتِ هذه العبارة" برغم تمكُنّا من كسر الطرق القديمة والتقليدية في عالم صناعة الموسيقى، السينما، التليفزيون والأدب فأنا أتعجب حقاً كيف لم يتغير شيء في الموضة والأزياء على المستوى الإبداعي على مدى عدة عقود"

    هل يمكن أن تخبرينا بالمزيد حول هذه المقولة؟ وما برأيك سيساعد على تغيير وإزالة الحدود التي تقيد العملية الإبداعية في عالم الموضة؟

    أنا سعيدة حقاً لأنك ذكرتِ هذا الأمر لأنه مهم جداً بالنسبة لي. فأنا أشعر أن الدورات الموسمية للموضة والأزياء أصبحت محددة ومرتبطة بالصناعة وليس بالأشخاص الحقيقيين الذين سيرتدون هذه الأزياء.

    لقد تخلفنا عن العديد من الصناعات الأخرى في تبني طرق وأساليب جديدة للإنتاج، الاستهلاك والاهتمام بالأشخاص ومنحهم القوة عبر الأزياء.


    لذا فقد قررت بعد انتهائي من مجموعتي الحالية وهي المجموعة الثالثة منذ بدايتي أن أغير الدورات التقليدية لإنتاج الأزياء برغم ما قد يمثله هذا الأمر من صعوبة لأن صناعة الأزياء لا تتسم بالمرونة التي قد يظنها البعض. وسأضطر لعمل المزيد من الاتصالات المباشرة بعملائي وهو ما أجده مقلق ومثير في نفس الوقت.

  • جائزة مؤسسة Boghassian

    تهانينا على جائزة مؤسسة Boghassian. هل هناك مشروع محدد أو مجموعة جديدة ستعملين عليها خلال إقامتكِ؟ وهل لديكِ أي أخبار تودين مشاركتنا بها حول هذه الجائزة؟

    لدي بعض الأفكار ولكنها لم تخرج بعد لحيز التنفيذ، وأميل عادةً ألا أناقش أفكاري إلا عندما تصبح محددة وأقرب للتطبيق العملي. كل ما يمكنني قوله هو أني متحمسة كثيراً وأشعر بالفخر  الشديد فقد كان حلم دائماً لي وواحد من أهم طموحاتي هو الحصول على هذه الإقامة.

  • مجموعة Ruga ربيع وصيف 2015

    ما الذي أوحى لكِ بمجموعة RUGA لربيع وصيف 2015 ؟ وهل كنتِ دائماً شغوفة بالقرن التاسع عشر؟

    كنت أشاهد فيلماً وثائقياً على قناة التليفزيون الفرنسي عن رهبان التبت البوذيين وكان التلفزيون على الوضع الصامت، وفي نفس الوقت كنت أضع السماعات في أذني وأستمع لفريق Blonde Redhead. وظللت لبعض الوقت أحملق في شاشة التليفزيون وأنا منبهرة بعباءات الرهبان الحمراء. ثم نظرت عبر النافذة ورأيت الجدران البنية والسوداء والمتآكلة لمدينتي بيروت. وكانت مجموعة RUGA هي نتيجة لهذه اللحظة من العشوائية الكاملة وعدم الترابط لهذا الخليط الرائع من المشاعر. 

  • الإلهام يأتي من جميع العصور

    ما هي الحقبة الزمنية المفضلة لكِ من ناحية الأزياء بصفة خاصة والفنون بصفة عام؟ وهل هناك قطعة معينة قمتِ بتصميمها تعبر عن هذه الحقبة؟

    في الحقيقة لا أفضل فترة زمنية بحد ذاتها ولكني أفضل العديد من المظاهر الجمالية التي تنتمي لفترات زمنية مختلفة، وحين يأتي الأمر للإلهام فإن أي شيء قد يلهمني في تصميماتي. وإذا لم تلهمني فكرة ما الآن فإن نفس الفكرة قد تلهمني في المستقبل، وأعتقد أن الأمر يعتمد على الحالة النفسية والعاطفية التي أمر بها.

  • تصميمات نور حاج للرجال قريباً...

    هل يمكن أن تخبرينا الفكرة الخاصة بمجموعتك القادمة وتصوراتك حولها؟

    لا يمكنني أن أخبرك الكثير عنها حالياً، ولكن الخطوة الكبيرة بالنسبة لي هو أن المجموعة الجديدة ستتضمن ملابس رجالية وهو مجال جديد كليةً بالنسبة لي وأنا سعيدة لتحدي نفسي في هذا الأمر. وسأقوم أيضاً بإطلاق مجموعة صغيرة من بعض القطع المصنوعة يدوياً في الفترة بين مجموعات الأزياء الأساسية. ولمتابعة كل أخباري وأعمالي القادمة يمكنكم متابعة صفحتي على الفيسبوك.


    قرائنا الأعزاء يمكنكم مشاهدة أزياء نور حاج المتاحة في بوتيك سانتياغو في وسط بيروت، وقريباً على lebelik.com للتوصيل في أي مكان على مستوى العالم.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع