حياتكِ تلتقي المصممة الموهوبة جوديث هوبي

Dina Wassef
  • جوديث هوبي مصممة أزياء استطاعت في وقت قصير أن ترسم بأناملها الذهبية قصة نجاح في عالم الأزياء والموضة. امتهنت تصميم الأزياء في عام 2011، واستطاعت أن تُسلط الأضواء على تصميماتها الراقية، قدرتها على انتقاء قطع الملابس والإكسسوارات جعلتها تفهم احتياجات المرأة، وبخطوط أنيقة وذوق رفيع استطاعت أن تتعدى حدود النمطية وتخلق رؤية جديدة في عالم الموضة.

    التقينا مع جوديث هوبي وأجرينا معها حوار اتسم بالبساطة والتلقائية.. روت فيه بدايتها، ومشوارها، وخططها المستقبلية في عالم الموضة وصناعة الأزياء.

    أشعر بالسعادة لإجراء هذا الحوار معكِ.. بدايةً حدثينا عن نفسك، وعن العلامة التجارية الخاصة بكِ، والقصة وراء اختيارك لدبي لتكون مركز لأعمالك ونقطة انطلاقك؟

    في البداية أود أن أشكركِ لإجراء هذا الحوار معي.. وللحديث عن حياتي وبداياتي فقد عشت في دبي لمدة تزيد عن 16 عاماً عملت خلالها في عدة وظائف أغلبها في مجال العلاقات العامة.

    ومنذ خمسة أعوام شعرت برغبة في تغيير نمط حياتي، وبدأت مع صديقة لي في السفر للخارج وشراء الملابس والإكسسوارات وبيعها لأصدقائنا، وهو ما تطور من مجرد هواية إلى عمل تجاري شعرت معه بمتعة كبيرة، حتى أصبح من الصعب جلب قطع الملابس الأنيقة بأسعار معقولة الأمر الذي ألهمني في عمل محاولة لتصميم بعض القطع البسيطة، وقد كانت مفاجأة لي فقد تزايد الإقبال عليها وبيعت في يوم واحد وهو ما كان نقطة الانطلاق لخط أزياء جوديث هوبي.

  • تطور المفهوم النمطي للأزياء


    هل يمكن وصف أزياء جوديث هوبي على أنها نقلة أو حركة تطورية في عالم الموضة؟ وهل تشعرين أن أزيائك ستمثل هذا التغيير والمفهوم الغير نمطي في مجال الأزياء؟


    دائماً أصف أزيائي بالملابس التي يسهل ارتدائها وتشعرين فيها بالراحة، وبرغم أنها قد تبدو غير نمطية إلا أنها مريحة وأنيقة. أحب دائماً أن أخالف ما هو شائع وأضع لمساتي الخاصة، وكان شعاري دائماً أن الراحة والأناقة سمات غير متناقضة. وأتمنى حقاً أن تكون أزيائي هي تجسيد لهذه النقلة التطورية في عالم الموضة. 
  • فستاني المفضل!



    ما هو الزي المفضل لكِ هذا الموسم؟ وما سر اختيارك له؟

     

     أعشق تصميم ثوبBetty  برغم اختلافه عن مجموعاتي المعتادة ، إلا أني أعتبره قطعة فريدة تتمتع بالكلاسيكية والأناقة. أملك منه ثوب باللون الأسود ارتديه مع حذاء Prada kitten heels، وعُقد من اللؤلؤ ماركة vintage. وحين ارتديه وتكتمل إطلالتي أشعر بالرغبة في الاحتفال.

  • ستوديو جوديث هوبي الجديد

    ما هي قطعة الإكسسوار التي تفضلين ارتدائها دائماً من مجموعتك الحالية أو من المجموعات السابقة؟ وكيف تنصحين القراء بارتدائها؟

    أحب أحزمتنا الجلدية ، وأمتلك منها الأسود، البرونزي، ونقش الثعبان، أحب ارتدائها جميعاً، وأراها ضرورية لتُكمل الإطلالة، وتنجح في إخفاء أي وزن زائد في منطقة الخصر.

    تهانينا على ستوديو جوديث هوبي الذي تم افتتاحه مؤخراً، هل يمكن أن تخبرينا المزيد عن المفهوم الكامن وراءه؟ وهل يمكن وصفه على أنه بيئة عمل تفاعلية؟

    حرصنا منذ البداية على نقل فكرة محددة وهي أن متجر جوديث هوبي للأزياء ليس متجر بالمعنى التقليدي وإنما ستوديو بطابع أكثر حميمية يأتي إليه الناس ويتناولون القهوة، ويشعرون بالاسترخاء، نتبادل معهم أطراف الحديث، وقد يتصادف وجودهم أثناء جلسات التصوير أو تنظيم الملابس وإعداد الصناديق، وهو ما يخلق جو من المشاركة والقرب والراحة.

  • المجموعة الجديدة من جوديث هوبي


    قمتِ بتصميم مجموعة أزياء للرجال... هل مثل الأمر تحدياً لكِ وخاصةً في الشرق الأوسط؟

     قمت فعلاً بتصميم مجموعة صغيرة للأزياء الرجالية في العام الماضي إلا أنها لم تلاقي النجاح المنشود، وذلك لطبيعة الرجل الشرقي المتحفظة والتي لم تكن على استعداد بعد لتقبل تصميماتي، وهو ما جعلني أتوقف عن استكمال المجموعة.

    أخبرينا المزيد عن مجموعتكِ الحالية؟

    أعمل الفترة الحالية على مجموعة ربيع وصيف 2015، وهي مهمة ليست بالسهلة أواجه فيها العديد من التحديات من اختيار الأقمشة المناسبة للتصميمات، وترجمة أفكاري ومفاهيمي للواقع. ولكن حينما تخرج المجموعة للنور أشعر أن الأمر يستحق كل هذا المجهود.

إعلانات google