شانيل Chanel أسطورة الحداثة وإبداع حرر جسد المرأة

شانيل Chanel، دار الأزياء التي أسستها كوكو شانيل Coco Chanel في شارع كامبون Cambon والتي يسهر اليوم على إدارتها المصمم كارل لاغرفيلد Karl Lagerfeld. هي قوة في عالم الملابس الجاهزة والأزياء الراقية وأيضا حقائب اليد، الإكسسوارات، النظارات، الماكياج والعطور.

لمحة عن ما حققته شانيل Chanel في عالم الموضة

شانيل Chanel هي أسطورة الموضة الفرنسية ودار الأزياء الراقية التي أسستها من عرفت بـ "الآنسة Mademoiselle" أو أيضا "كوكو شانيل Coco Chanel" التي اسمها الحقيقي هو غابرييل شانيل Gabrielle Chanel.


تعود ملكية الشركة إلى عائلة بيار فيرتهايمر Pierre Wertheimer، شريك المؤسسة اللامعة. افتتح أول متجر في باريس في عام 1909 في شارع كامبون Cambon ولا يزال يمثل المقر الرسمي للدار.


عاشقة للموضة ومولعة بالتصميم، انطلقت غابرييل شانيل Gabrielle Chanel في صناعة الملابس بدعم من مرافقها بوي كابيل Boy Capel. وتعتبر غابرييل أول من حرر جسد المرأة بتصميمها أزياء نسائية مستوحاة من قصات رجالية. سراويل فضفاضة وسترات رجالية بلمسات أنثوية...  وبالنسبة للمجوهرات لا ننسى ما هو مستوحى من الكاميليا. كما أن العطور مثلت فصلا آخر من الإبداع، فشانيل Chanel N°5 هو العطر الأسطوري عن جدارة وهو نجم من نجوم الدار.


بعد وفاة الآنسة Mademoiselle، اتسمت الدار ببصمات شخصيتين رئيسيتين هما: عارضة الأزياء إيناس دي لا فريسانج Inès de la Fressange وكارل لاغرفيلد Karl Lagerfeld، المدير الفني الحالي.


حققت شركة شانيل Chanel مبيعات قدرها مليار أورو.

مجموعة شانيل Chanel لخريف وشتاء 2013-2014

أناقة وجاذبية بلمسات إبداعية راقية وحس فني فريد... هكذا أمتعت مجموعة شانيل Chanel لخريف وشتاء 2013-2014 عشاق الموضة ونالت إعجاب الجماهير بتصاميمها وقصاتها الرائعة والمتميزة. حضور جذاب بألوان متناسقة مزجت في إبداعها سحرا وفنا ورقيا مناسبا لشتى الأذواق لتكون اختيارا لكل امرأة تسعى إلى الحفاظ على إطلالة متميزة.    


إقرئي أيضًا:

أجمل أزياء شانيل Chanel لعام 2013-2014

عرض أزياء شانيل المترف لصيف 2013

ساعات شانيل Chanel... تصاميمٌ سرمديّة

ساعات مرصّعة بالأحجار الثمينة من شانيل Chanel

جولة على مجوهرات شانيل Chanel الملوّنة

خواتمٌ من شانيل Chanel تضفي السحر إلى ليلتك الخاصّة

أزياء Chanel لشتاء 2013، متعةٌ للعين وعنوانٌ للعصرية

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في حياتك

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع