مجموعة سلڤاتوري فيراغامو لربيع وصيف ٢٠١٨ تحتفي بالمرأة المتفرّدة

Samar Maatouk

التقت الأنوثة بالتفرّد في عرض أزياء سلڤاتوري فيراغامو لمجموعة ربيع وصيف ٢٠١٨ الذي أقيم خلال أسبوع الموضة في ميلانو تحت أنوار مشعّة ومتلألئة.

 

"ما من امرأة تُشبه الأخرى. أردت أن أحتفي بستايل كل امرأة وبالألوان الزاهية التي تنمّ عن أنوثة تزداد رونقاً مع مرور الزمن"، هكذا عبّر فولفيو ريغوني، مدير تصميم الملابس النسائية الجاهزة لدى دار سلڤاتوري فيراغامو، عن مجموعة ربيع وصيف ٢٠١٨ التي تحتفي بالمرأة وتتغنّى بأسلوبها وشخصيتها وجمالها. استوحيت المجموعة من النساء اللواتي ارتدينَ تصاميم سلڤاتوري فيراغامو أمثال غريتا غاربو وكارمن ميرندا وبريجيت باردو وإيفا بيرون ومارلين مونرو، وتميّزن بأناقة وجاذبية لا تضاهى.

 

ترتكز المجموعة على قطع مستقلّة رائعة مع تميّز في القصّات والأقمشة والنقشات تسهّل على كل امرأة المزج بينها وتنسيقها بحسب ذوقها وشخصيّتها. ولا تنحصر المجموعة بحقبة زمنيّة معيّنة بحيث استُلهمت القصّات الضيقة من العشرينيّات، والكشاكش من الثلاثينيات، والتنانير الواسعة من الخمسينيات، والسراويل الواسعة عند الساقين من السبعينيات؛ فجاءت كل إطلالة لتروي حكاية مختلفة تجمع الأنوثة والترف وروعة الألوان.

 

شملت درجات الألوان لمسات من الوردي والأخضر الزمردي والأحمر الساطع والخوخي، مع نفحات من ألوان الباستيل والأبيض. وتمتّعت الأقمشة والخامات بأسلوب أنيق إذ صُمّمت البلوزات والسراويل الواسعة عند الساقَين من القطن المحبوك، فيما أتت التخريمات صغيرة على الجلد السويدي وكبيرة على جلد الأفعى الملوّن يدوياً لإطلالة شبه شفّافة، زاهية ومُفاجِئة في نفس الوقت.

 

ImaxTree@

من جهة أخرى، جاءت النقشات حصريّة وخلّاقة. فقد حملت نقشات الغرافيك الملوّنة تأثيرات غريبة ثلاثية الأبعاد فيما برزت نقشة الأزهار كبيرة في بعض القطع أو مُبهمة موزّعة على كل القماش أو منمّقة في تصاميم أخرى. ظهرت هذه النقشات على الفساتين والبلوزات وفساتين السهرة بطول متباين، وأحياناً بطول غير متناسق لإطلالة انسيابية وصيفية منعشة.

 

As an ornament or handle, the iconic gancini appears throughout the #FerragamoSS18 runway accessories.

A post shared by Salvatore Ferragamo (@ferragamo) on

 

وطبعاً لا تكتمل المجموعة من دون الأكسسوارات، منها حقائب الجلد الصغيرة التي تشمل تفاصيل مشبك Gancini باللونين الذهبي والفضي، والحقائب الهندسية والحقائب التي توضع حول الخصر باللون البني الداكن. أمّا الأحذية فتتنوّع بين الجزمات الضيّقة مع كعب Flower أو Cage الذي اشتهرت بهما العلامة التجارية، وبين الصنادل المسطّحة وأحذية الـ mule.

 

بالرغم من أنّ سلڤاتوري فيراغامو، دار الأزياء الإيطالية الفاخرة، تشتهر بشكل كبير بابتكار أحذية رائعة وأنيقة مفعمة بالترف إلّا إنّ لمسة الرقي كانت واضحة أيضاً في عرض أزياء المجموعة الجديدة للألبسة الجاهزة التي انفردت وتميّزت بإبداع لا متناهٍ.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في موضة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع