مصممة النظارات شيلا فانس... وقصة وصولها الى قلوب وعيون المشاهير

Maha Elenany

نجاحها وشهرتها لم تتوقف عند حدود إبداعتها في عالم تصميم النظارات الشمسية بل تخطت ذلك لتصبح واحدة من أشهر سيدات الأعمال وصاحبات النشاطات الخيرية التي تهدف إلى تحويل العالم لمكان أفضل وأجمل للعيش.. نتحدث عن شيلا فانس Sheila Vance.


معاناتها مع ابنتها الراحلة والتى توفيت نتيجة إدمان الهيروين حفزها لإنشاء جمعية خيرية تهدف لمساعدة الشباب المراهقين في تجاوز مشاكل الإدمان والمخدرات، وإلى جانب ذلك أسست لأسم كبير لماركة نظارات شمسية لاقت رواجاً عبر عقدين من الزمان.

فأصبحت سما للنظارات الشمسية Sama Eyewear واحدة من أبرز العلامات التي يتسابق مشاهير هوليوود على إعتماد قطع موقعة بأسمها أمثال توم كروز، ريز ويذرسبون، ميكي رورك، غاري أولدمان، كولن فاريل، غريغ كينير، السير إلتون جون، ستيفن تايلر، بالإضافة إلى أفراد العائلة المالكة في موناكو.


خامات فاخرة تعتمد عليها المصممة شيلا فانس Sheila Vance ساعدتها في إضافة بصمتها المميزة على كل قطعة تحمل أسم علامتها التجارية لعل أهمها البلاستيك المصفح الياباني، التيتانيوم، المعادن الثمينة، الأحجار الكريمة وشبه الكريمة وكريستال سواروفسكي.

فبفضل المواد الفاخرة وتقنيات التصنيع الحديثة أستطاعت المصممة الشهيرة أن تصنع الفارق في صناعة وتصميم النظارات الشمسية، لتدفع علامتها التجارية أن تتخذ مكاناً لا ينافسها فيه أحد حيث تستقر في طليعة الشركات الشهيرة بصناعة النظارات حول العالم.


وتعد The 1001 Nights أول مجموعة تقدمها شيلا فانس مرصعة بالأحجار الكريمة ومصممة من التيتانيوم الخالص، وأيضاً كانت الأولى التي تطرحها المصممة الشهيرة لصالح الأعمال الخيرية والتي استوحتها من قصة شهرزاد، والتي قالت عنها فانس: " أنها بمثابة مصدر رائع للأمل خلال الأوقات الصعبة".

ومن بعدها أصدرت عدة مجموعات كانت الأبرز في مسرتها ومن أهمها Loree Rodkin ومجموعتها الأخيرة De Code LA.


ونجحت شيلا فانس في خلق تحديات إبداعية متجددة مع إصدار كل مجموعة جديدة لها والتي خدمت كل منها هدفاً محدداً فكانت سلسلة نجاحاتها التي نرويها اليوم ووصلت أصدائها إلى نجوم هوليوود.

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع