4 طرق مختلفة لإنقاص الوزن وخسارة الدهون

Mohamed Omran

هناك الكثير من الأدوية العلاجية والأنظمة التي تساعد على إنقاص الوزن وخسارة الدهون التي تتراكم بالجسم والتي تسبب الكثير من المشاكل الصحية والنفسية لكل من يعاني منها.

وبالرغم من تعدد تلك المنتجات التي أثبتت فعاليتها في إنقاص الوزن إلا أن الطرق الطبيعية تظل هي الأساس في خسارة الوزن حيث أنها لا تعرض الجسم لأي مخاطر صحية في المستقبل مهما طالت المدة التي يتم إتباع تلك الطرق خلالها.


اليكِ عدة طرق طبيعية وعلاجية لإنقاص الوزن والحصول على الجسم المثالي الذي تحلمين به:

- عملية تحويل المعدة المصغرة:

 تعتبر تلك العملية من أفضل العمليات العلاجية التي يتم من خلالها عمل جيب علوي أعلى المعدة ليقوم بعمل المعدة وتوصيل الطعام إلى الأمعاء الدقيقة بواسطة دباسات صنعت خصيصًا لهذا الغرض، وتتم تلك العملية عن طريق المنظار ويتم عمل 4 أو 5 فتحات لإدخال المنظار كل منهم لا تتجاوز 1 سم.


بعد العملية يشعر المريض بالشبع الفترات طويلة بعد أن يتناول كميات قلقة للغاية من الطعام مما يجعل جسمه يستهلك من مخزون الدهون المتراكمة بالجسم لإنتاج الطاقة، كما أن تقليل كمية الطعام يؤدي إلى إنقاص عدد السعرات الحرارية التي يتم تناولها مع الطعام مما يقلل من امتصاص الطعام بنسبة تصل إلى 30% وهذا كفيل بإنقاص الوزن الزائد بسهولة وسرعة كما أنها تساعد في الحفاظ على الوزن المثالي للمريض بعد أن يقل الهرمون الذي يحفز الشعور بالجوع، إلا أن العمليات الجراحية أو التي تتم بالليزر مازالت تحمل خوف وشكوك من الكثير ممن يحلمون بالجسم المثالي، لهذا تظل أيضًا الطرق الطبيعية لخسارة الوزن هي الافضل على الإطلاق.

- ممارسة التمارين الرياضية :

يتم إنقاص الوزن عن طريق إجراء عدة تغييرات بسيطة في نمط الحياة اليومي بانتظام، وهذا يعني أن يتم ممارسة التمارين الرياضية والأنشطة البدنية بانتظام من اجل تحقيق الهدف في خسارة الوزن الزائد، ومن الضروري على كل من يبلغ عمر يتراوح ما بين 19 إلى 64 أن يقوم بعمل نشاط بدني لا يقل عن 150 دقيقة أسبوعيًا سواء عن طريق ممارسة التمرينات الرياضية أو المشي السريع أو حتى ركوب الجراحة في الهواء الطلق، أما من يعانون من زيادة مفرطة بالوزن فإنهم بحاجه إلى وقت أكثر من ذلك أسبوعيًا ليتمكنوا من حرق الدهون المتراكمة بالجسم.

- تقليل السعرات الحرارية :

ولإنقاص الوزن بفعالية لابد أن تكون السعرات الحرارية التي يتم تناولها بالطعام اقل من التي يتم استهلاكها بالجسم بنسبة تصل إلى 500 سعر حراري يوميا ويمكن تحقيق ذلك بسهولة عند تناول كميات قليلة من الطعام والقيام بمجهود بدني أكثر، أو المشاركة بين تقليل كمية الطعام والمجهود المبذول فطفلكِ يساعد في تحقيق أفضل النتائج في خسارة الوزن.

التوقُف عن الأكل عند الشعور بالشبع:

ويعني هذا تناول اقل من نصف الكمية التي اعتاد الجسم عليها قبل اتخاذ القرار بإنقاص الوزن ومضغ الطعام جيدًا وتحديد عدد من الدقائق لإنهاء الطعام ويفضل ألا يتجاوز 20 دقيقة حيث يحتاج الدماغ 20 دقيقة لتحليل الشعور بالإمتلاء والشبع كما أن سكب الوجبات في أطباق صغيرة الحجم يساعد على تقليل كمية الطعام التي يتم تناولها في كل وجبة.

 

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع