حمية البيض وسيلة فعّالة للتخلص من السعرات الحرارية الزائدة!

Jessy


أتعانين بدانة مفرطة تعجزين عن التخلّص منها من خلال حميات متشعّبة؟ إليكِ حمية البيض التي تساهم في خفض ما يقارب 60% من السعرات الحرارية العالية شرط اتباعها بانتظام في وقتٍ لا يتخطى الشهرين تقريباً.


بات النظام الغذائي الذي يعتمد على البيض من أكثر الحميات انتشاراً في العالم، بعدما أثبتت الدراسات العلمية والتجارب الشخصية نتائجه الإيجابية على خفض الوزن بسرعة فائقة. وترجمت تلك الحمية مفعولها على أجسام مشاهير هوليوود اللواتي اعتمدن عليها للحصول على جسمٍ منحوت خال من الدهون المكدّسة.

تجارب ناجحة

وفقد تشارلز ساتشي زوج إحدى نجمات العالم، أكثر من 27 كلغ جراء تناوله تسع بيضات في اليوم وذلك لمدة عشرة أشهر. كما تمكن الممثل الأميركي أدريان برودي من خسارة نحو 13 كلغ في ستة أسابيع عن طريق اتباع حمية البيض. ويقول برودي أن نظامه الغذائي اختلف منذ ذاك الحين حيث كانت وجبة الفطور تحتوي على عددٍ من البيض، أما الغداء فيشمل قطعة صغيرة من الدجاج المشوي فيما يكتفي بحصة من السمك على البخار في العشاء.

نظام تقليدي

في السابق، لم تكن تلك الحمية تعتمد فقط على البيض، بل كانت تحتضن كمية كبيرة من البروتين، مقابل الابتعاد عن الافراط في نسبة الكاربوهيدرات. وكان النظام ينقسم كالتالي:

  • الفطور يحتوي على بيضتين أو ثلاثة كحدّ أقصى، مع الجريب فروت ونسبة محدّدة من الخضار ذات نسبة منخفضة من الكربوهيدرات.

  • الغداء يتضمن البيض أو جزء صغير من البروتين كالأسماك أو الدجاج.

  • العشاء يضمّ محتويات الغداء تقريباً حسب الرغبة، مع كافة أنواع السلطات التي تحتوي على نسبة ضئيلة من الكربوهيدرات.

حمية البيض مع الجريب فروت

في المقلب الآخر، اتُبعت سياسة أخرى لحمية البيض، تلك التي تجمع بين البيض والجريب فروت حيث تشمل كلّ الوجبات التي سبق وذكرناها سابقاً إضافة الى نصف ثمرة الكريب فروت.

أما النظام الغذائي الأكثر انتشاراً فينطوي على تناول كمية كبيرة من البيض المسلوق وشرب ما يناهز الـ2.5 ليتر من  المياه يومياً.

خطة نموذجية

إذا أردت اتباع حمية البيض لخسارة الوزن بشكل سريع، نمدّك بنموذج مثاليّ عن الخطة، فاتبعيه:

  • الفطور: بيضتان مسلوقتان مع نصف حبة من الجريب فروت.
  • الغداء: قطعة دجاج مشوي بدون جلد مع سلطة الخضار. 
  • العشاء: 2 عجّة البيض مع السبانخ والطماطم.

كما يجب تناول أكثر من ليترين من المياه بين الوجبات اليومية.

إيجابيات الحمية

تحتضن حمية البيض على فوائد جمّة منها: الحدّ من الشهية المفرطة نتيجة تناول نسبة عالية من البروتين ووجبات منخفضة الكربوهيدرات، كما أنّ  الوجبات الغذائية ذات النسبة العالية من البروتين تزيد من معدل حرق السعرات الحرارية، إضافة الى أنّ البيض مصدر جيد للبروتين والفيتامينات. وتشير الدراسات الحديثة إلى أن تناول البيض على الفطور يساهم في خسارة الوزن بشكل أسرع وبكمية عالية.

سلبياتها

في المقابل، تتعدّد سلبيات حمية البيض ومنها:

  • قد يسبّب الاكثار من تناول البيض نوعاً من الإمساك وانتفاخ البطن، ناهيك عن رائحة الفم الكريهة.

  • يصعب الانخراط في النشاطات البدنية نتيجة فقدان الجسم للكربوهيدرات فتخفف من طاقاته.
     
  • قد تشعرين بالإرهاق الدائم والغثيان خلال الأيام الأولى من الحمية.

  • من المحتمل أن يؤدي الافراط في تناول البيض الى ظهور الكوليستيرول في الدم نظراً لما يحتويه من نسبة عالية منه.

صحيحٌ أنّ التجارب التي ارتكزت على حمية البيض جاءت نتيجتها سريعة وفعالة إلا أنها تتطلب نوعاً من الحذر لأنها قد تخلف وراءها بعض العواقب على صحة الجسم.


وأنتِ هل ستطبقين حمية البيض لتتخلصي من السعرات الحرارية الزائدة؟

شاركينا تجربتك من خلال "حياتك".


الصورة: Shutterstock@

 

إعلانات google