أزهار القرنفل: باقةٌ من الأسرار!

Diana Aridi
كلمة "القرنفل" أو "الديانسس" تعني باللغة الإغريقية " زهرة الإله". هذه الزهرة الجميلة واحدةٌ من أكثر الأزهار إنتشاراً في العالم. ويكمن الموطن الأصلي لها في أوروبا وآسيا. كان الإغريق واليونان يستخدمونها بهدف الزينة لصناعة الأكاليل والباقات.

 

ينقسم القرنفل إلى ثلاثة أصناف وهي القرنفل السنوي والقرنفل الحدودي والقرنفل الدائم. وتتعدد ألوان هذه الزهور الخلابة وتتمازج مع بعضها البعض في كثير من الأحيان. ولكلٍ منها رمزها الخاص. لذلك تستطيع كلّ زهرةٍ التعبير عن مشاعر الناس وأحاسيسهم.


معاني القرنفل


 - إذا إختار أحدٌ لكِ باقةً من ألوانٍ القرنفل المختلفة فهو يعبّر عن حبه وإعجابه.

 

- أما إذا قدّم لك إبنك أزهار القرنفل الزهرية اللون، فهو يعبّر عن حب الولد لأمه.

 

يُظهر الورد الأحمر الفاتح الإحترام والإعجاب. وعادةً ما يقدّم التلاميذ إلى معلماتهم هذا اللون من الأزهار تعبيراً عن شكرهم ومحبتهم في يوم عيد المعلم.

 

يعبّر اللون الأحمر القاتم عن الحب الكبير والعميق. لذا عادةً ما يقدّمه العشاق لأحبائهم.

 

يعطي الورد الأبيض الحظ الوفير كما أنه يمثل الحبّ الطاهر.

 

يعكس القرنقل المقلّم حالة من الرفض والندم في حين يعبّر القرنفل الأصفر عن الكآبة وخيبة الأمل.

 

يعتبر اللون البنفسجي في فرنسا اللون التقليدي لمراسم الجنازة. ويقّدم تخليداً لذكرى الأشخاص الذين يحبونهم ويتذكرونهم.


أما  نظرةً البلدان والحضارات إلى القرنفل فتختلف من بلدٍ لأخر. فمنها ما هو جيد ومنها ما هو سيء.

 

تقليد في كوريا 


ففي كوريا مثلاً، يتم وضع ثلاث أزهار من القرنفل على رأس الفتاة للتنبؤ بحظها ومستقبلها. فإذا ذبلت الزهرة الأولى أولاً، فإنّ حياتها ستكون صعبةً.

 

أما إذا ذبلت الثانية، ستكون حياتها صعبةً في البداية ومن ثمّ ينقلب حظها ليصبح جيداً. وفي حال ذبلت الزهرة الثالثة أولاً، فإن آخر أيام حياتها ستكون صعبةً.

 

وكذلك، ترمز أزهار القرنفل الأحمر والزهري في كوريا إلى الحب والشعور بالإمتنان والشكر للأبوين في يوم عيد الأب والأم الذي يحتفلون به في اليوم نفسه.

 

القرنفل في بلدان أخرى 

يعتبر القرنفل الزهرة الوطنية في إسبانيا. أما في بريطانيا فيضع التلميذ زهرةً من القرنفل الأبيض إذا كان يخضع لإمتحانه الأول في جامعة أوكسفورد. وفي حال كان إمتحانه الأخير، يضع زهرةً حمراء.

 

وفي البرتغال، تمثل هذه الزهرة ثورة القرنفل البرتغالية وهي من أكثر الثورات سلميّة في العالم. وقد قام  البرتغاليون خلالها بإسقاط النظام الديكتاتوري الذي كان يحكم البلاد.

 

أما في فرنسا والدول الفرنكوفونية بشكل عام، فيشكّل القرنفل رمزاً  للحظ السيء.  

 

وأخيراً إذا أردتِ زراعة هذه الزهرة الجميلة فيمكنك العناية بها بسهولة. إذ يحتاج القرنفل إلى بضع ساعاتٍ تحت أشعة الشمس والقليل من الماء. ويجب تشذيبه في موسم التشذيب مع ترك ثلاث أو أربع براعم حتى تنمو مجدداً. 

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع