الإكتئاب ... الأنواع، الأعراض وطرق العلاج

Mohamed Omran

يعتبر الإكتئاب من اشد واخطر الامراض المنتشرة على مستوى العالم  و طبقاً للإحصائيات يصيب 121 مليون شخص حول العالم , و يصاب به من الرجال 10-15% و من النساء 15-25% , و ينتج الإكتئاب عن نقص في المواد الكيميائية الموجودة في المخ و الجسم  و تسمي هذه المواد بالنيوروترانسيمترات.

و يساهم هذا المرض في رفع نسبة التعرض لمرض القلب, و كلما زادت فترة إصابة الشخص بالإكتئاب دون علاج يصبح من الصعب أكثر التخلص منه و يؤدي أكثر للتفكير في الإنتحار .


نقدم لكم في هذه المقالة اهم أعراض الإكتئاب وكيفية علاجه.


 أعراض مرض الإكتئاب :


- شعور بالذنب و عدم القيمة و الأهمية في المجتمع .


- البكاء الكثير.


- آلام جسدية مزمنة .


- شعور دائم بالحزن والقلق.


- الشعور بقلة الحيلة في مواجهة الحياه و التشائم.


- نقص القدرة على التذكرو إتخاذ القرارات و التركيز.


- عدم القدرة على إظهار العواطف للآخرين و تقب العواطف منهم.


- في حالات الإكتئاب الشديدة تكون هناك أحياناً محاولات للإنتحار.


- مشاكل في النوم مثلالأرق أو العكس و النوم لساعات طويلة .


- مشاكل في تناول الطعام.


- الشعور بالتعب و عدم القدرة على بذل المجهود.


- الأسباب التي تؤدي إلى الإكتئاب :


- حالات إنتحار في العائلة ( سبب وراثي أحياناً).


-أحداث مسببة للتوتر فيالحياة مثل فقد شخص عزيز.


-وجود أقارب بيولوجيين مصابين بمرض الإكتئاب .


-الإصابة بأمراض مثل الزهايمر و القلب .


-مزاج إكتئابي في فترة الصباح.


-تناول أدوية معينة لمدة طويلة و فترة متواصلة .


  -أنواع الإكتئاب :

- الإكتئاب الكبير أو الرئيسي:

هو الأكثر شيوعاً من أنواع الإكتئاب و يمتاز بتغير المزاج و يدوم أكثر من إسبوعين و من علاماته فقدان الإهتمام  أو مشاعر كبيرة من الحزن و الآسى.

- الإكتئاب الجزئي أو الإعياء العقلي :

 نوع من الإكتئاب طويل الأمد و الذي يدوم سنتين على الأقل أو أكثر من 5 سنوات  و من علاماته الإنعزال الإجتماعي , أرق و كسل  ومشاكل في النوم .

- إضطرابات التكيف :

 يسبق هذا النوع في أغلب الأحيان الإكتئابالرئيسي.

- الإضطرابات ثنائية القطبين :

و من علامات الهوس وعوارضه ( تضاؤل الحاجة إلى النوم – ثرثرة متزايدة- تسارع أفكار_حكم سئ- سلوك إجتماعي إستفزازي أو تطفلي- هوس غير طبيعي ...) .

-علاج الإكتئاب:

يوجد العديد من الطرق لعلاج الإكتئاب منها المعالجة النفسية و المعالجة الدوائية و الصدمة الكهربائية  بالإضافة إلى العديد من الطرق الآخرى, أما بالنسبة للمريض فإن له دور هام في العلاج حيث يجب على المريض أن يرغب في العلاج وأن يكون متعاوناً حتى يستفيد بشكل جيد من العلاج , هذا و يحدد الطبيب نوع العلاج المناسب لنوع الإكتئاب و المناسب للمريض أيضاً.

 

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في حياتك

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع