10 خطوات لتربية طفللك على تحمل المسؤولية

Amira

يرغب جميع الأهل في تنشئة أبنائهم تنشئة تضمن كونهم أهل لتحمل المسئولية في المستقبل. ولكن ما هو السبيل الذي يضمن ذلك؟ وماهي الخطوات الواجب اتباعها أثناء تربية الطفل لضمان ذلك؟ اليك هذه النصائح.


1-اطلبي من ولدك تأدية بعض المهام منذ الصغر، على ان تتناسب هذه المهام مع سنه وقدراته. الأطفال من سن سنتين يكون لديهم رغبة كبيرة في المساعدة وتأدية المهام ويمكنهم تحمل مسئوليات أكبر مما تتوقعين. واسناد بعض المهام لهم يزيد من حماستهم ويساعد في بناء ثقتهم بأنفسهم.


2-لا تستخدمي أسلوب المكافأة مع طفلك. عندما تطلبين من ولدك تأدية بعض المهام لا تعطيه مكافأة بالمقابل، وذلك لتنمية حس المسئولية الذاتية لديهم ودفعه الى فهم معنى وود مهام على عاتقه يكون مسئولاً عن تنفيذها.


3-اجعلي ولدك يتحمل عواقب أفعاله. مثال ذلك، إذا كان ولدك دوماً ما يفقد أدواته المدرسية أو الرياضية فاطلبي منه تحمل تبعية اهماله، فيكون عليه اقتراض أدوات أخرى من أقرانه أو شراء أدوات جديدة من مصروفه الشخصي. أما إذا قدمتي له الحل في كل مرة وقمت بتوفير أدوات جديدة فلن يتعلم تحمل المسئولية.


4-تحدثي دوماً عن تحمل المسؤولية امام أبنائك. اطرحي هذا الموضوع دوماً في النقاشات العائلية مع اخبار أبنائك بقيمة تحمل المسئولية وأنها من المُثل العليا التي يجب اتباعها طوال الوقت، مع اعطائهم أمثلة لمواقف تبين هذا المعنى.


5-اجعلي تصرفاتك قدوة لأولادك. أفضل طريقة لتعليم الأبناء قيمة أخلاقية هي ان يرونك تتبعين هذه القيمة وتنفذين أساسياتها طوال الوقت. لذلك اجعلي تصرفاتك تبين لأبنائك المعنى الحقيقي لتحمل المسئولية.


6-امنحي أبنائك مصروف مخصص لهم منذ الصغر. اعطي طفلك مقدار ولو بسيط من المال كمصروف يومي مع اعطائه كامل الحرية للتصرف فيه، مع توجيهه برفق إذا ما أنفقه بطريقة غير صحيحة.


7-أخبري ولدك بانك على ثقة بأنه اهل للمسؤولية وأنك تؤمنين بقدراته. هذه الطريقة تجعل الولد يسعى دوماً لإثبات ذلك عن طريق القيام بتصرفات مسئولة ليكون عند حسن ظنك وثقتك.


8-تدريب الولد ليكون شخصاً مسؤولاً. وذلك عن طريق شرح معنى المسؤولية واعطاء امثلة لتجسد هذا المعنى وترسخيه في ذهن الولد.


9-أخبري ولدك عندما يبدأ التصرف بمسؤولية. إذا رأيت تصرف مسؤول من ولدك في أحد المواقف، فيجب اطلاع ولدك على رأيك. وكيف أنك ترين أنه أصبح أهلاً للمسؤولية وخاصة في هذا التصرف بعينه.


10-الحصول على بعض الدعم والمساعدة لتربية أطفالك. وذلك عن طريق التحاور مع أهالي الأطفال لآخرين، حضور مجموعات توعية وقراءة الكتب الخاصة بتربية الآباء.

 

 

اتباعك للنصائح السابقة يضمن لك تنشئة طفل مؤهل لتحمل المسؤوليات التي سوف تواجهه طوال حياته.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع