كيف تتعاملين مع رفض ولدك لتناول الطعام؟

Maha Elenany

هي مشكلة تواجهها أغلب الأمهات، ويتساءلن دائماً عن الحلّ المناسب، وهي رفض أطفالهنّ تناول الطعام، لذلك نقدّم لك بعض النصائح التي تساعدك على تعويد طفلك على عدم رفض الطعام.

1- إصنعي له طعامًا يحبّه

قد يكون سبب رفض الطفل للطعام المقدّم له هو عدم تفضيله لهذه النوعية من الطعام، وذلك بالطبع بعد تجربته. فهناك بعض الأطفال الذين يرفضون تناول أطعمة معينة من دون محاولة تجربتها، وهذا شيءٌ خاطئ. يأتي هنا دور الأم التي يجب عليها أن تحاول مع ولدها مراراً وتكراراً حتى يتذوق الطعام، ويجب أن تفهميه أنه لا يجوز أن يرفض شيئًا لم يجرّبه من قبل.

2- لا تتحدثي عن الرجيم أمامه

كثير من الأطفال يعتقدون أن النحافة هي الاختيار الأفضل لهم نتيجة ما يسمعونه من أحاديث في البيت بين الأم والجدة مثلاً عن أحوال الريجيم، ممّا يدفع كل ذلك الطفل إلى محاولة التقليد في حين أن وزنه مثالي ولا يحتاج إلى أي رجيم.

3- لا تسخري من وزنه الزائد

تتعمد بعض الأمهات السخرية من زيادة وزن أولادهن القليلة اعتقاداً منهنّ أن هذه الطريقة قد تدفعهم إلى التقليل من الطعام الذي يؤدي إلى زيادة الوزن. ولكن النتيجة غالباً ما تكون عكسية حيث يمتنع الطفل ليس فقط عن الأطعمة التي تزيد من وزنه ولكن جميع أنواع الأطعمة خوفاً من زيادة الوزن.

4- لا تضعيه في مقارنة مع أقرانه

لا تحدّثيه عن وزن أخيه المثالي أو كيف أن ابن الجيران أنحف وأجمل منه، لا تقارنيه بالآخرين خاصة أمامهم حتى لا تهتز ثقته بنفسه، ويكره الطعام الذي يتسبب له في سماع عبارات النقد والمقارنة.

5- كافئيه عند الإنتهاء من طعامه

احرصي على تشجيع ولدك على تناول طعامه كاملًا بأن تكافئيه على ذلك باللعبة التي يريد اقتناءها، أو حتى بإحضار صديقه لمشاركته اللعب بعد الإنتهاء من المذاكرة.

6- لا تهملي رأيه

بين الحين والآخر وقبل إعداد الطعام، أطلبي منه رأيه في نوع الوجبة التي يفضلها اليوم، دعيه يقترح عليك مثلاً أكثر من أكلة، واختاري من بينها ما يناسبك وأعدّيها له. لا تنسي أن تذكري على المائدة أن طعام اليوم كان من اختياره وأنه أعدّ خصيصًا من أجله.

6- كوني قدوة له

إذا لاحظ ولدك عدم اهتمامك بتناول وجباتك في المواعيد المخصصة لتناولها أو عدم التزامك بموعد التواجد على المائدة لإنشغالك بالعمل مثلًا، سيدفعه ذلك إلى عدم احترام اجتماع الأسرة في أوقات الطعام. وبالتالي الإعتماد بشكل أكبر على تناول الوجبات الخفيفة والحلوى أثناء النهار في أوقات اللعب والمذاكرة، وبالتالي عدم تقبل الطعام المصنوع في المنزل لأنه لم يعتد عليه.

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع