أسباب تعثر ولدك في المدرسة!

Lili

 

يجهل الاهل ان هناك بعض الأسباب البسيطة التي تؤثر على اداء طفلهم المدرسي واهمها الاسباب البيولوجية. صحيح ان هناك امور مهمة عليكِ التأكد منها، لكن لا تغضي النظر عن الامور البيولوجية والنفسية التي قد تكون المسبب الرئيسي في تعثر طفلك في المدرسة. لذلك سنقدم لك سيدتي أبرز هذه الاسباب  والتي تتمثل بــ:


العوامل البيولوجية 

يعاني معظم الاطفال من ضعف النظر والسمع الذي يعدّ من الاسباب الرئيسية في تأخر الطفل عن زملائه. لذلك ننصحك بمراقبة طفلك للتأكد من صحة نظره وسمعه لاسيما اذا كان هناك حالات وراثية، كما يمكنك اصطحابه عند الطبيب للتأكد من ان طفلك قادر على رؤية وسماع الدروس في الصف بشكل واضح. قد يعاني الطفل من حالة مرضية تنعكس على ادائه المدرسي، عليك ان تعرفي ان صحة الحواس لها تأثير كبير على نجاحه الاكاديمي.

إن كل خلل في الجهاز الحسيّ من شأنه ان يؤثر على قدرة الإستيعاب والفهم، إذ ان الضعف الجسدي مرتبط بشكل موثوق بقدرات الطفل على الاندماج والتفاعل في الصف كغيره من التلاميذ.


العوامل النفسية 

يعاني بعض الأطفال من مشاعر مضطربة تؤدي الى تعثر الطفل وتأخره في المدرسة. فالقلق، الشعور بالنقص والذنب، الخوف، الاتكالية، والعنف وغيرها من الاسباب النفسية التي تعكس حالة الطفل الداخلية ومدى ارتباطها بالأداء المدرسي. فالطفل الذي لا يشعر بالثقة عاجز عن تحمل المسؤولية ومعالجة الامور، بالإضافة الى  شعوره  بالاحباط والفشل الذي يؤدي الى فشله في المدرسة.


العوامل المدرسية

المدرسة تلعب دورا هاما في اداء الطفل، فكلما شعر الطفل بالإرتياح والفرح في المدرسة كلما حقق نجاحا في مستواه الاكاديمي. ومن العوامل المدرسية  التي تؤدي الى التأخر المدرسي عند الاطفال هي : سوء توزيع التلاميذ في الصفوف، سوء التنظيم المدرسي، عدم ضبط الصف ، قسوة المعلمين وتسلطهم على التلاميذ، عدم ترغيب الاطفال بالمادة المدرسية، التمييز بين التلاميذ....


العوامل الأسرية

اكدت الدراسات الحديثة ان الخلافات الزوجية وغياب الاب والتفكك والعنف الاسري من اهم اسباب التعثر الدراسي لدى الأطفال. كذلك إن الأسرة هي المدرسة الإجتماعية الأولى التي ينشأ فيها الطفل وهي المسؤولة عن تنشئته، لذلك فإن هذه التنشئة إذا كانت تُنقل إلى الطفل بشكل خاطئ قد تؤدي إلى تعثره في  المدرسة.


إذاً إن التأخر الدراسي يعود في أسبابه إلى عدّة عوامل، منها ما يتصل بالتلميذ المتأخر دراسيّاً، ومنها ما هو متصل بالعوامل الإجتماعية والاقتصادية، لذلك احرصي على معرفة ما هي الدوافع المسؤولة عن تعثر طفلك في المدرسة كي تعالجيها بصورة جذرية.


الصورة : shutterstock ©

 

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع