كيف تكافئين ولدك على حسن سلوكه؟

Jessy

فيما كان الإنضباط والتأديب من أولويات تربية الأطفال من خلال سلوكٍ صارمٍ مفروض عليهم لا مفرّ من التقيّد به دونما توقف أو كلل، بات النقاش من القواعد الأساسية التي ينبغي أن يغرسها الأهل في نفوس أطفالهم لتحفيزهم على العمل الجيّد من خلال... المكافأة.


تعتبر المكافأة بمثابة وعدٍ وتشجيعٍ للطفل لدفعه نحو سلوك صحيحٍ، يحمل في طياته منافع عدة لما يعنيه من تفاعلات مستقبلية إيجابية. لكن بِم نعد أطفالنا؟ ومتى؟

مكافأة فورية

إليك مجموعة من النصائح حول أهمية مكافأة طفلك بالطرق الصحيحة:

  • لا بدّ من أن يكون الوعد في إطارٍ مقبول وبحسب قدرة الأهل المادية، شرط أن يتوافق مع عمر الطفل وحاجاته، أي في حال كان يملك لعبة ما، فيجب عدم شراء أخرى شبيهة لها بل التوجه نحو أمور مختلفة تماماً.
        
  • لا تطيلي الفترة الزمنية قبل تنفيذ وعدك لطفلك بمكافأة ما، بعد إنجاز ما طُلب منه، ما يجعل من العمليّة التربويّة أمراً متناسقاً ومتفاعلاً.
    و
    من هنا نشجعك على المكافأة الفورية الصغيرة. وعلى سبيل المثال: "في حال كان طفلك يبكي أثناء نومه في سريره بحجّة أنه يريد النوم بجانبك، عليك أن ترغبيه على النوم في سريره الخاص من خلال مكافأة فورية صغيرة أي قدّمي له بعض الملصقات أو السيارات الكهربائية الصغيرة أو لعبة باربي للفتاة وصولاً الى الوجبات الخفيفة التي تتضمن الحلويات". 

  • تلافياً لأن تدخل المكافآت الفورية في دائرة الهوس لدى طفلك حيث يتوقّع مكافأة على كل عمل يقوم به، عليك تحديد الأولويات وعدم الاسترسال لتلك العادة في العملية التربوية لأنها تضرّ سلوك طفلك في المستقبل. من هنا، عليك أن تدركي أهمية الأشياء التي يقوم بها وعلى أساسها تكافئيه.

المكافآت والوجبات الغذائية

  • يعتبر استخدام المكافآت في فترات الوجبات الغذائية أمراً مرفوضاً بحسب بعض الخبراء، لأنها يمكن أن تأتي بنتائج عكسية. لذا إذا كنت تعانين مشاكل مع طفلك في وجباتها، عليك أن ترغميه على تناولها بطريقة ذكية، أي تركه حتى يجوع كثيراً ثم وضع طبق الطعام أمامه من دون أن توليه أهمية قسوى، حتى ولو رفض. هذا ما يضعه أمام الأمر الواقع فيضطر الى تناول طعامه، خصوصاً أن المكافآت في تلك الحالة تكون مضرة، إذ ترتبط بالوجبات في اللاوعي عنده بشكل دائم، فيتهافت على تناول الطعام بشكل مفرط ما يؤدي الى زيادة في الوزن على المدى البعيد.  

مكافأة ورشوة

  • تعلمي أن تكون المكافأة فردية، أي إذا كان لديك ثلاث أولاد وقام أحدهم بعملٍ جيّد يجب أن تكافئيه بمفرده، هذا ما يكسب كلّ منهم حسًّا أكبر بالمسؤولية.  

  • في المقلب الآخر، عليك الفصل بين المكافأة والرشوة، والانتباه الى أن المكافأة تأتي نتيجة اتفاق بين الطرفين مسبقاً لتتمكني من السيطرة على أطفالك وعدم الانجرار وراء الغش والرشاوى.

لا تتراجعي عن وعدك

لكن ماذا سيحصل إذا وعدت طفلك بمكافأة وتراجعتِ عنها؟


تشير الدراسات العلمية الى أهمية تنفيذ الوعود وإعطاء المكافآت للأطفال بحسب الاتفاق لأن ذلك سيؤثر سلباً على العامل النفسي لديهم، إذ تنعدم الثقة خصوصاً أن الأهل يشكلون مصدر الثقة الأساسي، كما قد يولد لديهم شكوك بالآخرين في المستقبل. 


احرصي أن تدفعي أطفالك الى أن يتسموا بالنضج والثقة بالنفس من خلال خلق حدود مفروضة وفقاً للتصرف الجيّد شرط تنفيذ الوعود... 


مهما كثرت المكافآت يبقى على الأهل أن يرسموا حدوداً تربوياً للطفل تساهم في تنمية القدرة على تحمل وقت الانتظار والشعور بالطمأنينة. هذه الحدود تساعد على عدم الاخلال بالقوانين وتبني شخصية الأبناء.


وأنتِ كيف تكافئين طفلك على عملٍ جيّد؟ وماذا تفعلين إن نسيت أن تنفذي المكافأة؟ شاركينا رأيك من خلال "حياتك".


الصورة: Shutterstock@ 

إعلانات google