كيف أشغل طفلي الأكبر بعد ولادتي الثانية؟

Fatima Ouidad
كيف أشغل طفلي الأكبر بعد ولادتي الثانية؟

قد تواجه الأمهات بعض المشاكل في تحضير الطفل الأكبر لإستقبال أخيه الأصغر. ما هي الطرق السليمة لشغل وقت طفلكِ الأول بعد الولادة الثانية؟ اليك الجواب.

 

من أكثر المشاكل التي تواجه الأمهات مع أطفالهن، حينما ينجبن أطفالاً جدد، تتمثل في كيفية تجهير الأطفال الأكبر سناً لذلك ومعرفة الوسائل والطرق السليمة التي تجعلها لا تهمل في مقدار الاهتمام الموجه لهم، حتى لا يتم تحسيسهم بأي تغيير أو نقص أو تتسبب في نشوء الغيرة بينهم بسبب الطفل الجديد.  

 

من أجل مساعدتكِ في هذا الأمر، نعرض عليكِ فيما يلي بعض الأنشطة والأفكار التي ستساهم في شغل وقت طفلكِ الأكبر بشكل صحي وسليم.

 

قومي بصنع ألعاب جديدة بنفسكِ معه

من أفضل الأنشطة المنزلية التي ستشعره بأنكِ تتشاركين معه ولم تهمليه هي أن تقومي بصنع ألعاب جديدة بنفسكِ من أدوات المنزل المختلفة، يكون هذا الأمر بالطبع قبل ولادة الطفل الثاني لأنه بعد ولادته لن يسمح لكِ الوقت بصنع الألعاب، بل ستتمكنين من مشاركته اللعب بين الوقت والآخر، كما إنها ستشغله. من أفكار هذه الألعاب تلوين المعكرونة غير المطبوخة وصناعة البيوت الصغيرة من الورق وغيرها.

 

قومي بتدريبه على التصوير

إن كان ابنك كبيراً بما يكفي لكي يستطيع التقاط الصور فدربيه على هذا الأمر، اجعليه يقوم بالتقاط الصور للطفل الجديد بنفسه هذا الأمر يخلق رابطة أخوية لديه. كما أن عالم التصوير يعتبر هواية مفيدة تشغله مما يزيل عنكِ بعض الضغط. اجعليه يقوم بتصوير ما حوله وشجعيه على الصور وأبدي رأيكِ التحفيزي فيها.

 

القصص المصورة والتلوين

من أكثر الأشياء التي يحبها الأطفال هي قراءة القصص المصورة والنظر إلى الصور التي تخبر حكايات، لذلك اجعليه يقرأها معكِ ومع مولودكِ الجديد، عوديه أن يربط معاني الكلمات بالإشارة إلى الصور الخاصة بها.

 

التلوين من أكثر الأنشطة المفيدة للطفل التي تجعله يبدع في تشغيل عقله ودماغه، كما إنها ستشغله لوقت طويل، لذلك قومي بجلب كتب التلوين إليه واجعليه يقوم بتلوينها. هنا ننصحكِ باختيار القصص والشخصيات التي يحبها حتى يقبل على تلوينها.

 

اجعليه يشارك في مهام المنزل

قومي بتخصيص مهام منزلية تتناسب مع سنه، اجعليه على سبيل المثال يقوم بترتيب ألعابه وأن يقوم بإرجاعها إلى أماكنها المخصصة بعد أن يفرغ من اللعب بها، كما يمكنه أن يقوم بملأ زجاجات المياه الفارغة وتنظيف طاولة الطعام، ووضع الأطباق المتسخة في الحوض، وغسلها إن كان يستطيع فعل ذلك، هذا الأمر يساعده في التعود على الاعتماد على النفس.

 

عوديه على تناول الطعام بمفرده

إذا لم يكن قد تعود بعد على أن يتناول طعامه بدون أن يستعين بكِ أو بوالده، ابدئي في تعويده على القيام بهذا الأمر أثناء حملكِ وقبل أن ترزقي بمولودك الجديد، حدثيه خلال ذلك عن فوائد الطعام الصحي، كذلك فوائد الاعتماد على نفسه في القيام بالأمور المختلفة.

 

نصائح قيمة وهامة للأم الجديدة

 

اجعليه يشترك معكِ في بعض مهام الأمومة

حتى لو لم يكن طفلكِ الأول فتاة، من المحبب أن تجعليه يشارككِ في إنجاز بعض المهام المتعلقة بالطفل الجديد، بهذا الأمر ستجعلينه لا يشعر بأنكِ قد ابتعدتِ عنه كما سيقوي العلاقة بينه وبين شقيقه أيضاً. من هذه المهام جلب ملابس نظيفة له أو المنشفة الخاصة به بعد أن تقومي بتحميمه وهكذا.

 

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع