5 أسباب تمنعك من استخدام الزيوت العطرية

Samar Hamdi
على الرغم من الاعتقاد الشائع بأن الزيوت الطبيعية آمنة تماماً للاستخدام نظراً لكونها خلاصات نباتية نقية، إلا أن في بعض الحالات لا يجوز استخدامها نهائياً لتجنب تفاقم المشكلات الصحية المختلفة. هناك بعض العوامل الهامة التي يجب مراعاتها قبل استخدام أي من الزيوت العطرية. فمع استخدامها بالتركيزات العالية، قد تتسبب في الإصابة بالأورام. كما تختلف طرق تصنيع الزيوت العطرية، فقد تعتمد بعض الأنواع على إضافة نسبة من الكيماويات التي تحمل بعض الآثار الجانبية. 

لذلك، نقدم إليكِ تلك الأسباب التي تمنعك من استخدام الزيوت العطريةنهائياً. 

1- لا يجب أن تستخدم دون تخفيف 

تأتي الزيوت العطرية في تركيزات عالية جداً. لذلك، فإن استخدامها بشكل مباشر على الجلد دون تخفيف قد يؤدي للإصابة باحمرار الجلد أو ربما حرق بسيطة. لذلك، ينصح باستخدام أي من الزيوت الناقلة لتخفيفها كزيت الجوجوبا، زيت بذور العنب أو زيت الأفوكادو.

2- لا يجب استخدامها على الأغشية المخاطية

الزيوت العطرية لا يجب أن تستخدم نهائياً على الأغشية المخاطية، وهي تلك الأغشية المبطنة لتجاويف الجسم كالفم، الحلق، أو المهبل. استخدامها في تلك المناطق قد يؤدي لحدوث حروق. كما لا بد أيضاً من الحذر واستخدام الزيوت العطرية بالطريقة الصحيحة.

3- لا يجب تناولها عن طريق الفم 

لا ينبغي تناول أي من الزيوت العطرية عن طريق الفم نهائياً، فقد تتسبب في مهاجمة البكتيريا النافعة داخل الأمعاء.

4- لا تستخدم على البشرة الحساسة

بعض من الزيوت العطرية تتسبب في الحساسية تجاه الضوء، مما يجعل البشرة أكثر حساسية وعرضة للحروق والالتهابات. لذلك، عليكِ التأكد من عدم وجود حساسية تجاه أي من الزيوت العطرية على بشرتك قبل استخدامها.

5- لا تستخدم أثناء الحمل

تُعرف تلك الزيوت بتأثيراتها القوية على الجلد وصحة الجسم. لذلك، لا ينبغي استخدامها على الجلد أو عن طريق الفم خلال فترة الحمل لتجنب حدوث أي تشوهات للجنين أو آثار جانبية على صحة الأم. 

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في جمال

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع