4 نصائح فعالة لعام دراسي أكثر تنظيماً

Nora

لا يوجد ما يوصف شعور السنة الدراسية، انها نوع من التحدي الجديد فطفلك تنتابه مشاعر مختلفة من الضيق لانتهاء فترة الأجازة، والترقب للقاء اصدقاء المدرسة، والحماس لرؤية الكتب والمواد الدراسية الجديدة، وكذلك المدرسين الجدد. بينما تنتابك انت مشاعر من الترقب لما كيف سيكون شكل السنة الدراسية؟ وهل ستنجح كل الخطط التي وضعتيها لتنظيم وقت أطفالك، والمساعدة في واجباتهم المنزلية، والمحافظة على متطلباتهم ليوم دراسي مع أعمالك المنزلية مع عملك الخارجي أيضا؟

 الأمر قد يتطلب بعض النصائح لمساعدتك على تخطي كل هذه الأمور دون توتر أو قلق. لذلك نقدم لك بعض النصائح للحصول على سنة دراسية أفضل هذا العام.

اختيار سندوتشات المدرسة بشكل بسيط

كل أم ترغب بتدليل أطفاله واعداد أصناف جديدة ومتنوعة لإفطارهم كل يوم. ولكن عليك بخفض التوقعات والتفكير بطريق عملية. فالوقت المتاح لإعداد وجبة المدرسة عادة ما يكون محدود خاصة مع مساعدة أطفالك لارتداء الملابس وتمشيط الشعر، ومتابعة رحيل الأطفال، مع تجهيز باقي افطار العائلة، وارتدائك لملابسك وذهابك لعملك. ولكل هذا عليك اختيار ساندويتشات بسيطة وسريعة التحضير ويمكن تنوعيها بسهولة حتى لا يشعر أطفالك في النهاية بالملل.

وضع جدول دوري لغسيل ملابس المدرسة

يمكنك تنظيم عملية تنظيف زي المدرسة وذلك عليك في بداية الدراسة حساب عدد الأطقم اللازمة لأطفالك، وحساب وقت دورة الغسيل، مع الأخذ في الحسبان الطوارئ التي قد تحدث. فبعض الملابس مثل المعطف يتكرر لبسها لأكثر من يوم قبل غسلها، ومن الوارد جداً تلطخها بالبقع. لذلك يجب ان يكون لديك جاكيت احتياطي أو يكون لديك خطة غسيل يومية لمنع تراكم الملابس والجوارب المتسخة وتكون عبء عليك.

تنظيم وقت الصباح

كما ذكرنا سابقاً فالفترة الصباحية عادة ما تكون مزدحمة الاعمال مع ضيق الوقت. ولتنظيم الأمر يمكنك اعداد جدول بأعمالك الصباحية. حاولي تعليم طفلك منذ سنته الدراسية الأولى تجهيز ملابسه، واعداد جدوله الدراسي قبل النوم. تنظيم وقت الصباح يتيح لك استقبال يومك دون توتر وعصبية.

تعليم الأطفال الاشتراك في التنظيم اليومي

عليك بتعليم اطفالك النظام بداية من تعليمهم الساعة، واعطائهم مهام لها مواعيد محددة مثل: ساعة لتنظيم غرفتك، او ساعتين للقراءة، او ساعة للراحة واللعب، وهكذا... ومن هنا يبدأ الطفل في المساعدة في التنظيم اليومي وتعلم النظام لباقي حياته. يمكن أيضاً تدريب طفلك على اعداد افطاره بنفسه. فالاطفال في سن الخامسة والسادسة يمكنهم عمل طبق من حبوب الإفطار، والاطفال دون العاشرة يمكنهم استعمال الميكروويف والتوستر بأمان.

اقرئي أيضاً:

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع