نصائح لتوعية طفلك ضد التحرش

Yara Sharara
123rf-Dmitriy Shironosov

 

أصبحت ظاهرة التحرش الجنسي من أكثر الظواهر انتشارًا خلال الفترة الأخيرة وخاصة للأطفال.

 

أصبح المجتمع الشرقي يواجه ظاهرة من أخطر الظواهر وهي للتحرش والاعتداء الجنسي على الأطفال من قبل أشخاص أكبر منهم أو أشخاص أكبر منهم قليلًا ولأن الطفل عقله صغير ولا يعرف ما هو التحرش فيكون الدور علينا لتوعيتهم بشكل مكثف وتقديم النصائح لهم لكي يتبعونها حتى لا يقعوا فريسة للمتحرشين جنسيًا. لأن هذه الظاهرة أصبحت من أكثر الظواهر الخطيرة التي يواجهها المجتمع.

 

حرصنا على تقديم بعض النصائح والأفكار التي يجب على كل أم اتباعها لتوعية طفلها وحمايته من التعرض للتحرش الجنسي أو التحرش اللفظي أو الاعتداء الجسدي.

 

1- ممنوع لمس الأماكن الحساسة

عندما يكبر الطفل ويبلغ سن الخمس سنوات وأكثر تبدأ الأم في إخبار طفلها بمعرفة الأماكن الحساسة سواء كانت للفتاة أو الصبي وان هذا المكان في جسده ملكه هو وليس من حق أي شخص الاعتداء عليه أو حتى يراه أو يطلع عليه لأن هذا مكان خاص ولا يجوز لأحد ملامسته. تخبر الأم طفلها بأن إذا أحد حاول يقترب من هذه الأماكن عليه بالدفاع عن نفسه فورًا واخبار والدته بذلك دون الشعور بالخوف أو القلق. عليها أيضًا أن تخبره بضرورة تغيير ملابسه في غرفته ويقوم بغلق الباب أو الشباك لأن هذا شيء خاص ولا يجوز لأحد أن يطلع عليه. أثناء التبول ودخوله الحمام لابد من غلق الباب خلفه فهذه النصائح عندما يتبعها طفلكِ فإنه يشعر بالإدراك أن المناطق الحساسة من جسده خاص به ولا يجب لأحد الاطلاع عليه.

 

2- إحاطة الطفل بالحب والحنان

هنا يكمن دور الأم في منح طفلها جميع مشاعر الحب والحنية وإحاطته بالإشباع العاطفي ولكن بشكل معتدل أي تجعله لا يبحث عن الحنان والحب خارج المنزل عند شخص آخر وينخدع بذلك. عليها أن تعلمه أيضًا طرق الاحتضان والتقبيل وأنه لا يجوز لأحد غير والده ووالدته أن يقوم باحتضانه وبتقبيله إنما أي شخص من الأقارب أو الغرباء ممنوع أن يفعل ذلك. يمكنكِ أن تعلمين طفلكِ كيف يتحدث مع الغرباء لأنه في هذا السن لا يعرف. الذي يجب عليه عمله أو الحديث مع الكبار فيه. كما يمكنك تقليد حركات الغرباء وفهمه أن الحضن مع لمس أجزاء من جسده من التصرفات السيئة من الكبار. يمكنكِ بالاستعانة بلعبة وحدد له الأجزاء التي ليس على الكبار لمسها.

 

3- عدم السماح للطفل بعدة أشياء

هناك بعض الأمور والأشياء التي تحب أن يكون هناك حدود فيها ولا يمكن أن تسمحي لطفلكِ بها مثل عدم السماح لابنك أو ابنتك النوم خارج المنزل في بيوت الأقارب أو الأصدقاء أو الجيران لأن هنا بداية التحرش وأغلب قصص التحرش تحدث هناك. لا تسمحي له باللعب مع أصدقائه بمفردهما ولكن لابد أن يكون أمام أعينك لمتابعة طفلكِ. لا تسمحي له بالتحدث مع الأشخاص الغريبة ولا يقوم بتلبية دعوة الأشخاص المتجولين في الشارع وعرفي طفلكِ بأن لا يستجيب لدعوة رجل غريب يقترب منه في سيارته أو أي وسيلة يغريه بها. حذريه من أخذ أي أموال مادية أو اغراءات معنوية قد يقدمها له أحد الأشخاص.

 

4- علمي طفلكِ الدفاع عن النفس

من الطرق التي تحمي طفلكِ من التعرض لوسائل التحرش المختلفة هي لابد من معرفته طرق الدفاع عن نفسه إذا حاول أحد أن يتحرش بها كما يمكن الاشتراك في نادي أو مركز خاص بالأطفال لتعليمهم رياضة الدفاع عن النفس مثل رياضة الكاراتيهان رياضة المصارعة، أو حتى بأقل الحركات البسيطة التي يمكنه استخدامها إذا حاول أحد أن يتحرش به أو يقوم بلمس جسده رغما عنه. يمكنكِ معرفة طفلكِ بأن لا يسمح لأحد أن يلمسه حتى لو كانت يديه أو قدميه ويتعامل بحدود مع الاشخاص الكبيرة ولا يتحدث معهم كثيرًا. حاولي أن يكون طفلكِ منشغلًا بدراسته ويبتعد كثيرًا عن مواقع التواصل الاجتماعي والإقلال منها بقدر الإمكان لأنها أيضا من الوسائل التي تساهم في انتشار التحرش.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع