هل تعرض طفلي للتحرش؟ أهم العلامات و الأدلة

Fatima-Zahrae
التحرش الجنسي بالاطفال

التحرش الجنسي من أخطر وأصعب الانحرفات التي من الممكن أن يتعرض لها الطفل لما تخلفه من آثار سلبية نفسية وجسدية عليه.

 

لا يخفى على أحد مدى تزايد الانحرافات الجنسية، نتيجة لانتشار المواقع الإباحية وغيرها من العوامل. إحدى هذه الانحرافات وأخطرها التحرش والاعتداء الجنسي على الأطفال. لذا يجب أن يحرص جميع الآباء على معرفة المزيد من المعلومات عن علامات التحرش الجنسي بالأطفال لحماية أبنائهم، تعرفي في هذا المقال عن كل ما يخص هذا الموضوع.

 

ما هو تعريف التحرش الجنسي بالأطفال؟

كثيراً ما يستخدم مصطلح الاعتداء الجنسي على الأطفال كتعبير شامل يصف الجرائم الجنائية والمدنية التي يشترك فيها شخص بالغ في نشاط جنسي مع قاصر أو يستغل قاصراً لغرض الإشباع الجنسي.

 

التحرش بالأطفال أو الاعتداء الجنسي على الأطفال هو شكل من أشكال الاعتداء على الأطفال من قبل البالغين أو المراهقين الأكبر عمراً من الطفل، يتم استغلال الأطفال في أنشطة جنسية سواء بالطلب أو الضغط أو بوسائل أخرى، حيت يتم خلال التحرش الجنسي التعرض غير اللائق للأعضاء التناسلية وحلمات الإناث والمؤخرة، وما إلى ذلك.

 

يمكن أن يحدث الاعتداء الجنسي على الأطفال في كثير من الأماكن، بما في ذلك المنزل أو المدرسة أو العمل – بمعنى آخر الأماكن التي ينتشر فيها عمل الأطفال القاصرين-.

 

في آخر الإحصائيات قُدر الانتشار العالمي للاعتداء والتحرش الجنسي بالأطفال بنسبة 19.7 % للإناث و7.9 % للذكور، زد على ذلك أن معظم الإساءات الجنسية للأطفال يرتكبها الرجال كما أشارت بعض الأبحاث والدراسات.

 

للأسف معظم ضحايا الاعتداء الجنسي من الأطفال يكونوا على معرفة سابقة بالمعتدي، حيث يمكن أن يكون المتحرش من أقارب الطفل أو من المعارف، مثل أصدقاء الأسرة أو المربيات أو الجيران.

 

ما هي العلامات الدالة على تعرض الطفل للتحرش الجنسي؟

التحرش الجنسي بالأطفال جريمة لا يتم الكشف عنها في كثير من الأحيان وذلك لعدم إدراك الطفل لما مر به، لذا إذا كنتِ تشعرين بالقلق من احتمال تعرض طفلكِ للتحرش الجنسي ففتشي عن هذه العلامات التي تنقسم إلى شقين علامات جسدية وأخرى سلوكية أو نفسية.

 

1- العلامات الجسدية

وجود إصابات مثل الكدمات أو الحروق التي لا يستطيع الطفل تفسير وجودها على أنحاء متفرقة من الجسم. أيضاً وجود كدمات أو تورم بالقرب من منطقة الأعضاء التناسلية. أو في حال عثوركِ على بقع من الدم تحت الملابس الداخلية.

 

في بعض الحالات الشاذة يمكن أن يتسبب الاعتداء الجنسي في كسر عظام الطفل خاصة الفتيات في منطقة الحوض. أكيد يجب أن تنتبهي إن بدء طفلكِ فجأة يشعر بالإرهاق البدني والتعب العام.

 

2- العلامات السلوكية

یُظھر معظم الأطفال تغيرات سلوکیة عند تعرضهم للتحرش الجنسي لذا فمن الأفضل البحث عن تغيرات في السلوك وتشمل هذه التغييرات، الانحدار السلوكي وهو عودة الطفل مرة أخرى إلى ممارسة الأفعال القديمة التي فعلها عندما كان أصغر سناً مثل مص الإبهام أو التبول اللاإرادي. أيضاً ظهور المشاكل العاطفية مثل نوبات الغضب والبكاء الفجائية.

 

يجب عليكِ سيدتي ملاحظة أي تغيرات في عادات الأكل. ھل یأکل الطفل أکثر مما اعتاد؟ أو أنه یبدو أقل رغبة في الطعام؟ هل يكسب الطفل الوزن أم يفقده؟

 

بإمكانك طرح هذه الأسئلة ومحاولة إيجاد أجوبة لها مثل هل الطفل خائف من شخص معين أو مجموعة من الأشخاص بشكل مبالغ فيه؟ هل يقوم الطفل بتخريب الممتلكات أو السرقة؟

 

يمكن أن تشمل آثار الاعتداء الجنسي على الأطفال الاكتئاب واضطراب ما بعد الصدمة والقلق والخوف والارتياب.

 

قد يلجأ الأطفال الأكبر سناً في بعض حالات الاعتداء إلى سلوكيات إيذاء النفس وتشمل هذه السلوكيات ما يلي، إصابة النفس مثل احداث جروح أو خدوش أو حروق، مع وجود أفكار أو نوايا انتحارية أو حتى تعاطي المخدرات أو الكحول.

 

كيف يمكن التعامل في حالة تعرض الطفل للتحرش الجنسي؟

لكل بلد قوانينها وسياساتها المتعلقة بإساءة معاملة الأطفال، إذا شككتِ في تعرض الطفل للتحرش الجنسي، قومي على الفور بالإبلاغ عن شكوككِ للسلطات المختصة. يجب معالجة الطفل بدنياً من أي إصابات جسدية كما يجب إخضاع الطفل للعلاج النفسي المتخصص لتجنب نشوء أي أمراض نفسية.

 

في النهاية يجب على كل أم أكيد رفقة الأب توعية أطفالها منذ الصغر على خصوصية أجسادهم وكيفية رفض أي تصرف غير لائق نحوها والإبلاغ عن أي تصرف مسيء.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع