نصائح مهمة عند استحمام الرضيع

Hossam Serag
 
تعاني الكثير من الأمهات الجدد من عدة عوائق في التعامل مع أبنائهم نتيجة عدم معرفتهم بالطرق الصحيحة للرعاية بالطفل الرضيع.
 
تستعرض مجلة حياتكِ في هذه المقالة بعض النصائح التي عليكِ الاهتمام بها عند استحمام الطفل الرضيع.

التحضير للاستحمام

عليكِ أن تقومي بتحضير الأغراض الخاصة باستحمام الطفل قبل البدء في تنفيذ تنفيذ الحموم، كأن تحضري المنشفة والصابون الخاص بالطفل ولوفة اسفنجية رقيقة، وذلك حتى لا تتركي الرضيع بدون ملابس مما يعرضه للإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا.

درجة الحرارة

عليكِ الالتفات إلى أهمية أن تكون درجة حرارة المياه لا تتعدى الـ 38 درجة مئوية وأن تكون درجة حرارة الحمام مناسبة بالنسبة للطفل، كما عليكِ إدخال الطفل الحمام قبل وقت الحموم بدقائق حتى لا تصيبه اختلاف درجات الحرارة بنزلات برد وإنفلونزا.

توقيت الحمام

احرصي على أن تقومي بتحميم طفلك بعد الرضاعة بنصف ساعة على الأقل ولا تقومي بتحميمه وهو جائع.

حالة الطفل الصحية

حتى لا تتدهور الحالة الصحية للطفل أثناء إصابته بالبرد والإنفلونزا لا تقومي بتحميمه وانتظري حتى يشفى تمامًا ويكتفى بمسح بشرة الطفل بمنشفة مبلولة بالماء الدافئ مع الحرص بضرورة سرعة تجفيف الطفل.

إغلاق الحمام

قومي بإغلاق باب الحمام أثناء تحميم طفلك وأخبري من هم بالمنزل بضرورة عدم فتح باب الحمام حتى لا يتسبب ذلك في وجود مجرى هواء يضر بصحة الطفل.

إعلانات google