كيف تحدين من آثار الطلاق السلبية على طفلك

Mohamed Omran

الطلاق كابوس مرعب يتسبب حدوثه في فقدان الزوجين توازنهما، ودخولهما حالة من الحزن العميق، نتيجة التفكك الأسري المؤلم، وفقدان الحياة المستقرة، ويزداد وقع الطلاق على الأطفال، فهم يحرمون من وجود أحد الوالدين والحياة الأسرية الهانئة التي عاشوها من قبل، ويتمنون استمرارها بوجود آبائهم وأمهاتهم تحت سقف واحد شأن غيرهم من الأطفال، فانهيار الأسرة نتيجة الطلاق فاجعة تتعرض لها كثير من الأسر، وتحدث صدمة قاسية، يمتصها مرور الزمن، ويتقبل بعدها الآباء والأبناء حياتهم الجديدة.

 لكن بعض الأطفال يظل يراودهم أمل جميل بلم الأسرة من جديد، حتى وإن تأكدوا من طلاق والديهم بشكل نهائي، لذا فهم بأشد الحاجة لطمأنتهم بشأن حياتهم المقبلة، مع تأكيد الطلاق، وإعلامهم ألا سبيل لعودة المياه لمجاريها، حتى يكتسبوا القدرة على تحمل الخوف ويتخلصوا من حالة الإحباط الملازمة جراء الطلاق .

- المراحل العمرية :

مرحلة الرضاعة :

إن كان الابن رضيعا فلن يتأثر في وقتها بفكرة الطلاق ولن يعني معناه ربما يتاثر فقط  ان كان هناك شجار أو كنتِ بنفسية سيئة تؤثر عليه .

سن ما قبل المدرسة :

يتأثر هذا السن بالغ الأثر بالطلاق خاصة لو كان قد شاهد مشاجرات الابوين وقد يتولد لديه شعور بأنة السبب في رحيل أبية او امة، مما ينتج عن ذلك بعض السلوكيات العدوانية .

سن المدرسة :

يتاثر هذا السن ايضا للغاية وينتج من الطلاق افتقادة للحب والحنان من أحد الابوين ويتفاقم الأمر وقد يتولد عنه عدوانية او كآبة ويظل وحيدا ومنعزل عن الاخرين .

سن المراهقة :

فنسبة تأثير هذا السن بالطلاق كبيرة ويتولد لديه غضب شديد يصبه علي الطرف الذي يراه مسؤولا  او الطرف الأبعد عنه فإن كان الاقرب لأمه غضب علي ابيه والعكس.

- ماهي الاثار السلبية للطلاق ؟

- العدوانية .
- الانطواء .
- عقدة من الزواج .
- تأخر دراسي .
- عدم التكيف مع الغير وعدم الثقة بالنفس .
- الابتعاد عن الاسرة وهذا أخطر الاثار السلبية لأنة يترك المجال للتأثير الخارجي من الاصدقاء، وقد يكونوا اصدقاء سوء وفي حالات أسوء يحدث الادمان والانحراف بأشكاله المختلفة .

- الطرق التي تقي من آثار الطلاق  :

- عليك أن تتجنبي الجدال وفتح باب النقاش أمام الاطفال مهما كان صغيرا ولا يعي حتي لا يتحول الأمر لشجار وعلو الاصوات وهو يؤدي الي التوتر والحزن والخوف لدي الطفل مهما كان عمره .

- لا تتعجلي الطلاق ولا تجعلي المشكلة تطيل بلا داع .

- قبل الطلاق عليكما ان تحددا من منكما سوف يقوم بتربية الطفل الصغير وكيف ستكون علاقته بالطرف الاخر .

- بعد ان يتم الطلاق لابد ان يسود بينكما الاحترام لينعكس ذلك على الأولاد وصحتهما النفسية.

-طرق العلاج التي يجب عليكِ إتباعها :

- يحتاج طفلك الي الحنان فلا تبخلي عليه بحنانك .

- عليكِ ان تراقبي تصرفات طفلك جيدا .

- يجب عليكِ ان تدوامي علي متابعة الطبيب او الاستشاري التربوي لتقويم سلوكيات الطفل.

- الاستماع الي الطفل .

- لا تعندي طفلك بأي مسألة تتعلق به .

- اقيمي مع طفلك علاقة صداقة ومارسي معه اللعب او أي هواية يقوم بها واخرجي معه في نزهه كالذهاب الي السينما أو التناول خارج المنزل .
  

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع