نصائح لمعالجة نوبات المغص لدى طفلك

Lili

 تعتبر نوبات المغص المتكررة جزء لا يتجزأ من حياة طفلك في أشهره الاولى، ورغم كل محاولاتك اليائسة للتخفيف من آلامه إلا أنه يبقى منزعجا طوال الوقت.

صحيح أن السبب الحقيقي للمغص عند الرضيع غير معروف ولكن قد يعود الى وجود الغازات.

ويعاني الاطفال من نوبات المغص من ولادته حتى الشهر الرابع. من المهم أن تعرفي أن الطفل المصاب بالمغص ليس مريضا وانما هو سليم وهو ينمو بشكل طبيعي.


بداية نوبات المغص

تبدأ نوبات المغص ببكاء شديد ويستمر بهذه النوبة بصوت مرتفع من نصف ساعة الى 3 ساعات، وعادة ما تبدأ هذه النوبات في المساء. قد يصبح لون وجه طفلك شديد الاحمرار وقد يسحب رجليه الى الاعلى اي باتجاه معدته. وبالرغم من أن هذه النوبات تكون مقلقة بالنسبة إلى الوالدين إلا أنها حالة شائعة عند الاطفال الرضع.


نصائح لمعالجة نوبات المغص

 سنقدم لكِ بعض النصائح التي تساعدك على معالجة المغص عند طفلك وأهمها:

  1. تسبب بعض الأطعمة المغص لطفلك، فهناك علاقة بين ما تأكليه ونوبات المغص المتكررة. ومن بين هذه الاطعمة التي تسبب المغص لطفلك هي منتجات الالبان، والمشروبات التي تحتوي على الكافيين والاطعمة الحارة والمتبلة.

  2. إحرصي على أن تكون زجاجة الرضاعة نظيفة ومعقمة، وأن تكون درجة حرارة الزجاجة كدرجة الجسم، وأن يكون الحليب ساخنًا. ومن المهم جدا ان تطعميه بكميات متوسطة ولا تصرّي على إطعامه كل الزجاجة في حال رفض ذلك.

  3. غنّي لطفلك أو قومي بوضع بعض الموسيقى فهي من شأنها أن تحرره من الآلام وتخفف من روعه. فهو معتاد على سماع صوتك ليشعر بالأمان والراحة كما كنت تفعلين عندما كان في أحشائك.

  4. خذيه في نزهة قرب المنزل او في الجوار، فغالبا ما تجدي هذه الطريقة نفعاً وتخفف من حدّة الآلام.

  5. تدليك بطن الطفل بزيت دافىء ولكن قومي بتدليكه برفق.

  6. عدم تقديم الاطعمة الصلبة لطفلك قبل بلوغه الشهر السادس.

  7. قومي بغسل جسم طفلك بماء دافئة ولكن تأكدي ان لا تكون المياه ساخنة جدًا.

  8. ضعي طفلك على كتفك بعد الرضاعة وربّتي برفق على ظهره لمساعدته في إخراج الغازات أو التجشؤ.

  9. قومي بهز طفلك او المشي به، غالبا ما تنفع هذه الطريقة في التخلص من الغازات.

  10. عدم وضع السكر لطفلك لأن امعاء طفلك عاجز عن امتصاصه ما يؤدي الى حدوث غازات وبالتالي التسبب بنوبات المغص عند طفلك.

  11. إعطاء طفلك بعض الاعشاب كالنعناع واليانسون التي تساعد على تخفيف المغص، وذلك بعد استشارة الطبيب.

  12. تغيير الحليب الذي يتناوله الطفل، فقد يكون الحليب غير ملائم لطفلك لذا عليك استشارة الطبيب لوصف نوع آخر من الحليب.

  13. يجب عليك أن تتحلي بالصبر وتتفهمي حالة طفلك لأن ذلك يساعد على تخفيف من حدة المغص لدى طفلك. أما إذا كانت الام خائفة ومنزعجة فإن ذلك سينعكس على حالة الطفل وستزيد من نوبات بكائه. 

 إنها نصائح عملية، اعتمدي فتوفّري على طفلك آلام المغص وعلى نفسك القلق والانزعاج لألمه. 


 الصورة : shutterstock ©

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع