10 نصائح تبعد عنك شبح التجاعيد

Rami
  • Thinkstock ©

    اعتمدي نظاماً غذائياً صحياً

    أكّدت الدراسات المتتابعة في مجال العناية بالبشرة، أن النظام الغذائي الصحي والمتوازن الغني بالفواكه والخضار والذي يؤمن للجسم الفيتامينات والمواد المضادة للأكسدة الضرورية، أساسي للحفاظ على بشرة جميلة. وإن لم تكن هذه الأغذية كافية، يمكنك اللجوء إلى مكملات غذائية غنية بالمواد المضادة للأكسدة (الفيتامينات A ،C و E)، الزنك، النحاس، السيلينيوم  والأحماض الدهنية أوميغا 6 وأوميغا 3.
  • احمي بشرتك من أشعة الشمس

    Thinkstock ©

    تعتبر الشمس أكبر عدو للبشرة دون منازع. صحيح أنها تمنحنا لوناً برونزياً مميزاً وتضيء إطلالتنا، إلا أنّها في الوقت نفسه، تلحق أضراراً كبيرة بالبشرة. فإن كمية الأشعة فوق البنفسجية التي تهاجم بشرتك أثناء تعرضك للشمس هائلة، لا سيما بشرة الوجه، ما يؤدّي إلى ظهور جزيئات حرّة تهاجم الخلايا الجلدية وتتسبّب في موتها باكراً.


    نصيحتنا لك: إجلسي في الظلّ قدر المستطاع.
  • دلّكي عضلات وجهك

    Thinkstock ©

    يمكنك وبسهولة مطلقة رفع نسبة استفادة بشرتك من الكريم الذي تستخدمينه من خلال تدليك عضلات الوجه بهدف إرخاء خطوط الوجه وتمليسها، ما يخفّف كثيراً من ظهور التجاعيد حتّى الصغيرة منها. فمن خلال حركات شبه دائرية متكرّرة تنطلق من وسط الجبين وحتّى أطراف الحاجبين، تعملين على تخفيف تجاعيد الجبين الأفقية. أما بالنسبة إلى تجاعيد ما بين الحاجبين فيمكنك القضاء عليها من خلال تدليك خفيف يبدأ من أسفل الأنف باتجاه عظام الفك العلوي، ومن زاوية الفم باتجاه الفك العلوي، ومن منتصف الذقن باتجاه الفكّ العلوي أيضاً. أما بالنسبة إلى التجاعيد التي تحيط بالعينين، فدلّكيها بحركات دائرية صغيرة على أن تكون خفيفة وغير مؤلمة.
  • اعتني ببشرتك في مركز متخصّص

    Thinkstock ©

    خبراء البشرة يؤكدون أن لا شيء يضاهي معالجة البشرة في المراكز التجميلية المتخصصة، 4 مرات في السنة على الأقل (مع بداية كل فصل)، وذلك للتخلّص من آثار التعب والإرهاق ورواسب التلوث. هناك، سوف تتلقى بشرتك علاجاً متخصصاً على أيدي خبراء في عالم التجميل، ما يساهم في إنعاشها، فتح مساماتها وتنشيط الدورة الدموية من جديد.
  • اختاري سبل العناية الملائمة لبشرتك

    Thinkstock ©

    البشرة الحساسة، الجافة، الدهنية وغيرها من أنواع البشرة، تتطلّب كل واحدة منها عناية تختلف عن تلك التي تحتاج إليها بشرة أخرى، لذا، لا بد أولاً من تحديد نوعية البشرة واختيار المستحضرات وسبل العناية التي تناسبها. مع ظهور التجاعيد الأولى، ينصحك الخبراء بالتقشير (البيلينغ)، الذي يعمل على إزالة الشوائب بنعومة عن البشرة المتضرّرة من عوامل عدّة، ينظّم عملية إنتاج الميلانين وينشّط إفراز الكولاجين. ومع إزالة الخلايا الميتة سوف تتمتّعين ببشرة نضرة تشرق مع تجدد خلاياها.

  • إعتني ببشرتك في مرحلة مبكرة

    Thinkstock ©

    يشدّد معظم الخبراء على أهمية تنظيف الوجه منذ مرحلة المراهقة، إذ يحقّ للبشرة الشابة أن نعتني بها ونحميها من الأشعة فوق البنفسجية والتلوّث تماماً مثل البشرة الناضجة. يوصي أطباء الجلد باستخدام كريم مرطب خفيف على البشرة منذ سن الخامسة عشرة، ومستحضرات مخصّصة لمنطقة حول العينين منذ سن العشرين، باعتبارها المنطقة الأكثر حساسية في الوجه والتي تظهر عليها أولى علامات التقدم في السنّ.
  • امتنعي عن التدخين

    Thinkstock ©

    يعتبر التدخين بمختلف أنواعه أحد أهم أعداء البشرة، فهو يضر بها ويؤثّر سلباً على صحّتها. وإلى جانب الإعلانات التي تحذر من مضار التدخين، هناك تشديد فعلي على تأثيره السلبي لاسيما على النساء. فقد أكّدت الدراسات أنه السبب الرئيسي في تضاؤل حجم الشرايين الصغيرة التي تغذي خلايا البشرة بجزيئيات الأطعمة. لهذا السبب، نلاحظ أن بشرة المرأة المدخّنة باهتة وتخلو من الحياة. 
  • حافظي على هدوئك

    Thinkstock ©

    التوتر والضغط النفسي مسبّبان أساسيان لتشنّج الأعصاب وآلام الرأس، إذ لهما تأثير سلبي ليس فقط على جسم الإنسان بل على صحّته النفسية أيضاً. بالنسبة إلى البشرة، يظهر انعكاس التوتر والضغوط النفسية على شكل بثور وعلامات، تحفر على الطبقة السطحية للجلد في حال مرّ على ظهورها زمن طويل دون أن تعالج، هذا فضلاً عن ظهور تجاعيد تعرف عادة بـ"التجاعيد التعبيرية".  شركات مستحضرات التجميل تطرح في الأسواق كريمات تعمل على إخفاء هذه العلامات، لكن من الأفضل معالجتها للتخلص منها نهائياً عوضاً عن إخفائها، فما رأيك بالابتعاد عن كل ما قد يتسبب لك بالتوتر قدر الإمكان؟
  • إعمدي إلى الراحة

    Thinkstock ©

    للتعب الجسدي دور أيضاً في ظهور التجاعيد، كما يترك آثار سلبية على البشرة. تبدأ العناية بالبشرة من فترات نوم مريحة وكافية لتصحّح البشرة التي تستفيد من فترات الهدوء هذه لترتاح وتتمدّد، وهي فرصة ملائمة لخلايانا لكي تتعافى من العدوان المتواصل الذي تتعرّض له خلال النهار فتجدّد نفسها. دعي الليل إذاً يطبّب بشرتك من خلال استخدام مستحضرات مخصّصة لهذه الفترة، تصحّح البشرة ولا تعيق تنفّسها.
  • اشربي كمية كافية من المياه

    Thinkstock ©

    لا شيء يضاهي شرب كمية كافية من المياه تسمح بترطيب الجسم والخلايا، فتبدو بشرتك مشرقة ومضيئة. امتنعي كلياً عن المشروبات الكحولية فإن عواقبها وخيمة على البشرة، ولا تفقدها نضارتها ولونها فحسب، بل تتسبّب أيضاً بالتهابات فعلية في الشرايين وتطلق البقع الحمراء على سطح البشرة، فتسرّع بالتالي شيخوختها.

إعلانات google

أيضاً في جمال

1 تعليق