علاج إنتفاخ البطن: طرق وحيل من الطب البديل

Fatima-Zahrae
123rf Dmytro Zinkevych

غالباً ما تعتري عملية هضم الأكل بعض المشاكل مثل الإصابة بالغازات والإحساس بالضيق والإنتفاخ وبعض الألم على مستوى البطن.

 

تعود أسباب إنتفاخ البطن إلى تجمع الغازات في المعدة خلال عملية إمتصاص الغذاء، ثم تحول هذه الغازات إلى الأمعاء بفعل عملية التخمير. تزداد حدة هذه الغازات عند تناول بعض الأغذية التي تزيد من نسبة تكوين الغازات كالموز والخوخ بالإضافة إلى شرب المشروبات الغازية وكذلك عند تناول كميات كبيرة من الأكل. كما يتفاقم مشكل الغازات إذا كان الشخص يتناول طعاماً مالحاً ولا يشرب كميات كافية من الماء، في هذه الحالة يصبح الشخص أكثر عرضة للإصابة بالإمساك فيزداد سوء المشاكل المتعلقة بإنتفاخ البطن.

 

إليك بعض الطرق والحيل من الطب البديل لمكافحة مشكلة انتفاخ البطن.

 

المعالجة المثلية Homeopathy لعلاج الإنتفاخ

يختلف نوع العلاج الذي يقدمه هذا النوع من الطب بإختلاف شكل الإنتفاخ الذي يصيب الشخص. هناك إنتفاخات تصيب الجزء العلوي من الجهاز الهضمي، كما أن هناك إنتفاخات أخرى تؤثر على الجزء السفلي منه.

 

إذا كانت الإنتفاخات تضغط على المعدة، فيمكنكِ تناول أقراص من الكربون، مثل Carbo vegetabilis وذلك بمعدل 5 أقراص صباحاً ومساء. أما إذا كانت المنطقة السفلى من الجهاز الهضمي هي المعنية بالإنتفاخات، يمكن تناول أدوية مصنوعة من الفجل الأسود، مثل Raphanus، بمعدل 5 أقراص في الصباح والمساء.

 

إذا صاحب الإنتفاخ إحساس بتشنجات وآلام على مستوى المعدة وإصابة بالإمساك، يمكن تناول دواء يدخل في تركيبته جوز مقيء Nux vomica بأخذ 5 حبات مرة واحدة يومياً، بعد الأكل بفترة. إذا إزدادت حدة الآلام والغازات، يمكن الإستعانة بدواء يعتمد في تركيبته مكون Colocynthis وذلك بتناول 5 حبات مرتين إلى 3 مرات في اليوم، بحسب حدة الألم.

 

فوائد الأعشاب الطبيعة

هناك مجموعة من الأعشاب لها فوائد جمة في حالات إنتفاخ البطن حيث تعمل على طرد السموم وإزالة التشنجات والتخلص من الغازات وتطهير الجهاز الهضمي.

 

على سبيل المثال، يمكنكِ دهن البطن بخليط من الزيوت الأساسية بعد الأكل. يتكون هذا الخليط من 3 قطرات من زيت البابونج وقطرتين من زيت الريحان ممزوجتان بملعقة من منقوع زيت زهرة العطاس. إذا كنتِ لا تعانين من الحصى في المرارة، يمكنكِ تناول نبات الخرشوف، الذي يتميز بفوائده المضادة للإنتفاخ أو تناول كبسولات مصنعة من هذا النبات إن كنتِ لا تستطيعين تحمل ذوقه المر.

 

يمكنكِ تنقية الأمعاء، من خلال تناول ملعقة من زيت الزيتون مع القليل من زيت بذور الكزبرة وزيت شجرة الشاي أثناء تناول وجبتكِ. تجدر الإشارة إلى أنه لا ينبغي للمرأة الحامل والأطفال الذين تقل أعمارهم عن 7 سنوات تناول الزيوت الأساسية.

 

الهضم السليم في النفسية السليمة

يمكن تسهيل عملية الهضم والتقليل من مخاطر الإصابة بإنتفاخ البطن، عبر إجراء بعض التمارين التي تحسن من النفسية والمزاج. لا شيء أكثر فائدة من إجراء تمارين التنفس من البطن بعد الغذاء لمدة 5 دقائق. دعي الهواء يدخل إلى بطنكِ عبر إرخاءه، ثم زيدي في مدة الإستنشاق وطرح الهواء بشكل تدريجي.

 

يمكنكِ تدليك منطقة البطن بعد مرور ساعة على الأقل من تناول الغذاء، للتخلص من الغازات. تمددي جيداً وإدلكي منطقة المعدة، ثم إدلكي المناطق المجاورة بحركات دائرية في إتجاه دوران عقارب الساعة لمدة ربع ساعة على الأقل.

 

وصفات منزلية للتخلص من الإنتفاخ

هناك مجموعة من الوصفات المنزلية التي تساعد على التخلص من الغازات. يمكنكِ مثلاً تذويب ملعقة من مركز الليمون في لتر من الماء وشرب هذا المحلول خلال فترات متقطعة من اليوم. كما يمكنكِ الإستعانة ببعض الأعشاب المفيدة من قبيل الزعتر وإكليل الجبل واليانسون خلال طهي اللحوم. يمكنكِ كذلك تناول أقراص الكربون التي تتميز بقدرتها على إمتصاص الغازات والتخفيف من حدة إنتفاخ البطن.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع