10 علامات تؤكد أنه معجب بك

rsbaity
  • Thinkstock ©

    يعجبك جداً إلا أنك تخشين ألا يكون هذا الإعجاب متبادلاً  وأن تكوني قد تسرّعت بحكمك على نظراته التي تحمل معاني كثيرة وابتسامته التي يغلّفها برسائل لا تخرج من شفتيه... إليك 10 علامات من شأنها ان تقطع الشك باليقين، لتدركي إن كان الوسيم مهتماً فعلاً لأمرك، ام ان
    ملاطفاته العابرة مجرد كلمات.

    يقترح نشاطات لكما فقط

    ربما تنتميان الى المجموعة نفسها، كأن تعملا معاً او تتشاركا أصدقاء كثر وغالباً ما يكون لقاءكما في إطار هذه المجموعة. لكن وبشكل مفاجىء، يدعوك إلى مشاهدة معرض او مسرحية او حتى للتسوّق وحدكما، ببساطة يريدكما ان تكونا معاً. وإن كان المشروع المقترح لا يشي بموعد رومنسي بالضرورة، فهو على الأقل يمنحك الضوء الأخضر لتدوين كلمة "نعم" على استمارة اكتشافك لمشاعره.
  • تشعرين به يراقبك

    Thinkstock ©

    تكونان سوية في سهرة مع الأصدقاء وأنت مأخوذة بالأحاديث المضحكة التي تدور بينكم. فجأة، ومن دون سابق إنذار تشعرين به يراقبك ونظراته تلاحقك، وما إن تديري وجهك نحوه، حتى يبدأ بالتصرف بطبيعية وينغمس فجأة في حديث جانبي مع أول شخص تقع عليه عينيه، ظناً منه أنك لم تلحظي نظراته.

    حاولي مراقبته من دون أن يشعر بذلك، وإن تكرّر الأمر في الأمسية نفسها، تأكدي أنك استطعت ان تفقديه تركيزه، وأنه بدأ يرى فيك احتمالاً جدّياً لعلاقة تدوم. ها هي نقطتك الثانية.

  • يتلعثم عندما يكلّمك

    Thinkstock ©

    من الواضح أنه ثرثار ويعرف دائماً ما يقول، ووسط الأصدقاء لا يملك احد طلاقة لسانه، لكن عندما يكون معك الأمر يختلف، تجعلينه يتلعثم، يفقد التركيز فيما يقول، حتى أنه يبدو في بعض الأحيان عاجزاً عن التفوه بجملتين مفيدتين من دون ان يلتقط أنفاسه عشر مرّات.


    رويدك، المشكلة لا تكمن في أنّه لا يجد ما يحدّثك به، بل هذا فعل تأثيرك عليه، وسرعان ما سترين عينيه تنخفضان ليتفادى النظر مباشرة في عينيك. والرجل الذي لطالما عرفته صلباً  ترينه فجأة في غاية الهشاشة. هنيئاً لك فهذه نقطتك الثالثة.
  • يغمرك بنظراته المتّقدة

    Thinkstock ©

    لا يمكن لشاب متى أثارت انتباهه فتاة ما ان يخفي تلك النظرة المتقدة في مقلتيه، فابحثي عنها. هذه النظرة لا تجدينها فقط في روايات الحب او في قصائد نزار قباني، بل قد تجدينها في عينيه تحديداً، خلف بريقهما الذي يظهر ما ان تقع نظراته عليك او عندما يكلمك. إنها نظرات يستحيل افتعالها فهي تولد نتيجة لأحاسيس تتغلغل في جسده، رغم ان أحاديثكما لم تتعدَ بعد مجرد ثرثرة عن أمسية امضاها وهو يشاهد مباراة لكرة القدم ولا تجدين فيها ما يثير الاهتمام. نصيحة من رجل إلى امرأة، انصتي إلى عينيه لا إلى كلماته، إنها نقطتك الرابعة.

  • يثني على شعرك وثيابك

    Thinkstock ©

    على الأقل، فإن اهتمامك باختيار ثيابك وتسريحة شعرك لم يذهب سداً، فهو بدأ يلاحظ التغيير رغم انه لا يتنبّه عادة الى التفاصيل. في المرة الماضية، لفته فستانك رغم بساطته، واليوم يجد لون شعرك مناسباً تماماً مع لون بشرتك، واحياناً يتوقف ملياً عند تفصيل صغير، كأن يجد في خاتم بسيط تضعينه ما يعبر عن شخصيتك المميزة!

    حسناً، إن أعراض إعجابه بك باتت واضحة للعيان، ، فصدقي ان ما من رجل يهتم لتفاصيل مماثلة ان لم يكن سبب اهتمامه الحقيقي هو حاملة تلك التفاصيل. نقطتك الخامسة في جيبك، قطعت نصف الطريق.

  • يجد كل ما تقولينه مهماً

    Thinkstock ©

    لست مضطرة لأن تبحثي عن موضوع يثير اهتمامه حتى تجدينه يمنحك كل انتباهه. تلاحظين أن كل ما تقولينه يبدو مهماً بالنسبة إليه، ويشكل مادة دسمة للدخول معك في حوار مستفيض، وذلك رغم أنه في العادة، وبحسب معرفتك به، لا يتفاعل مع مواضيع قلّما تهم الرجال.


    المسألة لا تعني انه يجاملك، بل انه فعل روحي لا ارادي، فهو ببساطة مندمج معك، وما هذه التصرفات الاّ النقطة السادسة، التي تدل على اهتمامه بك.

  • يشاركك أسراره

    Thinkstock ©

    يجعلك تشعرين وهو يتحدّث إليك بأنك شخص مقرّب جداً منه. يطلعك على أسراره، ويبوح لك بما لا يبوجه لأحد سواك. تشعرين تلقائياً انك تشاركينه تفاصيل خاصة، كمشاكله العائلية او المالية، آماله ومخاوفه، وغالباً ما يتحدث عن نقاط ضعف لديه في العادة يحاول إخفاءها أمام الآخرين.


    انت اليوم دخلت فعلاً الى حياته الخاصة، ولم تعودي مجرد صديقة، فهذه الثقة لا تأتي من عدم، وعندما يطلعك على أسراره، فهو يسعى بذلك الى إقحامك في يومياته. ها هي نقطتك السابعة، اقتربت من الحسم.

  • ينتظر مكالماتك

    Thinkstock ©

    ما إن تتصلي به حتى يرد على الفور. ترسلين اليه رسالة على جواله فيرسل لك أخرى في لحظات.  نعم، هو ينتظر مكالماتك ورسائلك وأي إشارة منك، فقد بات يعتبرك جزءاً من حياته، ولم تعودي انسانة عابرة كبقية معارفه. فلو كان يفعل الأمر نفسه مع الجميع، لكان ترك عمله ليفتح مكتب اتصالات وعلاقات عامة!


    لذا يمكنك إضافة نقطة ثامنة الى رصيدك.

  • يسأل عنك أصدقاءك

    Thinkstock ©

    تخبرك صديقاتك ان الشاب الوسيم طلب معلومات بسيطة عنك، ليعرف مثلاً إن كنت تفضلين السينما او المسرح، او إن كنت تحبين الخروج أيام العطل ام تفضلين البقاء مع أهلك في المنزل، وإن كان أكثر جرأة سوف يسألهن إن كنت مرتبطة او إن كان احدهم يشغل بالك.


    الوصول الى هذه المرحلة يعني ان الأمر بات وشيكاً، وما عاد يطيق الانتظار، هذه هي نقطتك التاسعة وعليك ان تتحضري للنهاية السعيدة.

  • يضبط وقته على وقتك

    Thinkstock ©

    تتكرّر الصدف فجأة، تتواجدان online في الوقت عينه، تجدينه من دون سابق إنذار على طريق منزلك في الوقت الذي تذهبين فيه الى العمل. وحتى اذا ما علم انك تخططين للخروج  مساء مع اصدقائك تتفاجئين به يخبرك بإنه سيكون عندها في المكان نفسه.


    إنه يضبط وقته على وقتك، وهي نقطتك العاشرة. وإذا أصبت 6 نقاط منها، تأكدي انه يتحضر ليبوح لك بإعجابه. لكن، قد تكون تصرفاتك سبباً في تردده، فتحرّري من خجلك، واظهري له بعض الاهتمام، بذلك، تساعدينه على القيام بالخطوة الكبرى... مبروك سلفاً.
  • حالة خاصة!

    Shutterstock ©

    هناك بعض الشبان الذين يعملون على إخفاء مشاعرهم بشكل قاطع لدرجة إهمال الفتاة التي تعجبهم.  تجدينه اجتماعي من الدرجة الأولى، يتمتع بعدد كبير من الأصدقاء الذين يهتم لأمرهم ولأدق مشاكلهم. دائم الابتسام يتكلم مع الجميع ويمازحهم إلا معك أنت! فإما أنه لا يستلطفك بتاتاً وإما أنه يحاول إخفاء مشاعر جياشة تجاهك بإظهار العكس، والأجدر أنه يتبع مقولة أن الفتيات يفضلن الشاب المغرور ويجدونه أكثر جاذبية، ويخطط من خلال هذه الاستراتيجية ليجعلك تتعلقين به أكثر.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع